لليوم الثاني على التوالي… هدوء يعمّ مناطق الشمال السوري

[ad_1]

() شهدت قرى وبلدات الشمال السوري في إدلب وحلب وحماة، هدوءاً كبيراً وانعدام للطلعات الجوية للطيران الروسي لليوم الثاني على التوالي.

وحلّقت المقاتلات الروسية في سماء ريف إدلب الجنوبي منذ فجر اليوم، دون تنفيذ أي غارة حتى الآن، فيما لم يشهد يوم أمس أي خرق من الطيران الروسي في المنطقة.

يأتي هذا عقب التصعيد الكبير للطيران الروسي في الأسبوع الماضي، إذ وثّق ناشطون أكثر من ألف غارة جوية على ريفي حلب وإدلب، بالإضافة إلى ريفي اللاذقية وحماة الشماليين، أسفرت عن سقوط أكثر من ثلاثمئة مدنياً بين قتيل وجريح.

جدير بالذكر أن الشمال السوري بالكامل يدخل كمنطقة رابعة ضمن اتفاق خفض التصعيد، إلا أن روسيا تذرّعت بهجوم هيئة تحرير الشام على مواقع النظام شمال حماة لقصف المنطقة بشكل مكثّف.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]