انخفاض الليرة التركية إلى مستوى قياسي أمام الدولار

[ad_1]
السورية نت – ياسر العيسى

تراجعت الليرة التركية إلى مستوى قياسي منخفض جديد اليوم الثلاثاء، بفعل المخاوف بخصوص قدرة البنك المركزي على محاربة التضخم، ومع تأهب المستثمرين لقرار الرئيس الأميركي “دونالد ترامب” بشأن الانسحاب من الاتفاق النووي الإيراني.

 ونزلت الليرة إلى 4.2950 أمام الدولار، مسجلة مستوى أضعف من سعر الإغلاق السابق البالغ 4.2646 ولتصل خسائرها هذا العام إلى 11 بالمئة.

 وزاد عائد السندات التركية القياسية لأجل عشر سنوات إلى 13.97 بالمئة، مرتفعة بذلك أكثر من 100 نقطة أساس في الجلسات الأربع الأخيرة.

يذكر بأن مؤسسة موديز العالمية، أكدت في منتصف شهر أبريل/ نيسان الماضي، أن  الضعف المزمن في العملة التركية (الليرة)، سلبي لتصنيف ديونها السيادية (وهي الديون المترتبة على الحكومات ذات السيادة، وتتخذ أغلب هذه الديون شكل سندات) وإشكالي للاقتصاد، مشيرة إلى الدرجة العالية من الانكشاف الخارجي وتدني احتياطيات النقد الأجنبي.

وفي تقريرها عن التوقعات الائتمانية، قالت موديز، إن الليرة معرضة لتجدد الضغوط إذا أرجأت السلطات تنفيذ تعهدات التحرك لمواجهة ضعف الليرة عن طريق رفع سعر الفائدة.

اقرأ أيضا: تسابق إيراني روسي على قطاع الزراعة في سوريا ونظام الأسد يفسح المجال أمامهما

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]