عضو في الائتلاف: من يريد بقاء “الأسد” ليذهب ويأتي بوفده

سمارت – تركيا

اعتبر عضو الائتلاف هشام مروة والمشارك بمؤتمر “الرياض2” الخميس، أن من يريد من المشاركين بقاء رئيس النظام “ليذهب ويأتي بوفد لأن ذلك خارج إطار المعارضة”.

وأضاف “مروة” أن على الجميع الالتزام بما اتفق عليه في مؤتمر “الرياض2” لأن المشاركين جزء من منظومة المؤتمر، وبالتالي لا يجوز للمنصات تبني جزء من البيان ورفض آخر، مضيفا أن أي شخص يحاول التهرب من رحيل “الأسد” يصبح “صوت النظام”.

وأشار هشام مروة أن الحديث عن التمثيل العددي بالهيئة العليا للمفاوضات “غير مفهوم”، معتبرا أن أي شخص حضر المؤتمر وتبنى البيان الختامي وثوابت الثورة يجب أن “يقدم للمشاركة”.

ولفت “مروة” أن هناك مجموعة ستشارك بالهيئة العليا للمفاوضات كممثلة عن المرأة السورية.

واعترضت “” في وقت سابق اليوم على فقرتين بالبيان الختاميللمؤتمر الأولى المتعلقة برئيس النظام بشار الأسد باعتباره “شرطا مسبقا يعطل بدء المفاوضات المباشرة”، والثانية المتعلقة بإيران، باعتبارها “من الدول الضامنة حسب اتفاقية أستانة”.

محمد علاء