وفد برلماني أردني قريبا في دمشق

[ad_1]

وكالات()-أعلن النائب الأردني، طارق خوري، أمس الأربعاء، إنه يقوم بالتنسيق لترتيب زيارة وفد من البرلمان الأردني إلى سوريا.

وأفاد النائب الأردني في تصريح لوسائل إعلام أردنية، بأن الزيارة تهدف بشكل أساسي إلى التنسيق بين الأردن ودمشق لإعادة فتح المعابر بين البلدين وعلى رأسها معبر نصيبجابر.

وأشار طارق خوري إلى أن الزيارة في طور التنسيق ولم يحدد حتى اللحظة موعدها، متوقعا أن تكون في شهر نوفمبر/تشرين الثاني، ولم يكشف خوري عن هوية النواب الذين وافقوا على المشاركة في الزيارة، قبل أن تصبح رسمية.

جدير بالذكر أن رئيس مجلس النواب الأردني، عاطف الطراونة، التقى مؤخرا برئيس مجلس الشعب التابع للنظام السوري حمودة الصباغ، على هامش انعقاد اتحاد البرلمانات العالمية في بطرسبورغ.



[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]