سمارت-ديرالزور

سيطرت “” (قسد) الخميس، على بلدة وقرية شمال غرب دير الزور شمالي شرقي ، عقب مع تنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال القائد العسكري لـ”” التابع لـ”قسد” أحمد خبيل في إلى “سمارت” إنهم سيطروا على بلدة الكسرة (34كم شمال غرب مدينة دير الزور) وقرية وسيحة القريبة عقب اشتباكات مع تنظيم “الدولة”، لافتا أن الاشتباكات الحالية تتركز على أطراف قرية الوسيعة وقرية “حمارة كسرة”.

وسيطرت “قسد” الجمعة على قرية الوسيعة وأربع قرى تسمى الملوحشمال شرق دير الزور شرقي سوريا بعد اشتباكات مع التنظيم.

وحول المعارك المتجهة نحو بلدة مركدة (85كم جنوب مدينة الحسكة) أضافت الناطقة الرسمية باسم الجزيرة” ليلوى العبدالله لـ”سمارت” أن المعارك قرب السكر ومحالج الأقطان، وتقدموا نحو ثلاثة كيلو متر باتجاه البلدة.

وذكرت الناطقة أن عناصر “قسد” تمكنوا من سحب ثمانية عناصر من تنظيم “الدولة”، دون ذكر أعداد القتلى والجرحى في صفوف الطرفين.

وكان “مجلس دير الزور العسكري” بدأ معركة جديدة ضد تنظيم “الدولة” للسيطرة على بلدة مركدة، التي تعتبر صلة الوصل بين محافظتي الحسكة ودير الزور، الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة”، ومنها يشن هجومه على مناطق “قسد” في مدينة الشداديالقريبة.

عبد الله الدرويش