النظام يعيد رتل عسكري إلى درعا بعد سيطرته على محيط دمشق

[ad_1]

سمارت – درعا

عاد رتل عسكري لقوات النظام الأربعاء، إلى مقراته بالفرقة التاسعة في درعا جنوبي سوريا، بعد سيطرته على كامل محيط العاصمة السورية دمشق.

وقال مصدر عسكري لـ”سمارت” إن الرتل تابع للفرقة السابعة ومسؤول عنه ضابط الاقتحامات نزار الفندي، حيث يشترك بالمعارك العسكرية الفاصلة التي تشنها قوات النظام.

ولفت المصدر أن الرتل شارك بمعارك الغوطة الشرقية للعاصمة والاشتباكات في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوبي دمشق ومدينة الحجر الأسود المجاورة.

وأظهر مقطع مصور عشرات سيارات الدفع الرباعي والشاحنات والعربات العسكرية خلال عودتها بشوارع مدينة الصنمين (50 كم شمال مدينة درعا) وسط إطلاق نار كثيف في مدينة من قبل عناصر الرتل.

ويشارك الرتل بالمعارك بمحيط العاصمة منذ ستة أشهر، حيث قتل عدد من عناصرخلال معارك فك الحصار عن “إدارة المركبات” في مدينة حرستا حينها.

وكانت قوات النظام سيطرت قبل يومين، على مخيم اليرموك ومدينة الحجر الأسود، سبق ذلك سيطرتهاعلى كامل غوطة دمشق الشرقية منصف شهر نيسان الماضي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء