تحطم مقاتلة روسية قبالة السواحل السورية ومقتل طاقمها

[ad_1]

سمارت-تركيا

أعلنت وزارة الدفاع الروسية الخميس، عن سقوط طائرة حربية من طراز “سوخوي 30” ومقتل طياريها قبالة ساحل مدينة جبلة في اللاذقية غربي سوريا.

وقالت وزارة الدفاع في بيان، إن المعلومات الأولية تشير أن الطائرة تحطمت وسقطت في البحر بسبب دخول طائر في أحد المحركات.

وتتمني “سوخوي 30” للجيل الرابع وهي مقاتلة متعددة المهام.

وقالت وسائل إعلام مولية للنظام السوري، إن الطائرة تحطمت بعد لحظات من إقلاعها من مطار حميميم العسكري الذي تتخذه روسيا قاعدة عسكرية. 

وسبق أن سقطت طائرة روسية من طراز “سوخوي 27″، نتيجة عطل فني قرب مدينة جبلة في شهر تشرين الأول 2017.

وكانت طائرة مروحية روسية، سقطت مطاع آب من العام الماضي، جراء عطل فني، بين ريف حلب الجنوبي وريف سراقب في إدلب، حيث عثر على جثث ثلاثة من أفراد الطاقم المكون من أربعة أشخاص على الأقل.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان