اخبار_سوريا

بعملية نوعية استباقية.. إلقاء القبض على ممثل لبناني مشهور بتهمة التجسس لصالح إسرائيل

[ad_1] السورية نت – رغداء زيدان

أوضحت المديرية العامة لأمن الدولة ملابسات توقيف مسرحي لبناني، وتحدثت عن “إنجاز عملية نوعية استباقية في مجال التجسس المضاد، وأوقفت اللبناني المدعو زياد أحمد عيتاني، وهو ممثل ومخرج وكاتب مسرحي، من مواليد بيروت عام 1975، بجرم التخابر والتواصل والتعامل مع العدو الإسرائيلي وقامت وحدة متخصصة من أمن الدولة، بعد الرصد والمتابعة والاستقصاءات على مدار شهور داخل الأراضي اللبنانية وخارجها، وبتوجيهات وأوامر مباشرة من المدير العام اللواء طوني صليبا، بتثبيت الجرم فعلياً على المشتبه به زياد عيتاني”.

وأضافت في بيان أنه في التحقيق معه، و”بمواجهته بالأدلة والبراهين، اعترف بما نسب إليه، وأقرّ بالمهام التي كلف بتنفيذها في لبنان، ونذكر بعضاً” منها: 

1 ـ رصد مجموعة من الشخصّيات السياسّية رفيعة المستوى، وتوطيد العلاقات مع معاونيهم المقرّبين، بغية الاستحصال منهم على أكبر كمّ من التفاصيل المتعلّقة بحياتهم ووظائفهم والتركيز على تحركاتهم .

2 ـ تزويدهم بمعلومات موسعة عن شخصيتين سياسيتين بارزتين، سيتم الكشف عن هويتهما في بياناتنا اللاحقة. (تردد أن هاتين الشخصيتين هما الوزير نهاد المشنوق والوزير السابق عبد الرحيم مراد).

3 ـ العمل على تأسيس نواة لبنانية تمهّد لتمرير مبدأ التطبيع مع إسرائيل، والترويج للفكر الصهيوني بين المثقفين.

4 ـ تزويدهم بتقارير حول ردود أفعال الشارع اللبناني بجميع أطيافه بعد التطورات السياسية التي طرأَت خلال الأسبوعين الفائتين على الساحة اللبنانية”.

وأشارت المديرية العامة لأمن الدولة أن ملف الموقوف يشرف عليه القضاء المختص.

خبر كالصاعقة

وكالصاعقة نزل خبر توقيف المديرية العامة لأمن الدولة المسرحي عيتاني بتهمة التعامل مع العدو الاسرائيلي. ولم يصدق أصدقاء عيتاني ما نسب إليه خصوصاً وأنه اشتهر بمناصرته لقضية فلسطين وقربه من أحزاب وطنية عدة علماً أنه قبل أن يمتهن التمثيل المسرحي عمل في مجال الإعلام .

وكان عيتاني على صلة وثيقة بالعديد من اليساريين وبعد بدء الثورة السورية ناصرها عبر كتاباته على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن تواصله مع اسرائيل ترك صدمة كبيرة في أوساط كل معارفه وبعضهم رفض تصديق ما جاء في البيانات الرسمية عن تعامله مع الموساد.

وعلق المسرحي يحيى جابر على توقيف زميله وصديقه في الأعمال المسرحية عيتاني عبر “فيس بوك”، قائلاً: إنّه “لا نأي بالنفس لمتعامل مع إسرائيل” وقال إنّه “حزين مصدوم مخدوع”، متسائلاً: “هل كنت مسرحياً أم ستارة؟”.

يُذكر أنّ جابر وعيتاني عملا معاً على المسرح لفترة طويلة وارتبط اسمهما بأعمال مثل “بيروت الطريق الجديدة” و”بيروت فوق الشجرة”.

اقرأ أيضا: بـ”تهمة الإرهاب”.. أسماء جديدة لمعارضين سوريين عاقبهم النظام بالحجز على أموالهم (صور)

[ad_1] [ad_2]

[sociallocker]
المصدر

[/sociallocker]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق