مهجرون فلسطينيون يحيون ذكرى النكبة بمخيم شمال حلب (فيديو)

[ad_1]

سمارت – حلب

أحيا مهجرون فلسطينيون من جنوب العاصمة السورية دمشق الثلاثاء ، الذكرى السبعين للنكبة بمخيم في مدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال أحد المهجرين في المخيم بتصريح إلى “سمارت” إن هذه الوقفة للتأكيد على حق الشعب الفلسطيني بالعودة إلى وطنه، وحقه بالمقاومة حتى استرجاع كامل أراضيه بما فيها القدس، وموجها تحية للضحايا الذين سقطوا خلال المواجهات الأخيرة في قطاع غزة.

 وحمل المشاركون علم فلسطين وعلم الثورة السورية ولافتات كتب على بعضها”عذرا قدسنا، عذرا شامنا، ملوكنا مشغولون بايفانكا ورؤسائنا مشغولون بذبح شعوبهم” و” القدس توحدنا” و “القدس عاصمة فلسطين الأبدية، مخيم اليرموك والنكبة تتجدد”، مؤكدين على حق العودة، ورافضين قرار نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى مدينة القدس.

ونكست اليوم إدارة معبر “باب السلامة” علم الثورة السوريةلمدة ثلاثة أيام، احتجاجا على المجزرة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق المتظاهرين عند قطاع غزة الفلسطيني المحاصرة.

ويحي الشعب الفلسطينييوم 15 أيار من كل عام، في تذكير لعمليات التهجير التي اتبعتها “إسرائيل” بحقهم، إضافةً لسيطرة الأخيرة على معظم الأراضي الفلسطينية، يوم 15 أيار 1948، والذي أعلنت فيه قيام دولتها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور