تركيا تستهدف رتلا لـ”الوحدات” الكردية خلال توجهه من حلب لعفرين

سمارت – حلب

استهدف براجمات الصواريخ والمدفعية الثقيلة الخميس، رتلا عسكريا لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية خلال دخوله لمنطقة عفرين (43 كم شمال غرب حلب) شمالي ، قادما من مناطق بحلب.

وقال مصدر عسكري لـ”سمارت” إن الجيش التركي استهدف الرتل العسكري ومستودعات أسلحة وذخيرة ومقرات عسكرية بعشرات الصواريخ والقذائف المدفعية، لافتا أن القصف تسبب بدمار كبير بالنقاط المستهدفة دون معرفة حجم الخسائر البشرية والمادية.

ولفت المصدر أن الطائرات الحربية التركية من نوع “F16” شنت غارات أيضا على الرتل، بعد استهدافه بالراجمات والمدفعية الثقيلة.

إلى ذلك قالت وسائل موالية لـ”الوحدات” الكردية إن القصف التركي استهدف رتلا مدنيا كان متوجها من محافظتي الرقة والحسكة ومدينة عين العرب (كوباني) إلى منطقة عفرين، ما تسبب بإصابات مدنيين وتضرر سيارتهم.

وانسحبت”وحدات حماية الشعب” الكردية في وقت سابق من اليوم، من 12 حيا في مدينة حلب شمالي سوريا، لصالح قوات النظام السوري، إذ توجهت نحو منطقة عفرين للمشاركة بالمعارك.

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش السوري الحر يوم 20 كانون الثاني ، أول هجوم عسكري بري ضمن أطلق عليها اسم “غصن الزيتون” في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة “” والتي تعتبر “الوحدات” الكردية عمودها الفقري، وسيطر “الحر” والجيش التركي خلال العملية على عدة قرى وتلال في المنطقة.

عبد الله الدرويش