سعيد غزّول

سمارت –

نفت رئاسة أركان ، الأربعاء، ما أعلنته بأن تسيطر على 85 % من سوريا.

وقال رئيس الأركان، العميد أحمد بري، في تصريح لـ “سمارت”، إن هذه الأنباء غير صحيحة أبدا، وإن الجيش الحر ما يزال يسيطر على مساحات كبيرة، ويقاتل النظام وكل الميليشيات التي تسانده.

وأضاف “بري”، الذي شغل منصب رئيس وفد فصائل “الحر” في محادثات “أستانة 5” الماضية، أن من أسباب التقدم السريع لقوات النظام، هو “انتهاء مهمة تنظيم الدولة، وبدء انسحابه لصالحها”.

وكان قائد القوات الروسية في سوريا، ألكسندر لابين، قال، أمس الثلاثاء، إن النظام يسيطر على 85 % من سوريا، وأن تنظيم “الدولة” يسيطرون على نحو 27 ألف كيلومتر مربع من الأراضي السورية، حسب ما ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء.

ونشرت مراكز أبحاث كثيرة، قبل يومين، نسب توزع مناطق السيطرة بين أطراف الصراع في سوريا، حيث يسيطر النظام على 46 %، و”” (قسد) على 23 %، بينما يسيطر “الحر” على 17 %، وتنظيم “الدولة” 14 %.

وتشهد سوريا، منذ نحو 6 سنوات، معارك مستمرة بين كل الأطراف التي تسيطر على مساحات مختلفة منها، تراجعت فيها مساحة الجيش الحر، بعد تدخل كل من وإيران لصالح النظام، فضلا عن استيلاء “قسد” وتنظيم “الدولة” على مناطق أخرى لـ”الحر”.

وتدخل عدة مناطق سورية تسيطر عليها فصائل الجيش الحر الآن، في اتفاق “تخفيف التصعيد”،الذي توصلت إليه كل من روسيا وتركيا وإيران خلال المحادثات التي انعقدت في العاصمة الكازاخستانية، أستانة، رغم خروقات مستمرة من قوات النظامللاتفاق.