فرار عشرات العناصر من تنظيم “الدولة” من سجن لـ”تحرير سوريا” في إدلب

[ad_1]

سمارت-إدلب

أكد مصدر عسكري في “جبهة تحرير سوريا” لـ”سمارت” الاثنين، فرار عشرات من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من سجنهم في مدينة بنش قرب إدلب شمالي سوريا.

وقال المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية، إن 35 عنصرا من تنظيم “الدولة” فروا من السجن عبر فتحة تهوية، يوم الثلاثاء الفائت،  مؤكدا معاودة إلقاء القبض على سبعة.

وكشف المصدر عن وجود تنسيق مسبق ما بين المساجين وأشخاص من خارج السجن، إذ قتلوا خلال ملاحقتهم الهاربين شخصا كان يحاول نقل سلاح إليهم.

وأشار المصدر أن 28 سجينا المتبقين فروا باتجاه بلدة سرمين الخاضعة لفصيل “جند الأقصى” الذي يعتبر من مؤيدي فكر تنظيم “الدولة”.

وأوضح أن الأسرى الهاربين هم من عناصر تنظيم “الدولة” الذين سلموا أنفسهم لفصائل غرفة عمليات “دحر البغاة” في قرية الخوين جنوب شرق إدلب قبل أشهر.

وكانت فصائل غرفة العمليات أسرت نحو 400 عنصرا من تنظيم “الدولة” بعدما سلموا أنفسهم بسلاحهم الفردي والمتوسط.

وقبل يومين استهدف تفجير سجنا يتبع لـ”تحرير الشام”في مدينة إدلب، قالت الإخيرة إن تنظيم “الدولة” كان يقف وراءه ونفذه لتهريب عناصره من السجن.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان