اخبار_سوريا

فرنسا تجمد أصول مشتبهين بتطوير أسلحة كيماوية للنظام السوري

[ad_1]

سمارت-فرنسا

جمدت فرنسا الجمعة أصول أفراد وشركات يشتبه بمساهمتها في تطوير الأسلحة الكيميائية عند النظام السوري.

وقال وزير المالية برونو لو مير ووزير الخارجية جان إيف لو دريان في بيان مشترك، إن الخطوة تهدف إلى تعقب شبكات يشتبه في مساعدتها المركز السوري للبحوث والدراسات العلمية.

وأوضحا: “تم استهداف ثلاثة أفراد وتسع شركات لدورهم في الأبحاث و/أو الحصول على مواد لتطوير أسلحة كيماوية وباليستية لهذا البلد(سوريا)”، دون أن يحدد البيان هوية الأفراد والشركات المجمدة أصولها.

ونفذت فرنسا بالاشتراك مع الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا في نيسان الفائت ضربة عسكرية مشتركة على مواقع لقوات النظام شملت مراكز أبحاث ومنشآت لتصنيع وتخزين الأسلحة الكيماوية، وقالت إنها رد على هجوم دوما الكيماوي.

[ad_1] [ad_2]

[sociallocker]
المصدر

[/sociallocker]

محمد الحاج

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق