قصف مكثف على مدن وبلدت شمال وغرب حماة

[ad_1]

سمارت – حماة

قصفت قوات النظام السوري وروسيا الثلاثاء، بكثافة مدن وبلدات شمال وغرب حماة وسط سوريا، رغم قرار مجلس الأمن “2401” الداعي لوقف إطلاق نار فوري في سوريا.

وقال ناشطون محليون، إن طائرات حربية يرجح أنها روسيّة قصفت مدينة كفرزيتا شمال حماة، بالتزامن مع قصف لقوات النظام بالمدفعية الثقيلة على مدينة اللطامنة من مواقعها في حلفايا.

وأضاف الناشطون، أن طائرات النظام المروحية القت براميل متفجرة وقصفت بالرشاشات الثقيلة، قرى العمقية والزيارة وزيزون غرب حماة، بالتزامن مع قصف مدفعي على قرية السرمانية (79 شمال غرب مدينة حماة)  من مواقعها في معسكر”جورين”.

ويأتي ذلك في ظل تداول وسائل إعلام النظام  خبرا حول مهلة لأهالي مناطق جبل شحشبو وقلعة المضيق وسهل الغاب لتسليم قراهم “سلميا” لقوات النظام، و”إلا ستقوم بعمل عسكري”. وسط استعداد المقاتلين في المنطقةلأي هجوم محتمل .

ويشهد ريف حماة الشمال قصفا مدفعيا وصاروخيا وجويامن قوات النظام السوري وروسيا بشكل متكرر، يسفر في غالب الأحيان عن قتلى وجرحىمدنيين، إضافة لدمار كبيرفي البنية التحتية للمنطقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور