“الكتيبة الأمنية” في “حكومة الإنقاذ” تعتقل طالبين من المعهد التقاني للإعلام

سمارت – إدلب

اعتقلت “الكتيبة الأمنية” التابعة لـ “حكومة الإنقاذ” في مدينة إدلب السبت، طالبين من طلاب المعهد التقاني للإعلام التابع لجامعة إدلب، دون توضيح التهم الموجهة إليهما.

وقال ناشطون من المدينة لـ “سمارت” إن “الكتيبة الأمنية” التي تعمل في مناطق سيطرة “” اعتقلت الطالبين محمد صبيح و علي أبو حيدرة أثناء حضورهما دروسا في إحدى القاعات الدرسية بالمعهد.

ويأتي اعتقال الطالبين بعد أيام من الإفراج عن الطالبة فاطمة إديسبعد نحو أسبوعين على اعتقالها من قبل “الكتيبة الأمنية” دون تبيان أسباب إيقافها، حيث رفضت “إدريس” بعد ذلك التصريح عن أسباب وظروف توقيفها وإطلاق سراحها.

وتعرضت إدارة المعهد التقاني للإعلام في إدلب التابعة لـ “حكومة الإنقاذ” إلى انتقادات واتهامات من قبل الطلاب بالفسادوالمحسوبيات وعدم أهلية الكادر التدريسي، حيث تبع اعتقال “إدريس” إيقاف كل من مدير المعهد علاء العبدالله والمدرس ابراهيم يسوف.

وتشكلت “حكومة الإنقاذ” في تشرين الأول الفائت من لجنة تأسيسية تشكلت خلال اجتماع سمي حينها بـ”المؤتمر السوري العام”، وتدير الشؤون المدنية في المناطق التي تسيطر عليها “هيئة تحرير الشام”.

 

عبيدة النبواني