“فيلق الرحمن” يعلن عن كمين محكم ضد قوات النظام يوقع قتلى في الغوطة الشرقية

[ad_1]
السورية نت – شادي السيد

قتل 14 عنصرا من قوات نظام بشار الأسد وأصيب آخرين بجروح اليوم الثلاثاء، في “كمين محكم” لقوات المعارضة السورية بريف دمشق، تزامنا مع اشتباكات عنيفة على جبهة عربين بالغوطة الشرقية.

وأفاد المكتب الإعلامي لـ”فيلق الرحمن”، عبر صفحته الرسمية على “تويتر”، أن “كتيبة الهندسة في فيلق الرحمن تمكنت من تنفيذ كمين جديد ضد قوات الأسد على جبهة عين ترما بالغوطة الشرقية”.

و تمكن عناصر الكتيبة وفقا للمصدر من تفجير إحدى نقاط تجمع قوات النظام أثناء محاولتها التقدم باتجاه مناطق سيطرة المعارضة.

 

#عاجل#الجيش_السوري_الحر#فيلق_الرحمن
مقتل أكثر من 14 عنصراً من قوات #الأسد في كمين محكم على جبهة #عين_ترما في الغوطة الشرقية إثر تفجير الثوار لإحدى نقاط تجمع قوات العدو التي تحاول اقتحام جبهات #الغوطة_الشرقية pic.twitter.com/oq7mOF3iTE

— فيلق الرحمن (@Alrahmancorps4) February 5, 2018

 

وصعدت قوات النظام منذ 28 يناير/كانون الثاني الماضي، من هجماتها في محيط عربين وعين ترما، لكن جميع محاولاتها باءت بالفشل وسط مقاومة عنيفة للمعارضة في المنطقة.

وأعلن “فيلق الرحمن” في وقت سابق، أنه “خلال الأيام القليلة الماضية سقط أكثر من عشرين عنصرا للنظام وعدد من الجرحى الأمر الذي دفعه لاستخدام الكلور السام، ضد نقاطنا على جبهة عربين”.

#عاجل#الجيش_السوري_الحر#فيلق_الرحمن
قوات #الأسد تستهدف نقاط مقاتلي فيلق الرحمن بغاز #الكلور_السام بعد الخسائر الكبيرة التي تكبدتها على جبهة #عربين pic.twitter.com/pL6FY5MLGd

— فيلق الرحمن (@Alrahmancorps4) February 3, 2018

وتعرضت مدن وبلدات الغوطة منذ صباح اليوم لعشرات الغارات الجوية، مخلفة 25 شهيدا مدنيا، وتفاوتت حصيلة الجرحى في قصف النظام على مدن الغوطة، حيث أكد “المرصد السوري لحقوق الإنسان ” إصابة أكثر من 70 شخصاً بجروح، بينهم إصابات خطرة، في حين أفاد “مركز الغوطة الإعلامي” أن العدد تجاوز 170 مدنيا بينهم نساء وأطفال.

وتستهدف قوات النظام بعشرات الغارات مناطق الغوطة الشرقية، رغم كونها منطقة “خفض التصعيد” بموجب اتفاق بين روسيا وإيران، حليفتي نظام الأسد، وتركيا الداعمة للمعارضة.

وتتعرض المنطقة بشكل شبه يومي للقصف والغارات، تسبب آخرها قبل ثلاثة أيام بمقتل 11 مدنياً. كما تحدثت تقارير منذ أسبوعين عن إصابة نحو 21 مدنياً بعوارض اختناق وضيق تنفس رجحت مصادر طبية أن تكون ناتجة عن قصف بغازات سامة.

اقرأ أيضا: عشرات الشهداء والجرحى جراء قصف مكثف للنظام على الغوطة الشرقية



[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]