سمارت – تركيا

قتل مدني وجرح آخرون الثلاثاء، بقصف جوي يرجح أنه لطائرات حربية روسية على مدينة صبيخان بمحافظة ديرالزور، شرقي ، الخاضعة لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وقال ناشطون لـ”سمارت”، إن الطائرات قصفت معبرا على الضفة الغربية لنهر الفرات قرب المدينة (67 كم شرق ديرالزور) أثناء محاولة الأهالي العبور إلى بلدة أبو حمام شرق النهر، هربا من القصف المكثف الذي تتعرض له المدينة.

 وأسفر القصف عن مقتل مدني وجرح آخرين جلّهم نساء وأطفال، وسط نقص حاد في الكوادر الطبية والأدوية وخروج معظم المشافي عن الخدمة جراء القصف المكثف، حسب ناشطين.

وقتل  25 مدنيا بقصف لطائرات حربية مجهولة على بلدة المراشدة وقرية السكرية في محيط مدينة البوكمال.

وتشهد بلدات وقرى شرق المحافظة شبه يومي من تابعة لقوات النظام وروسيا والتحالف الدولي، ما أدى إلىنزوح قرابة 400 ألف مدني، إضافةلمقتل وجرح مئات المدنيين، وسط مناشدات الهيئات المدنية والناشطينلفتح ممرات آمنة للمدنيين.

وتحاولقوات النظام بدعم من الطائرات الحربية الروسية السيطرة على مدينة البوكمال بعدسيطرتهامؤخرا على مدينة الميادين، عقب تصريحات المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الأمريكية، أن مدينة البوكمال هي هدف “أكيد” للتحالف الدولي.

بدر محمد