أرشيف الوسوم: الحكومة التركية

تعزيزات عسكرية تركية لنقاط المراقبة شمال حماة (فيديو)

[ad_1]

سمارت-إدلب

أرسل الجيش التركي ليل الثلاثاء-الأربعاء، تعزيزات عسكرية لنقاط قواته المتمركزة شمال مدينة حماة وسط سوريا.

ودخلت التعزيزات عبر قرية كفرلوسين الحدودية في إدلب، ومن ثم توجه جزء منها نحو نقطة المراقبة في قرية ميدان غزال في جبل شحشبو وقسم لنقطة المراقبة في بلدة مورك.

وتتألف التعزيزات من 30 عربة عسكرية، يرافقها عدد من السيارات المزودة برشاشات ثقيلة لفصيل “فيلق الشام” المقرب من تركيا.

وبدأ الجيش التركي قبل نحو أسبوع، إنشاء نقطة عسكريةجديدة في منطقة جبل شحشبو بحماة لمراقبة اتفاق “تخفيف التصعيد”.

وسبق أن نشرت تركيا نقاط مراقبةفي قلعة جبل سمعان بحلب وقرية صلوة والصرمان بإدلب وموركبحماة،  كما تدخل أرتال عسكرية بشكل مستمر إلى المحافظتين، وذلك بعد أن أعلنت تركيا بدء نشر قواتها وتشكيل النقاط ضمن إطار تنفيذ اتفاق “تخفيف التصعيد” المتفق عليه في محادثات “أستانة 6”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

عودة نحو 200 عائلة نازحة إلى مدينة عفرين

[ad_1]

سمارت-حلب

قال نائب رئيس المجلس المحلي في مدينة عفرين الأربعاء، إن نحو 200 عائلة من النازحين عادت إلى المدينة شمال غرب حلب شمالي سوريا، خلال يومين.

وأضاف نائب رئيس المجلس عبدو نبهان في تصريح إلى “سمارت” أن العوائل عادت من مناطق تل رفعت وأخرى خاضعة لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية.

وأشار “نبهان” أن عودة كل أهالي منطقة عفرين مرتبط بقرار من الجيش التركي والجيش الوطني السوري، وتابع: “الأمر يتعلق بالأمان”.

وأوضح “نبهان” حول المنازل التي سكنها مهجرون من ريف دمشق، أن العائلة التي تقدم اوراق ثبوتية في العقار، فسيعمل المجلس المحلي مع الجيش الوطني والقوات التركية لعودة العقار لصاحبه.

ونوه أنهم يجرون دراسة لإنشاء مخيم “خمس نجوم” لأهالي غوطة دمشق الشرقية المهجرين.

وأعلنت فصائل الجيش الوطني في 18 آذار، سيطرتها الكاملة على مدينة عفرين، ضمن عملية “غصن الزيتون” بمشاركة الجيش التركي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

تعزيزات عسكرية تركية لنقاط المراقبة شمال حماة

[ad_1]

سمارت-إدلب

أرسل الجيش التركي ليل الثلاثاء-الأربعاء، تعزيزات عسكرية لنقاط قواته المتمركزة شمال مدينة حماة وسط سوريا.

ودخلت التعزيزات عبر قرية كفرلوسين الحدودية في إدلب، ومن ثم توجه جزء منها نحو نقطة المراقبة في قرية ميدان غزال في جبل شحشبو وقسم لنقطة المراقبة في بلدة مورك.

وتتألف التعزيزات من 30 عربة عسكرية، يرافقها عدد من السيارات المزودة برشاشات ثقيلة لفصيل “فيلق الشام” المقرب من تركيا.

وبدأ الجيش التركي قبل نحو أسبوع، إنشاء نقطة عسكريةجديدة في منطقة جبل شحشبو بحماة لمراقبة اتفاق “تخفيف التصعيد”.

وسبق أن نشرت تركيا نقاط مراقبةفي قلعة جبل سمعان بحلب وقرية صلوة والصرمان بإدلب وموركبحماة،  كما تدخل أرتال عسكرية بشكل مستمر إلى المحافظتين، وذلك بعد أن أعلنت تركيا بدء نشر قواتها وتشكيل النقاط ضمن إطار تنفيذ اتفاق “تخفيف التصعيد” المتفق عليه في محادثات “أستانة 6”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

احتجاجات في اعزاز بعد اعتداء الاستخبارات على إعلامي

[ad_1]

سمارت-حلب

نظم اتحاد الإعلاميين في شمال حلب وقفة في مدينة اعزاز احتجاجا على اعتداء جهاز الاستخبارات التابع لقوات الشرطة والأمن العام، على إعلامي في المدينة.

وكان من المفترض أن يجتمع اتحاد الإعلاميين مع جهاز الاستخبارات في المدينة، إلا أن الأخير اعتذر عن الحضور.

ورفع المحتجون لافتات كتب عليها “الإعلام الحر صوت الثورة”، “الإعلامي ثائر وليس شبيح”، “سب الإعلاميين وإهانة الثورة هي أفعال شبيحة النظام وعملاء الأسد”، “سب وشتم الثورة خط أحمر يا مخابرات”، “إلى عناصر المخابرات التركية .. كلاب سوريا .. لا تكونوا كمخابرات الأسد”.

وتعرض الثلاثاء، الناشط الإعلامي عمر حافظ للضرب والسب من قبل عناصر استخبارات بقيادة شخص يدعى “أبو حسين حفار” بحجة عدم امتلاك تصريح للتصوير في مدينة اعزاز.

وأدان “مكتب مارع الإعلامي” الذي يعمل به الناشط، العملية مطالبا بمحاسبة الأشخاص الذين قاموا بالاعتداء أمام القضاء.

وشكل عشرات الإعلامييننهاية شهر تشرين الثاني 2017، “اتحاد الإعلاميين السوريين”، ضم معظم الإعلاميين شمال وشرق حلب.

ويتعرض الإعلاميين في مختلف المناطق بسوريا لاعتداءات وانتهاكاتمن قبل قوات النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كان آخرها مقتل إعلاميين اثنينجراء قصف قوات النظام على الغوطة الشرقية، واعتقالالجيش التركي أربعة مراسلين لقنوات سوريا وأفرج عنهم بعد التحقيق معهم، كما صنف “مراسلون بلا حدود” سوريا أخطر بلدبالنسبة للصحفيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

“محلي الباب” يعتزم إصدار بطاقات تعريفية لأهالي المدينة

[ad_1]

سمارت-حلب

قال رئيس المجلس المحلي لمدينة الباب شرق حلب الأربعاء، إنهم يتعزمون إصدار بطاقات تعريفية للأهالي.

وأضاف رئيس المجلس جمال الشيخ في تصريح إلى “سمارت”، أن هذه البطاقات ستكون موحدة في شمال حلب، وليس لها علاقة بالهوية التي يحصل عليها المواطن من النظام.

وأوضح “الشيخ” أن هناك جيل كامل لا يملك بطاقات تعريفية ومنهم من فقد بطاقته الأصلية، وهذا ما دفعهم لهذه الخطوة، وللمساعدة في إدارة المدينة والحفاظ على حقوق الناس.

وأشار، أن الحكومة التركية ستساعد في هذه الخطوة، دون الكشف عن موعد إصدار هذه البطاقات أو تكلفتها المالية على المواطن.

وأجرى المجلس خلال الفترة السابقة ندوات في المدينة لمناقشة إصدار هذه البطاقات.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

جرحى عسكريون ومدنيون بانفجار لغم في جبل شحشبو بحماة

[ad_1]

سمارت-حماة

جرح أربعة عناصر من “جبهة تحرير سوريا” ومدنيان الخميس، بانفجار لغم أرضي في قرية قلعة كركات في جبل شحشبو بحماة وسط سوريا.

وقال مصدر محلي لـ”سمارت” إن اللغم انفجر بسيارة لـ”تحرير سوريا” ما أدى لإصابة العناصر الأربعة بداخلها ومدنيان قريبان من الموقع، وأسعفوا جميعا إلى مشفى قريب.

وأشار المصدر، أن اللغم انفجر على الطريق نفسه الذي استخدمه وفد عسكري تركيزار المنطقة لاستطلاعها.

وانفجرت عبوة ناسفةبسيارة تقل مقاتلين من الجيش السوري الحر قبل أسبوعين، قرب قرية الشريعة غرب حماة، ما أدى لإصابة السائق بجروح طفيفة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

تغيير وجهة دفعة جديدة من مهجري جنوب دمشق من حلب إلى إدلب

[ad_1]

سمارت-تركيا

قالت مصادر محلية لـ”سمارت” الخميس، إن الدفعة السابعة من مهجري بلدات جنوب دمشق ستتوجه إلى إدلب بدلا من حلب تجنبا لمصير الدفعات التي سبقتها.

وما تزال دفعيتن من المهجرين تنتظران منذ أيام موافقة الأتراك لدخولهم إلى شمال حلب الخاضع لسيطرة فصائل من الجيش الحر مدعومة من تركيا وسط ظروف إنسانية صعبة وضغوط ليغادروا نحو إدلب.

ودخلت حافلات إلى بلدات بيت سحم وببيلا ويلدا لنقل المهجرين إلى إدلب، دون أن تتوفر معلومات حول الأعداد المفترض خروجها.

ورجح ناشطون أن تكون هذه الدفعة الأخيرةالتي ستخرج من جنوب دمشق نحو الشمال وذلك اتماما لعملية التهجير التي فرضتهاروسيا والنظام السوري.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

تعليق خروج دفعات جديدة من مهجري حمص نحو شمالي سوريا

[ad_1]

سمارت-حمص

أعلنت هيئة التفاوض عن شمال حمص الخميس، تعليق خروج دفعات جديدة من المهجرين نحو الشمال السوري إلى حين تأمين القافلتين السابقتين بعد مواجهتهما برفض تركيلدخولهما شمال حلب ما اضطر إحداها للعودة نحو إدلب.

وقال الهيئة في بيان وصلت “سمارت” نسخة منه،  “اتفقنا مع الروس على عدم خروج أي دفعة قافلة من الريف إلى الشمال السوري حتى تامين القافلتين السابقتين”.

وأضافت الهيئة في البيان، أن على الراغبين في الخروج تسجيل أسمائهم لدى المجالس المحلية للحصول على رقم لإبلاغه بموعد خروجه، أما العسكريين وأسرهم فسيخرجون على دفعات بعد تنسيق قائد كل فصيل مع اللجنة المدنية.

وألغت القوات الروسيةالأربعاء، خروج الدفعة الثالثة من مهجري شمال حمص إلى الشمال السوري وبدأت برفع سواتر ترابية في مناطق تمركزها، بعدما طلبت من “هيئة التفاوض”، أن تتواصل بنفسها مع الجانب التركي للتنسيق حول دخول المهجرين إلى مدينة البابفي ريف حلب شمالي سوريا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

مصدر: مهجرو جنوب دمشق يتعرضون لضغوط لمغادرة حلب باتجاه إدلب

[ad_1]

سمارت-حلب

قال مصدر لـ”سمارت” الخميس، إن مهجري جنوب دمشق تعرضوا لضغوط للتوجه لمغادرة حلب نحو إدلب، بعد انضمام قافلة جديدة للأخرى العالقة على أطراف مدينة الباب شرق حلب، وسط حالة إنسانية صعبة لنحو 1800 شخص مع استمرار منعهم من الدخول من السلطات التركية.

وقال المصدر من داخل القافلات الخميس، إن نحو 1800 شخص يعانون حالة إنسانية صعبة وإرهاق شديد لا سيما الأطفال والنساء بسبب السفر والانتظار الطويل داخل الحافلات لمدة تتجاوز للقافلة الأولى الـ 60 ساعة.

ونوه، أن السلطات التركية سمحت بمرور سبع حالات مرضية فقط إلى مدينة الباب، مع وجود حالتين بانتظار الدخول.

وأضاف المصدر، أن المهجرين تعرضوا لضغوط (لم يحددها مصدرها) لمغادرة شمال حلب باتجاه إدلب، مؤكدا رفضهم لذلك.

وأشار المصدر، أن ممثلين عن المهجرين اجتمعوا مع ضابط روسي في الحاجز المتوقفة عنده الحافلات، حيث أخبرهم أن السلطات التركية لم توافق حتى الآن على دخولهم شمال حلب، وتابع: “وعدونا الروس بإنشاء دورات مياه وتأمين مياه شرب وغذاء”.

وأوضح أن السلطات التركية تتذرع لعدم دخولهم “بعدم جاهزية المخيمات ومراكز الإيواء لاستقبالهم”، لافتا أن قافلة جديدة تتحضر للخروج من جنوب دمشق ومتوقع وصولها شمال حلب صباح الجمعة.

وعادت الأربعاء، الدفعة الثانية من مهجري شمال حمص وجنوب حماة، باتجاه قلعة المضيق بحماة بعد أن منعتهم السلطات التركية من دخول ريف حلب الشمالي.

وسبق أن منعتالسلطات التركية عدة قوافل تقل مهجري من الغوطة الشرقية من الدخول إلى مناطق “درع الفرات” نتيجة عدم “التنسيق معها”، لكنها سرعان ما تتراجع عن القرار، نتيجة الاحتجاجات والمظاهرات الشعبية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

“هيئة التفاوض”: من يرغب بالعودة لشمال حمص عليه التواصل مع الأتراك

[ad_1]

سمارت-تركيا

قالت “هيئة التفاوض” عن شمال حمص وجنوب حماة الاثنين، إن الراغبين بالعودة إلى منازلهم بعد إتمام عملية التهجير عليهم التقدم بطلب إلى الحكومة التركية، مؤكدة عدم التوصل لصيغة بشأن المنشقين.

وانطلقت القافلة للأولى للمهجرينمن شمال حمص في وقت سابق اليوم، نحو شمالي سوريا وبعد حالة فوضى وتوتر في نقطة تجمع الأهالي والمقاتلين الرافضين للتسوية مع النظام.

 

وأضاف “هيئة التفاوض” في بيان اطلعت عليه “سمارت”، أن السلطات التركية بدورها ستحيل الطلب إلى القاعدة العسكرية الروسية في مطار حميميم ومن ثم لـ”مكتب الأمن الوطني” التابع للنظام السوري لدراسة الطلب.

وأشارت “الهيئة” أنه لو أرادت مجموعة مغادرة شمال حمص باتجاه الشمال السوري بعد الانتهاء من عملية التهجير تحت الحماية الروسية فإن فرص حدوث ذلك ضعيفة.

وقالت إن أوضاع العسكريين المنشقين عن قوات النظام ممن يردون البقاء، لم يتم البت بموضوعهم بعد.

وتأتي عملية التهجير ضمن اتفاق بين هيئات مدنية وعسكرية في شمال حمص مع وفد روسي وممثلين عن النظام.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان