ثمانية قتلى وجرحى بقصف مدفعي وجوي جنوب وشرق إدلب

[ad_1]

تحديث بتاريخ 2018/05/08 16:27:08بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت -إدلب

قتل وجرح ثمانية مدنيين الثلاثاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري وغارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية على قريتين جنوب وشرق إدلب، شمالي سوريا.

وقال ناشطون، إن طائرات حربية يرجح أنها روسية استهدفت بالصواريخ منازل ومدرسة وسط قرية النقير جنوب إدلب، ما أدى لمقتل شاب وطفلين، وجرح طفلين آخرين إصاباتهما متفاوتة ونقلوا إلى مشاف قريبة في المنطقة.

وأضاف مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني بإدلب أحمد الشيخو بتصريح إلى “سمارت”، أن قوات النظام المتمركزة في بلدة أبو الظهور شرق إدلب، استهدفت بالمدفعية الثقيلة قرية تل طوقان، ما أدى لجرح ثلاثة مدنيين تفاوتت حالتهم بين المتوسطة والخفيفة، نقلوا إلى أقرب مشفى في مدينة سراقب (16 كم جنوب شرق إدلب).

​وقتل أربعة مدنيين وجرح آخرون أول أمس، بقصف جوي يرجح أنه روسي على مدينة جسر الشغور (32 كم غرب مدينة إدلب).

ويأتي القصف في إطار التصعيد العسكري الذي تشهده مدن وبلدات في إدلب خلال الآونة الأخيرة، ما أسفر عن مقتل وجرح المئات من المدنيين، إضافة إلى دمار بالبنيية التحتيةفي المنطقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور, ميس نور الدين