محمد حسن الحمصي

سمارت – الحسكة

بدأت “ الشعب” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” الكردية، تنفيذ طريق ترابي جديد يصل ثلاثة قرى ببعضها، في قرية الرحيبة التابعة لمنطقة المالكية بالحسكة، شمالي شرقي البلاد، بعد قطع “وحدات حماية الشعب” الكردية الطريق المعتمد.

وقال الموظف الإداري في البلدية أحمد إبراهيم، بتصريح لـ”سمارت”، إنهم رصدوا مبلغ 13 مليون ليرة سورية لتأهيل الطريق، الذي يعتمده أهالي قرى (الرحيبة، والصحية، وحياكا)، بعد أن قطعت “الوحدات الكردية” الطريق القديم لتواجد نقطة عسكرية تتبع لها عليه.

.

ويطل على الطريق القديم مطار زراعي، تم توسعته بوقت سابق لاستخدامه من قبل التحالف الدولي بقيادة الأمريكية.

ولفت “إبراهيم”، أن مشروع التأهيل يهدف لتعبيد الطريق اعتمادا على حجار المقالع فقط، ليبلغ ارتفاعه (25سم) بطول (2.5 كم) وعرض 7 متر، دون دعمه بمادة الإسفلت.

من جانبه قال سائق من قرية الرحيبة، صالح خليل، لـ”سمارت”، إن الطريق الجديد يتسبب بتعطيل وسائل النقل المعتمدة بقرى المنطقة، فضلا عن الغبار الذي تخلفه سيارتهم حين مرورها عليه.

وأشار “خليل”، أن تعبيد الطريق الجديد بحجارة المقالع يحسنه، ولكنه لا يعتبر الحل الأمثل، ما لم يتم تزويده بمادة الإسفلت، لا سيما أننا مقبلين على فصل الشتاء.

وكانت بلدية “الشعب “التابعة لـ”الإدارة الذاتية” الكردية في مدينة المالكية بريف الحسكة، نفذت مشروع لتوسيع المنطقة الصناعية، وذلك بهدف نقل المحال الصناعية الموجودة داخل المدينة إلى خارجها.

وسبق أن نفذت “الإدارة الذاتية” بدعم ذاتي أو مقدم من الأمم المتحدة عدة مشاريع خدمية، منها مشروع ، ومشروع “فرش” الشوارع ، إضافة لاستجرار الكهرباء من سد الفرات، إضافة لإعادة تأهيل وصيانة محطات مياه الشرب.