() سيطرت قوات الديموقراطية صباح اليوم، على حي المرور في مدينة الرقة بشكل كامل، عقب عنيفة مع الإسلامية.

وأعلنت الناطقة باسم عملية غضب الفرات «جيهان شيخ أحمد»، مقتل أكثر من 45 عنصراً من تنظيم الدولة خلال المعارك الدائرة بين الطرفين في مركز المدينة وأطراف حيي الأمين والنهضة، فضلاً عن أسر 36 عنصراً آخرين، على حد وصفها.

في حين، تمكنت من إسقاط طائرة استطلاع للتنظيم في حي المنصور، والاستيلاء على عربتين مدرعتين في حي الثكنة، واغتنام أسلحة وذخائر متنوعة.

جدير بالذكر أن قوات سوريا الديموقراطية سيطرت على أكثر من 70 % من مدينة الرقة، منذ بدء العملية العسكرية التي تهدف لطرد التنظيم في المدينة في السادس من حزيران/ يونيو الماضي.