اخبار_سوريا

ارتفاع عدد الشهداء بإدلب جراء القصف.. وأمريكا تبدي قلقها للوضع بسوريا

[ad_1] السورية نت – رغداء زيدان

استشهد 7 مدنيون وأصيب 10 آخرون في قصف لمقاتلات نظام الأسد وروسيا على مناطق خفض التصعيد بمحافظة إدلب (شمال غرب)، اليوم، ما يرفع عدد شهداء اليوم، بالمحافظة إلى 17 مدنياً.

وقال مدير الدفاع المدني بإدلب، مصطفى حاج يوسف، إن الهجمات الجوية ماتزال متواصلة على إدلب (حتى الساعة 19.05 بتوقيت غرينتش).

وأضاف حاج يوسف، أن “3 موظفين قتلوا في قصف لطائرات حربية على مركز الدفاع المدني ببلدة خان شيخون، وأصيب 4 مدنيون، فيما أدت الهجمات على قرية كفر سجنة، إلى مقتل 3 سيدات”

وأشار إلى أن الهجمات على ناحية بداما، تسببت بمقتل مدني وإصابة 6 آخرين بجروح.

من جهته، قال الموظف في مرصد للطائرات محمود الحسنة، إن “مقاتلة روسية من طراز سو-35، انطلقت في ساعات المساء، من مطار حميميم بمحافظة اللاذقية (شمال غرب)، وقصفت مركز الدفاع المدني بناحية خان شيخون”

وصعّدت روسيا هجماتها في إدلب خلال الأشهر الأخيرة لدعم حملة لقوات النظام والميليشيات الأجنبية المتحالفة معه للتوغل في المحافظة الواقعة تحت سيطرة المعارضة.

أمريكا قلقة

من جانبها أعربت الولايات المتحدة، عن “قلقها الشديد” من الغارات الجوية للنظام وروسيا في سوريا، بما في ذلك منطقة الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق ومحافظة إدلب.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، “هيثر ناويرت”، في بيان، إنّ “الولايات المتحدة قلقة للغاية إزاء تصاعد العنف في إدلب والغوطة الشرقية وباقي مناطق سوريا، والغارات الجوية للنظام وروسيا”

وأشارت “ناويرت” إلى بلادها “تلقّت تقارير تفيد باستخدام النظام أسلحة كيميائية خلال الساعات الـ48 الأخيرة”، مشددة على ضرورة إنهاء الهجمات.

كما أكدت المسؤولة الأمريكية دعم بلادها لدعوة الأمم المتحدة لوقف العنف لفترة من أجل إيصال المساعدات الإنسانية للغوطة الشرقية، وإجلاء 700 مدني لأسباب صحية.

ولفتت إلى ضرورة استخدام روسيا لتأثيرها على دمشق لتحقيق ذلك.

وفي سياق آخر أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) اليوم، أن بلادها لا تسعى إلى صراع مع قوات نظام الأسد، لكنها تحتفظ بحق الدفاع عن النفس.

جاء ذلك تعليقاً على قصف طائرات أمريكية، أمس، قوات موالية لنظام الأسد بمحافظة دير الزور شرقي البلاد.

وقالت “دانا وايت”، المتحدثة باسم البنتاغون خلال مؤتمر صحفي، إن “قواتنا لها حق أصيل في الدفاع عن النفس، ولا نسعى إلى صراع مع النظام”

وأعلن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية”، أمس، أن قواته نفذت ضربات جوية ضد قوات موالية للنظام، لقيامها بالهجوم على مقر قيادة تنظيم “ب ي د / بي كا كا” الذي يستخدم اسم “قوات سوريا الديمقراطية” غطاء له.
اقرأ أيضا: فرنسا تطالب برد فعل قوي إزاء مأساة الغوطة

[ad_1] [ad_2]

[sociallocker]
المصدر

[/sociallocker]

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق