20 شخصاً فقط حضروا جنازته.. دفن الرئيس اليمني عبد الله صالح في قريته بصنعاء

[ad_1]
السورية نت – مراد الشامي

دُفن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، اليوم السبت في قريته قرب صنعاء، بحسب ما أفاد أحد أفراد عائلته لوكالة الأنباء الفرنسية.

وقُتل صالح على أيدي المقاتلين الحوثيين حلفائه السابقين والمدعومين من إيران، يوم الإثنين 4 ديسمبر/ كانون الأول الجاري.

وأكد مسؤول حوثي للوكالة الفرنسية فضل عدم ذكر اسمه أن جثمان صالح ووري في قريته وسط إجراءات أمنية مشددة، وأشارت الوكالة إلى أن “الحوثيين” سمحوا لأحد أبناء صالح مدين وابن شقيقه بحضور مراسم الدفن.

وحضر الجنازة رئيس البرلمان اليمني يحيى علي الراعي، العضو في حزب الرئيس السابق، والقيادي الحوثي علي أبو الحكيم. وقال المصدر في عائلة صالح إن 20 شخصاً فقط حضروا الجنازة.

وقبل أسبوع، أنهى صالح ثلاث سنين من التحالف مع المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران، وعرض “طي الصفحة” مع السعودية مقابل رفع الحصار عن منافذ اليمن والتوصل لوقف لإطلاق النار.

وإثر ذلك اندلعت مواجهات بين أنصاره و”الحوثيين” في صنعاء، وقُتل صالح مع عدد من معاونيه بإطلاق النار عليهم من قبل “الحوثيين”.

اقرأ أيضا: فيديو لقائد ميليشيا عراقية في لبنان يدفع الحريري للمطالبة بمنع دخوله إلى البلاد وناشطون يعلقون

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]