قوات النظام تسيطر على قرية الدوير وحقل “الورد” النفطي شرق ديرالزور

سمارت – تركيا

سيطرت والمليشيات الموالية لها على قرية الدوير وحقل “الورد” النفطي، بمحافظة ديرالزور شرقي ، بعد تنظيم “الدولة الإسلامية” منها.

وقال ناشطون لـ”سمارت” الأربعاء، إن قوات النظام سيطرت على الحقل النفطي والقرية التابعة لمدينة البوكمال (124 كم شرق ديرالزور) بعد مكثف للمنطقة من تابعة للنظام وحليفته ، ما أجبرتنظيم “الدولة” للانسحاب منها.

كذلك سيطرت قوات النظام على بلدة الجلاء شرق ديرالزور أمس الثلاثاء، لتنسحب منها بعدة عدة ساعات، جراء شنه تنظيم “الدولة” على مواقعها، دون معلومات عن خسائر في صفوف الطرفين، حسب ناشطين.

يذكر أن سيطر أواخر العام 2012 على حقل “الورد” النفطي، قبل أن يسيطر عليه تنظيم “الدولة” في عام 2014، حيث انخفض إنتاجه اليومي إلى 2000 برميل في ظل الأخير عليه، وتأتي أهميته كونه تجميع لأنبوبي التصدير القادمين من حقلي العمروالتنك، ثم الضخ إلى المحطة الثانية .

وسبق أن سيطرت قوات النظام على حقل “التيم” النفطيقرب مدينة دير الزور، وجزء من طريق استراتيجي جنوب شرق المدينة، بعد مواجهات مع تنظيم “الدولة”.

وكانتقوات النظام  مدعومة بميليشيات إيرانية وعراقية ولبنانية سيطرت على مدينة البوكمال بعد انسحاب تنظيم “الدولة” منها، حيث يحاول النظام التقدم على القرى والبلدات الواقعة بين مدينتي البوكمال والميادين. 

بدر محمد