مارك زوكربيرغ يعتذر أمام البرلمان الأوروبي

[ad_1]

جدد مؤسس ومدير شركة (فيسبوك) مارك زوكربيرغ، أمس الثلاثاء، اعتذارَه من التقصير في منع إلحاق الضرر بمستخدمي (فيسبوك)، وذلك على خلفية فضيحة شراء البيانات التي عصفت بالانتخابات الرئاسية الأميركية.

جاءت تصريحات زوكربيرغ، خلال اجتماعه مع رؤساء الكتل الأساسية في البرلمان الأوروبي، في العاصمة البلجيكية بروكسل، حيث قال: “لم نستطع القيام بمسؤولياتنا على نطاق واسع كما ينبغي، كان هذا خطأنا، وأقدّم اعتذاري عن ذلك”، بحسب ما نقلت وكالة (الأناضول).

أضاف: “لقد تصرفنا بشكل خاطئ حيال الاستخدام السيئ للبيانات، والتأثير على الانتخابات ومطوري التطبيقات”، موضحًا أن “القيام بالتعديلات اللازمة سيأخذ وقتًا، إلا أن هناك عزمًا على إجرائها”.

يذكر أن شركة (كامبريدج أناليتيكا) المختصة بتقديم الاستشارات السياسية، متهمة بالحصول على بيانات 87 مليون مستخدم لـ (فيسبوك) بطريقة غير قانونية، لوضع تحليل الميول السياسية للناخبين الأميركيين، ودعم حملة ترامب، خلال الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016. س.أ

جيرون
[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

جيرون