أبلغت الولايات المتحدة الأميركية، منظمةَ الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو)، اليوم الخميس، قرارَ انسحابها من المنظمة، وعزمها إنشاء وحدة مراقبة دائمة، لتحل محل بعثتها لدى (يونسكو)، وذلك وفق بيان الخارجية الأميركية. بحسب (دويتشه فيله).

وأوضحت هيذر نورت، المتحدثة باسم الخارجية، أن سبب قرار الانسحاب هو الديون المالية، وضرورة إصلاح المنظمة، وما وصفته بـ “تحيزها ضد (إسرائيل)”.

من جانبها، صرحت مديرة (يونسكو) إيرينا بوكوفا بأنها تلقت إخطارًا رسميًا من واشنطن، بانسحابها من المنظمة، وأفادت بأن هذا القرار يُعدّ خسارة “لأسرة الأمم المتحدة”.(ن. أ).

جيرون

جيرون