حملة اعتقالات واسعة في دمشق

[ad_1]

شنّت قوات النظام، أمس الإثنين، حملة اعتقالات واسعة، في بعض أحياء العاصمة دمشق، واعتقلت عشرات الشبان؛ بذريعة تخلفهم عن أداء الخدمة الإلزامية، فيما اعتقلت نحو عشرة آخرين، بذريعة انتمائهم إلى فصائل المعارضة.

أكدّ الناشط قيس الدمشقي قيام قوات النظام بحملة اعتقالات، طالت عشرات الشبان من المتخلفين عن أداء الخدمة العسكرية، وأشار إلى أنّ الاعتقالات شملت أيضًا بعض الشبان، “المتهمين” بالتخطيط للقيام بعمليات ضد قوات النظام، كـ “خلايا نائمة” لفصائل المعارضىة.

قال الدمشقي لـ (جيرون): إنّ “دوريات وحواجز طيارة مشتركة، من الأمن الجنائي وفرع الأمن العسكري، اعتقلت نحو 10 شبان، من أحياء باب سريجة والموازيني وقبر عاتكة ومحيطها، بذريعة تشكيلهم (خلايا نائمة)، للقيام بعمليات ضد النظام في العاصمة دمشق”.

لفت الدمشقي إلى أن “هذه الحملة هي الأوسع من نوعها، منذ التفجيرات الأخيرة التي شهدها حي الميدان وقيادة الشرطة في دمشق”.

نشرت قوات النظام، منذ اندلاع الثورة الشعبية في البلاد عام 2011، عشرات الحواجز المتمركزة، والمتنقلة (الطيارة)، على مداخل العاصمة دمشق، وضمن شوارعها الرئيسية والفرعية، لاعتقال الشبان، والزج بهم في جبهات القتال ضد فصائل المعارضة.

خالد محمد
[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

جيرون