عمر سارة

سمارت ــ تركيا

كشف “”، الأربعاء، أن التحالف الدولي رحّل قيادي في تنظيم “الدولة الإسلامية”، بعد إنزال جوي في معبر الطوب المائي قرب بلدة البوليل (25 كم جنوب شرق دير الزور)، شرقي .

وأوضح المجلس، في بيان على صفحته بموقع “”، أن العملية ساهمت بـ”ترحيل” المسؤول المالي للتنظيم في حقل التيم النفطي، وهو (مغربي الجنسية)، مع عائلته المكونة من 3 أفراد، وبحوزته مبالغ مالية ضخمة.

ولم يوضح البيان اسم القيادي، أو المكان الذي رحل إليه.

وأشار المجلس، أن المعلومات الأولية تفيد بأن العملية جرت بين “عملاء” في صفوف تنظيم “الدولة” يعملون لصالح جهات دولية، ساهموا في القيادي، لافتا أن الأخير ترك ورقة في مكتبه محتواها يسخر من قيادات التنظيم ويستهزئ بعناصره بالقول “لو داعش نفع نفسه لكان نفعكم”.

وكان قتل 19 مدنيا وجرح آخرون، يوم 12 أيلول الجاري، بقصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي وآخر لروسيا استهدف قرية ومخيما للنازحين غرب مدينة دير الزور، وقبلها بيوم واحد عشرون مدنيا قتلوا وجرح آخرون، بقصف جوي استهدف زوارق كانت تقلهم أثناء محاولتهم العبور بين ضفتي في قرية الحوايج غرب مدينة دير الزور أيضا.

وتكثف كلا من وروسيا قصفهما المناطق التي تشهد ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” من الجهتين الجنوبية والجنوبية الغربية لدير الزور، كما تواصل طائرات التحالف الدولي استهداف المناطق شرق المدينة.