اعتراض روسي يؤجل تصويت “حقوق الإنسان” على قرار حول الغوطة

[ad_1]

أعلن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، تأجيل التصويت على مشروع القرار الذي تقدمت به بريطانيا، مطالبةً مجلس الأمن الدولي بتطبيق القرار 2401 “من دون تأخير”، إلى يوم الإثنين المقبل، بسبب معارضة موسكو له، بحسب (أ ف ب).

شاركت روسيا في جلسة المجلس في جنيف، يوم أمس الجمعة، على الرغم من أنها ليست عضوًا فيه، لكنها شاركت مع ممثل نظام بشار الأسد، بصفة “مراقب” على أعمال الجلسة، وناقشت القرار ودانته أمام المجلس، وطالبت بتعديله؛ ما استدعى تأجيل التصويت عليه.

يشارك في أعمال الجلسة عدد من ممثلي الدول والمنظمات والهيئات المدنية، وتناولت الجلسة الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية، وحصار نظام الأسد وميليشياته لنحو 400 ألف مواطن.

يطالب مشروع القرار البريطاني، إضافة إلى تطبيق القرار الدولي الذي ينص على هدنة إنسانية في سورية لمدة 30 يومًا، بالعمل على إدخال المساعدات الإغاثية، وإجلاء المرضى من الغوطة الشرقية المحاصرة، وفتح تحقيق “شامل ومستقل بشكل عاجل، حول الأحداث الأخيرة في الغوطة الشرقية”. (ح.ق)

جيرون
[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

جيرون