-دير الزور

​قتل 48 مدنيا وجرح عشرات آخرون، بغارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية على مناطق عدة شرق مدينة دير الزور، شمالي شرقي سوريا.

​وقال الناطق باسم شبكة “فرات بوست”، صهيب الجابر لـ”سمارت” الخميس، إن 35 مدنيا قتلوا وجرح العشرات، مساء أمس الأربعاء، بغارات استهدفت معبرا نهريا بين بلدتي القورية والطيانة.

وأضاف “الجابر” أن 13 مدنيا من واحدة، قتلوا بقصف مماثل استهدف أحياء سكنية في مدينة البوكمال، قرب الحدود السورية العراقية.​

​وأشار “الجابر” أن الغارات جاءت بالتزامن مع محاولة التقدم نحو مدينة الميادين، للوصول إلى والسيطرة على نقاط سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” قربه، والعبور منها إلى الضفة الأخرى للنهر.

وأوضح بأن هدف النظام هو قطع طرق الإمداد عن التنظيم والوصول قبل “” إلى المدينة.

​وسيطرت قوات النظام قبل أيام على الرحبة الأثرية عند مدخل الميادين الشرقي، وسط عشرات الغارات اليومية للطائرات الروسية على المدينة.

وشهد شرق دير الزور قرابة 400 ألف ، نتيجة القصف الجوي لروسيا والنظام، الذي استهدف المنازل والتجمعات المدينة والمعابر النهرية، ما أسفر عن مقتل وجرح مئات المدنيين، وسط مناشدات الهيئات المدنية والناشطين لفتح ممرات آمنة للمدنيين.

محمد الحاج