“مجلس محافظة الرقة” يطالب بتسليم المحافظة إلى أبناءها

[ad_1]

سمارت – الرقة

طالب مجلس محافظة الرقة التابع للحكومة السورية المؤقتة الأربعاء، التحالف الدولي ومنظمات دولية بتسليم المحافظة إلى أبناءها ليقوموا بإدارتها بعد طرد تنظيم “الدولة الإسلامية” منها قبل أربعة أشهر.

كما دعا المجلس في بيان اطلعت عليه “سمارت” إلى تشكيل مجالس محلية وأجهزة شرطة وقضاء وجيش موحد من أبناء المحافظة يقوم بحمايتها.

وأوضح البيان أن البنى التحتية ومنازل المدنيين تدمرت فوق ساكنيها حيث بلغت نسبة الدمار فيها 70 بالمئة، ولم يقوم التحالف بإزالة الأنقاض وسحب الجثث لدفنها، وأن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) قامت بنهب ممتلكاتهم  وفرض أتاوات على الأهالي بحجة دعم المتضررين من معركة عفرين.

وسبق أن طالبمجلس محافظة الرقة التحالف الدولي ومنظمات دولية وإنسانية بعودة المدنيين إلى مدينة الرقة، وإطلاق سراح المعتقلين.

وأعلنت “قسد” خلال مؤتمر صحفي يوم 20 تشرين الأول 2017،سيطرتهارسميا على كامل مدينة الرقة، بعد معارك مع تنظيم “الدولة الإسلامية” استمرت لنحو ثلاثة أشهر، وسط غطاء جوي لطائرات التحالف الدولي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين