إيمان حسن

سمارت -تركيا

أرسلت وزراة الدفاع الروسية أربع مقاتلات حربية حديثة من طراز “ميغ 29 “SMT، إلى العسكري قرب مدينة جبلة (22كم جنوب مدينة اللاذقية)، غربي ، الذي تتخذه القوات الروسية قاعدة لشن هجماتها على بعض المحافظات.

وحسب ما نقلت قناة “ اليوم” عن صحيفة “كوميرسانت” الروسية، الخميس، أن الطائرات الحربية أرسلت بهدف توفير التدريب القتالي العملي لأكبر عدد من الطيارين، ولاختبارها في ظروف الحرب الحقيقية.

والمقاتلة “ميغ 29″SMTهي نسخة مطورة من “ميغ 29 “SM، ذات مقعد واحد متعددة الوظائف والمهام، مع معدات ملاحية وأجهزة قيادة وتوجيه جديدة، إضافة إلى زيادة كمية الأسلحة التي تحملها، وزيادة مسافة تحليقها.

وتنطلق من قاعدة حميميم جميع الطائرات الروسية، التي أدى قصفها لمقتلوجرح آلاف المدنيينوتدمير البنى التحتيةفي عدّة مدن بإدلب وفي الأحياء الشرقية من مدينة حلب، حيث اعتبرت منظمات حقوقية ودول غرييةالقصف الروسي يرتقي لـ”جرائم الحرب”.

وذكرت وسائل إعلام، في آب 2016، عن خطط روسية لتوسيع قاعدة “حميميم”، إضافة إلى إقامة قاعدة جوية متكاملة في سوريا ونشر مجموعة “دائمة” من القوات الجوية فيها.

وتزعم روسيا أن تدخلها عسكريا في سوريا هو لاستهداف تنظيم “الدولة الإسلامية”، لكن أولى الغارات التي شنتهافي 30 أيلول 2016، استهدفت فصيلا من الجيش الحر في حماة، وأحياء سكنية في مدينة تلبيسة بحمص.