“الحر” يصد محاولة تسلل لـ”الوحدات” الكردية على مواقعه في منطقة عفرين

[ad_1]

سمارت – حلب

صد الجيش السوري الحر السبت، محاولة تسلل لعناصر من “وحدات حماية الشعب” الكردية على نقاط تمركزه في التلال المحيطة ببلدة راجو (68 كم شمال غرب مجينة حلب) شمالي سوريا.

وقال مسؤول المكتب الإعلامي لـ”تجمع أحرار الشرقية” التابع لـ”الحر” لـ”سمارت” إن مقاتليهم قتلوا عنصرين اثنين من “الوحدات” الكردية خلال محاولة التسلل، إضافة إلى استيلائهم على أسلحتهم وذخائرهم، مشيرا أنه لا يوجد إصابات في صفوف “أحرار الشرقية”.

وأضاف المسؤول أن جنديين من الجيش التركي قتلا وجرح خمسة أخرين بينهم اثنان بحالة حرجة، خلال تمشيط التلال المحيطة ببلدة بلبل شمال مدينة عفرين (نحو 40 كم شمال حلب).

إلى ذلك بث المكتب الإعلامي لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) مقطعا مصورا يظهر تدمير دبابة للجيش التركي على أطراف قرية حفتارو التابعة لبلدة بلبل، بعد استهدافها من قبل “وحدات حماية المرأة” الكردية بصاروخ موجه.

وسيطرتالقوات التركية وفصائل “الحر” المشاركة في عملية “غصن الزيتون” الخميس، على مركز ناحية بلبل شمال عفرين بعد اشتباكات وصفت بالعنيفة مع عناصر “الوحدات” الكردية.

وكان الجيش التركي مع فصائل “الحر” يوم 20 كانون الثاني الجاري، بدء هجوما عسكريابريا ضمن عملية أطلق عليها اسم “غصن الزيتون” في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” التي تشكل “الوحدات” الكردية عمودها الفقري.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش