اخبار_سوريا

مجلس ريف دمشق يدعو المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته تجاه محاصري الغوطة

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعا مجلس محافظة ريف دمشق الأربعاء، المجتمع الدولي والأمم المتحدة لتحمل مسؤوليتهم “الأخلاقية والقانونية” تجاه المدنيين المحاصرين في الغوطة الشرقية ورفع المعاناة عنهم.

وقال المجلس في بيان اطلعت عليه “سمارت”، إنهم يضعون المجتمع الدولي والدول الفاعلة بصورة ما يرتكبه النظام السوري من جرائم ضد الإنسانية في سوريا، معتبرا أن استخدام روسيا لحق النقض “الفيتو” لمنع التحقيق في استخدام النظام للغازات السامة دفعه إلى “التمادي في جرائمه”.

وأكد أن قوات النظام السوري قصفت مدن وبلدات الغوطة الشرقية بكافة الأسلحة المحرمة دوليا كالقنابل العنقودية وغازات الفوسفور العضوية خلال أكثر من أسبوع، الأمر الذي أدى إلى مقتل وجرح العشرات بينهم أطفال ونساء.

وكان المجلس المحلي لمدينة كفربطنا (9 كم شرق دمشق) طالب الثلاثاء، المنظمات الإنسانية والمؤسسات الدولية بـ “التدخل الفوري”لوقف جرائم قوات النظام  ضد المدنيين في الغوطة الشرقية.

وسبق أن طالبمجلس محلي مدينة حرستا (12 كم شرق دمشق)، المنظمات والدول الصديقة لسوريا بالضغط على النظام السوري وروسيا لوقف الهجمة على الغوطة الشرقية، مرجحا استجابة “ضعيفة” لمطالبهم، “استنادا لتجارب سابقة”.

وتخضع الغوطة الشرقية لحصار من قبل قوات النظام منذ عدة سنوات، رغم سريان اتفاق “تخفيف التصعيد” فيها،  الذي رسمت آلياته روسيا، ويقضي أحد بنوده بإيصال المساعدات الإنسانية ورسم خطوط ممرات عبور المدنيين.

[ad_1] [ad_2]

[sociallocker]
المصدر

[/sociallocker]

أحلام سلامات

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق