للمرة الأولى منذ أسبوع… غياب الطيران الروسي عن أجواء الشمال السوري

[ad_1]

() شهدت قرى وبلدات الشمال السوري، هدوءاً نسبياً للطلعات الجوية منذ منتصف الليلة الماضية، عقب مئات الغارات الروسية في الأسبوع الماضي.

ولم تسجّل المراصد المحلية أيّة غارة جوية لطيران النظام أو الروسي حتى الآن، عقب مجزرة مدينة أرمناز بريف إدلب الغربي، التي خلفت أكثر من ثلاثين قتيلاً.

وكان الطيران الروسي قصف يوم أمس أكثر من ثلاثين قرية وبلدة في ريفي حلب وإدلب، وصولاً إلى ريفي حماة واللاذقية الشماليين، بالصواريخ الفراغية والارتجاجية والعنقودية.

جدير بالذكر أن المنطقة بشكل كامل تدخل ضمن اتفاق تخفيف التصعيد، إلا أن الدفاع الروسية تذرّعت بهجوم هيئة تحرير الشام على شمال حماة لقصف المنطقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]