نشار: مؤتمر الرياض2 لتصفية الثورة والقبول بالأسد

[ad_1]

()-أشار المعارض السوري، وعضو الائتلاف السابق سمير نشار، إلى أنه في حال عقد مؤتمر الرياض الثاني فإنه سيكون لتصفية الثورة السورية

وأوضح المعارض السوري في تدوينة له على موقع تويتر قائلا: «مؤتمر الرياض2 إذا تمت الدعوة إليه فاعلموا أنه مقدمة لتصفية الثورة السورية، والقبول بشار الأسد في المرحلة الانتقالية، تلبية لمصلحة دول وفقط».

ويشار إلى أن مصادر من المعارضة صرحت في وقت سابق بأن منصة موسكو ترفض فكرة إقامة اجتماع ثان في العاصمة السعودية، ولن تحضره إن أقيم في نسخته الثانية ووصفت اجتماعات الرياض بأنها «إضاعة للوقت ولا ضرورة له».

وتسعى السعودية في الآونة الأخيرة لتوحيد وفد المعارضة المفاوض في كل من جنيف والأستانة للوصول لصيغة سياسية واحدة لفرض حل سياسي بسوريا.

وكانت قد اجتمعت الهيئة العليا للمفاوضات مع منصتي موسكو والقاهرة مؤخرا في الرياض للتشاور وبحث والوصول لوفد موحد، إلا أن الاجتماعات لم تثمر عن أي نتائج إيجابية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]