سمارت – الرقة

نفت “قوات الديمقراطية”(قسد) الخميس، سيطرتها على كامل مدينة الرقة شمالي شرقي ، لافتة أن الاشتباكات ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” لا زالت مستمرة.

وقال مدير المكتب الإعلامي لـ”قسد” مصطفى بالي في إلى “سمارت” إن المعارك ما تزال مستمرة في المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة”، مشيرا أن الاشتباكات تتركز في محيط الوطني والملعب البلدي (الأسود) والشوارع المحيط بها، إضافة لشارع البريد في الدرعية.

وأضاف “بالي” أن الصعوبات التي تواجه عناصر “قسد” في اقتحام مناطق التنظيم هي تواجد المدنيين، لافتا أن هناك مبادرة يديرها وجهاء العشائر بالتنسيق مع المجلس المدني لإجلاء المدنيين المحاصرين دون نجاحها حتى الآن.

وأكد التحالف الدولي، أمس الأربعاء، أن “مجلس الرقة المدني” يجري مباحثات حول إخراج المدنيين المحاصرينفي المدينة، وتسليم من قاتل في صفوف تنظيم “الدولة” إلى السلطات المحلية، بينما رفض التحالف تمرير هذا الاتفاق.

وأعلنت “قسد” عن تمكن نحو 250 مدنيا من الخروج من مناطق سيطرة تنظيم “الدولة” داخل مدينة الرقة إلى مناطق سيطرتها.

وقالت “” (قسد) قبل أيام، إنها ستعلن قريبا عن سيطرتها على كامل مدينة الرقة، بعد سيطرة قواتها على 85 بالمئة منها ضمن معارك “غضب الفرات”.

عبد الله الدرويش