أرشيف الوسوم: انتهاك

“فرقة الحمزة” تفرض ضرائب مالية على المدنيين شمال حلب

[ad_1]

سمارت – حلب

فرضت “فرقة الحمزة” التابعة للجيش السوري الحر ضرائب مالية على المدنيين المتنقلين بين مناطق “درع الفرات” ومنطقة عفرين شمال غرب حلب شمالي سوريا.

وقال مصدر محلي لـ “سمارت” طلب عدم نشر اسمه لأسباب أمنية الثلاثاء، إن حاجز عسكري تابع لـ “فرقة الحمزة” قرب قرية الباصوطة طالب من المسافرين دفع مبلغ مالي قدره 2000 ليرة سورية، مشيرا أن الشبان حاولوا الامتناع عن الدفع فأطلق أحد العناصر النار بالهوء.

وتبع المصدر أن الضرائب لم تقتصر على سيارات المسافرين وسيارات المدنيين وشملت السيارات التجارية وصهاريج وسيارات المحروقات المتنقلة بين مناطق “درع الفرات” ومحافظة إدلب، إذ تتفاوت الضريب بين حاجز وآخر.

وأضاف المصدر إن السلطات التركية تتهاون مع الحواجز التي تفرض ضرائب على المدنيين، لافتا أن الأولى تتعامل مع أهالي المنطقة والمهجرين المقيمين فيها “غير أخلاقية”.

وسبق أن قال رئيس المجلس المحلي في مدينة عفرين إنهم فرضوا ضرائب على سيارات البضائع الداخلةإلى المدينة بهدف  توجيهها لمشاريع تنموية جديدة تخدم لأهالي المدينة مضيفا أن هذه الضرائب تعتبر رمزية إذا قورنت بحمولة السيارات.

وتشهد مناطق ريف حلب الشمالي فلتانا أمنياوانتهاكات بحق المدنيين، إذ يفكر أهالي منطقة عفرين بمغادرتها نتيجة استمرار انتهاكات الفصائل العسكريةضدهم، كما اندلعت بالآونة الأخيرة اقتتالات واشتباكات تسببت بقتلى وجرحى بينهم مدنيون.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

ملثمون يهددون باستهداف مقاتلي “الحر” شمال حلب

[ad_1]

سمارت – حلب

هدد مجموعة من الأشخاص الملثمين قالوا إنهم ينتمون لعشيرة “البوبنا” باستهداف مقاتلي “الجبهة الشامية” التابعة للجيش السوري الحر في منطقة عفرين بحلب شمالي سوريا.

وأصدر الأشخاص بيانا مصورا، لم تستطع “سمارت” التأكد من صحته، قالوا فيه إنهم من “تجمع عشائر البوبنا”، وهددوا بمهاجمة مقاتلي “الجبهة الشامية” وكل من يساندها، ردا على تجاوزاتها بحق أهالي منطقة عفرين حسب وصفهم، مشيرين أن فصائل “الحر” انحرفت عن أهداف الثورة السورية وبدأوا بالاعتداء على المدنيين.

ويأتي المقطع المصور بالتزامن مع توتر أمني بين عشيرة “البوبنا” وفصائل “الحر” والشرطة العسكرية، بعد محاولة الأخيرة اعتقال أحد أبناء العشيرة بتهمة التعامل مع “وحدات حماية الشعب” الكردية في مدينة عفرين (43 كم شمال غرب مدينة حلب)، ما أدى لاندلاع اشتباكات بين الطرفين، حسب ناشطين محليين.

وقال الناشطون لـ “سمارت” أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل امرأة وإصابة طفل، إضافة إلى اعتقال “الحر” والشرطة العسكرية لنحو 20 شخصا من عشيرة “البوبنا”.

وتتكرر المواجهات والخلفاتبالآونة الأخيرة مناطق عملية “درع الفرات” نتيجة الفلتان الأمني وفوضى انتشار السلاح، إذ نشبت اقتتالات بين فصائل “الحر”إضافة إلى اشتباكات بين الأخيرة عوائل محلية، ما يسفر في غالب الأحيان عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيون.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“هيئة التفاوض” تدعو الاتحاد الأوروبي للمساعدة على إخراج إيران من سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعت “هيئة التفاوض لقوى الثورة والمعارضة السورية” الخميس، الاتحاد الأوروبي للمساعدة على إخراج إيران والميليشيات المرتبطة بها من سوريا.

وأكد أعضاء وفد “هيئة التفاوض” خلال لقاء مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني في بيان نشر على حساب “الهيئة” الرسمي على ضرورة خروج إيران من سورية “لضمان عودة الاستقرار، وانتهاء حالة الاحتقان الطائفي الذي يكرسه الوجود الإيراني”.

وقال رئيس “هيئة التفاوض” نصر الحريري إن قوات النظام السوري والميليشيات الإيرانية يعملان على التغير الديمغرافي في سوريا خاصة بعد إصدار القانون “رقم 10″، معبرا أن القرار الأخير يمنع اللاجئين والمهجرين من العودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

ودعا “الحريري” المجتمع الدولي والاتحاد الأوربي للضغط على روسيا بهدف إقناع إيران والنظام السوري لإيجاد حل سياسي وعودة العملية السياسية إلى مسارها الصحيح، تمهيدا لعودة اللاجئين والمهجرين ضمن إجراءات قانونية ودولية تحمي حقوقهم وتمنع قوات النظام من الاعتداء عليهم.

بدورها قالت مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني إن الاتحاد الأوربي ملتزم بعدم تقديم أي دعم مادي لإعادة االإعمار في سوريا ما لم يكن هنالك عملية سياسية تجري بشكل صحيح، وتؤدي إلى إنتقال سياسي.

وتأتي تصريحات “هيئة التفاوض” في سياق زيارتها للعاصمة البلجيكية بروكسل ولقاءات مع وزير خارجية بلجيكا دايدر ريندرز، و مسؤولة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي فريدريكا موغيريني، إضافة إلى اللجنة السياسية والأمنية والعديد من الهيئات السياسية والمدنية في الاتحاد الأوربي.

ويتألف وفد “هيئة التفاوض” من رئيسها نصر الحريري رئيس المكتب الاعلامي يحيى العريضي والأعضاء بسمة قضماني وحواس سعدون.

وتأتي زيارة “هيئة التفاوض” إلى بروكسل في إطار جولة تشمل العديد من الدول العربية والأجنبية على مختلف مواقفها من النظام السوري كان أخرها زيارة الوفد لسلطة عمان، وتتزامن الجولة مع انتهاء النظام من تهجير المدنيين والعسكريين من الغوطة الشرقيةللعاصمة السورية دمشق ومنطقة القلمون الشرقيإضافة إلى ريفي حمص وحماة وسط سوريا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“الحر” ينشئ حاجزا شرق درعا للحد من عمليات النهب والسرقة

[ad_1]

سمارت – درعا

أعلنت فصائل من الجيش السوري الحر إنشاء حاجز بين بلدتي الغارية الشرقية والمسيفرة (نحو 20 كم شرق مدينة درعا) جنوبي سوريا، للحد من عمليات السلب التي تحدث في تلك المنطقة.

وقال قائد “لواء الميزان” في “فرقة القادسية” التابعة للجيش الحر خالد الوحش بتصريح إلى “سمارت” إن قرار وضع الحاجز اتخذ منذ مدة طويلة، إلا أنهم أجلوا إنشاءه لتجنب التضييق على الأهالي عبر كثرة الحواجز، إلا أن تزايد عمليات النهب والسلب مؤخرا دفعهم لإقامته.

ولفت “الوحش” أنهم أقاموا حاجزا على هذا الطريق في وقت سابق إلا أنهم أزالوه بعد مدة بسبب عدم الحاجة إليه نظرا لحالة الأمان التي كانت في المنطقة، مردفا أن عودة الفلتان الأمني دفعتهم لإعادته، كما أشار إلى وجود فصائل عدة تساندهم في التصدي لهذه العمليات دون تحديد أسمائها.

وحول الأشخاص المتورطين في عمليات السرقة وقطع الطرقات قال “الوحش” إن لديهم أسماء بعض المتورطين، مضيفا أن غالبيتهم من خارج المنطقة بالتعاون مع بعض أبنائها، قائلا إن هذه العصابات متورطة بكثير من القضايا من بينها ما أسفر عن سقوط قتلى، متعهدا بإلقاء القبض عليهم بعد تحضير “خطة مدروسية” لذلك.

وأضاف “الوحش” أنه تواصل بشكل مباشر مع “دار العدل في حوران” ورئيسها عصمت العبسي حيث اتفقا على العمل للحد من انتشار هذه الظاهرة، لافتا ان “العبسي” وعده بتقديم الدعم لهم مهما كلف الأمر للقضاء على قطاع الطرق، وفق تعبيره.

واعتبر قائد اللواء أن سبب تزايد عمليات السلب على هذا الطريق يعود إلى كونه ممرا رئيسيا لجميع البضائع القادمة من محافظة السويداء، بما في ذلك المواد التموينية والمحروقات، مشيرا أن هذه المجموعات تستهدف طرقا أخرى مثل طريق الكرك وطريق الحراك وطريق كحيل وطريق صيدا.

وتشهد محافظة درعا بشكل عام فلتانا أمنيا وانتشارا لعمليات الخطف والاغتيال سواء باستخدام عبوات ناسفة أو عبر إطلاق النار من قبل مجهولين، إذ عثرت فرق الدفاع المدني الاثنين، على ست جثث لأشخاص مجهولي الهويةتعرضوا لإطلاق نار على جانب الطريق الدولي دمشق – عمان، كما سيق أن قتل المصور الصحفي ابراهيم المنجرفي مسقط رأسه بلدة تل شهاب، بعد اغتياله على يد مجهولين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“الائتلاف”: قانون المناطق التنظيمية يؤثر سلبا على الانتقال السياسي

[ad_1]

سمارت – تركيا

حذر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الأربعاء، من أن القانون رقم 10 لعام 2018 القاضي بجواز إحداث منطقة تنظيمية أو أكثر ضمن المخطط التنظيمي العام له آثار سلبية على عملية الانتقال السياسي التي نص عليها بيان “جنيف1” والقرار الأممي 2254.

وقالت نائب رئيس الائتلاف ديما موسى في تصريحات نقلها الموقع الائتلاف إن النظام السوري بإصداره هذا الانون خلال الحديث عن تشكيل دستور جديد دليل على أنه “غير جاد” في العملية السياسية ويعول على الحل العسكري “الدموي”.

وأشارت “موسى” أن القانون يسبب إشكالية في العملية الانتخابية لأنه يمنع اللاجئين والنازحين من العودة إلى منازلهم، ما يصعب تحديد مناطق الناخبين، مضيفة أنه يصعب إمكانية تحقيق العدالة الانتقالية عبر مسر الأدلة والبراهين لإعاقة التحقيق بالانتهاكات.

وسبق أن اعتبر”الائتلاف الجمعة 11 أيار الجاري، أن القانون يهدف إلى خدمة التغلغل الإيراني في سوريا.

 وكان مصدر مطلع أوضح لـ”سمارت” أن خطورة القانون تأتي من أنهيشمل أي منطقة بسوريا حتى ولو كانت الأحياء الراقية وأن المدد الزمنية لا تكفي لاثبات ملكية اللاجئين ومساحة الملكية تتقلص بعد تنفيذ المنطقة التنظيمية وسكان العشوائيات لا يحصلون على منازل فيها، إضافة إلى أنه يخالف دستور عام 2012.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

“الحر” في القنيطرة يصادر أملاك مقاتلين عادا إلى صفوف النظام

[ad_1]

سمارت-درعا

أعلن تجمع في الجيش السوري الحر في القنيطرة جنوبي سوريا الأربعاء، مصادرة أملاك أخوين كانا في الجيش الحر وأجريا مصالحة وعادا إلى صفوف النظام.

وبرر قائد “المجلس العسكري في قرية المعلقة” خطوتهم هذه ليجعلا الشخصين “عبرة لغيرهما”، وتابع: “لن نقبل أن نكون حراس على ممتلكات الخونة (…) وكل شخص متورط مع النظام سيحاسب ويسلم لمحكمة دار العدل وتصادر أملاكه”.

وأعلن المجلس عن مصادر الأملاك المنقولة وغير المنقولة للأخوين جاسم وفارس الحمد.

وأضاف قائد المجلس ويقلب نفسه “أبو محمد السبروجي”، أن “جاسم” كان يشغل منصب قائد فوج “م.د” في “جبهة ثوار سوريا” وعاد إلى صفوف النظام مؤخرا ويترأس حاليا خلية لميليشيا “حزب الله” اللبناني.

وقال “السبروجي” إنهم يجرون تحقيقات مع باقي أفراد مجموعته، رافضا الكشف عن أي تفاصيل إضافية.

وأعلن خلال الأشهر الفائتة في القنيطرة عن تشكيل غرفة عمليات لملاحقة خلايا “حزب الله”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

اجتماع لممثلي الإعلام مع جهاز أمني والمجلس المحلي في مدينة إعزاز بحلب

[ad_1]

سمارت – حلب

اجتمع السبت، عدد من أعضاء “اتحاد الإعلاميين السوريين” مع جهاز الاستخبارات والمجلس المحلي في مدينة إعزاز (44 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال مصدر خاص لـ “سمارت” إن الاجتماع سيبحث سبل تسهيل عمل وحماية الإعلاميين والناشطين في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر، حيث تكفل رئيس المجلس المحلي بحل جميع المسائل العالقة بين “اتحاد الإعلاميين السوريين” وجهاز الاستخبارات في المدينة.

ويأتي الإجتماع بعد اعتداء جهاز الاستخباراتفي اعزاز، على عضو في “الاتحاد”، الأمر الذي خلف احتجاجا نظمه الأخير، كما دعا المجلس المحلي لتشكيل وفد مشترك مع اتحاد الإعلاميين لمقابلة مسؤولين في جهاز الشرطة والأمن العام.

وتعرض عدد من الاعلاميين في الآونة الأخيرة لتهديدات بالتصفية والاعتقال في مناطق شمال حلب، كان آخرها تهديد مسلح من عائلة “حفار” عدد من الإعلاميين في سوق مدينة اعزاز، بتصفيتهم واحد تلو الآخر، كما يتعرض الإعلاميين لمضايقات وضرب وشتم بشكل مستمر خلال تغطيتهم الأحداث في المنطقة، حسب المصدر.

ويتعرض الإعلاميين في مختلف المناطق بسوريا لاعتداءات وانتهاكاتمن قبل قوات النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كان آخرها مقتل إعلاميين اثنينجراء قصف قوات النظام على الغوطة الشرقية، واعتقالالجيش التركي أربعة مراسلين لقنوات سورية وأفرج عنهم بعد التحقيق معهم، كما صنفت منظمة “مراسلون بلا حدود” سوريا أخطر بلدبالنسبة للصحفيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

الأمم المتحدة: 2018 أسوأ عام يمر على سوريا إنسانيا

[ad_1]

سمارت – تركيا

اعتبرت الأمم المتحدة الجمعة، أن 2018 أسوأ عام يمر على سوريا إنسانيا منذ سبع سنوات.

وقال بانوس مومتزيس منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا إن الوضع الإنساني يتدهور بشكل مأسأوي للغاية، وسط نزوح واسع، إضافة إلى عدم الاكتراث بحماية المدنيين.

وأضاف “مومتزيس” أن سوريا هي أسوأ مكان في التاريخ الحديث بالنسبة للهجوم على موظفي ومنشأت الرعاية الصحية، مشيرا أن 70 بالمئة من الهجومات على المراكز الصحية في العالم وقعت في سوريا، حسب وكالة “رويترز”.

وأكد “مومتزس” أن 89 موظف رعاية صحية قتلوا في 92 هجوم عسكري على منشأت صحية خلال شهري كانون الثاني وأيار الجاري، بينما قتل 73 في 112 هجوم في العام الماضي.

ولم يتتطرق “مومتزس” إلى ضلوع قوات النظام السوري وروسيا بالوقوف وراء معظم الهجمات على المنشأت الصحية وموظفيها، إضافة لارتكاب النظام السوري وروسيا عشرات المجازر حسب منظمات حقوقية وإنسانية.

وسبق أن وثّقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” الإربعاء 9 أيار الجاري،46 حالة اعتداء على مراكز مدنية حيويةخلال شهر نيسان في مختلف المحافظات السورية، 70 بالمئة منها على يد قوات النظام وروسيا، إضافة إلى توثيقها تسع مجازرفي سوريا خلال شهر ذاته، كما قتل 29 إعلاميامنذ بداية العام.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

احتجاجات في اعزاز بعد اعتداء الاستخبارات على إعلامي

[ad_1]

سمارت-حلب

نظم اتحاد الإعلاميين في شمال حلب وقفة في مدينة اعزاز احتجاجا على اعتداء جهاز الاستخبارات التابع لقوات الشرطة والأمن العام، على إعلامي في المدينة.

وكان من المفترض أن يجتمع اتحاد الإعلاميين مع جهاز الاستخبارات في المدينة، إلا أن الأخير اعتذر عن الحضور.

ورفع المحتجون لافتات كتب عليها “الإعلام الحر صوت الثورة”، “الإعلامي ثائر وليس شبيح”، “سب الإعلاميين وإهانة الثورة هي أفعال شبيحة النظام وعملاء الأسد”، “سب وشتم الثورة خط أحمر يا مخابرات”، “إلى عناصر المخابرات التركية .. كلاب سوريا .. لا تكونوا كمخابرات الأسد”.

وتعرض الثلاثاء، الناشط الإعلامي عمر حافظ للضرب والسب من قبل عناصر استخبارات بقيادة شخص يدعى “أبو حسين حفار” بحجة عدم امتلاك تصريح للتصوير في مدينة اعزاز.

وأدان “مكتب مارع الإعلامي” الذي يعمل به الناشط، العملية مطالبا بمحاسبة الأشخاص الذين قاموا بالاعتداء أمام القضاء.

وشكل عشرات الإعلامييننهاية شهر تشرين الثاني 2017، “اتحاد الإعلاميين السوريين”، ضم معظم الإعلاميين شمال وشرق حلب.

ويتعرض الإعلاميين في مختلف المناطق بسوريا لاعتداءات وانتهاكاتمن قبل قوات النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كان آخرها مقتل إعلاميين اثنينجراء قصف قوات النظام على الغوطة الشرقية، واعتقالالجيش التركي أربعة مراسلين لقنوات سوريا وأفرج عنهم بعد التحقيق معهم، كما صنف “مراسلون بلا حدود” سوريا أخطر بلدبالنسبة للصحفيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

مصدر: مهجرو جنوب دمشق يتعرضون لضغوط لمغادرة حلب باتجاه إدلب

[ad_1]

سمارت-حلب

قال مصدر لـ”سمارت” الخميس، إن مهجري جنوب دمشق تعرضوا لضغوط للتوجه لمغادرة حلب نحو إدلب، بعد انضمام قافلة جديدة للأخرى العالقة على أطراف مدينة الباب شرق حلب، وسط حالة إنسانية صعبة لنحو 1800 شخص مع استمرار منعهم من الدخول من السلطات التركية.

وقال المصدر من داخل القافلات الخميس، إن نحو 1800 شخص يعانون حالة إنسانية صعبة وإرهاق شديد لا سيما الأطفال والنساء بسبب السفر والانتظار الطويل داخل الحافلات لمدة تتجاوز للقافلة الأولى الـ 60 ساعة.

ونوه، أن السلطات التركية سمحت بمرور سبع حالات مرضية فقط إلى مدينة الباب، مع وجود حالتين بانتظار الدخول.

وأضاف المصدر، أن المهجرين تعرضوا لضغوط (لم يحددها مصدرها) لمغادرة شمال حلب باتجاه إدلب، مؤكدا رفضهم لذلك.

وأشار المصدر، أن ممثلين عن المهجرين اجتمعوا مع ضابط روسي في الحاجز المتوقفة عنده الحافلات، حيث أخبرهم أن السلطات التركية لم توافق حتى الآن على دخولهم شمال حلب، وتابع: “وعدونا الروس بإنشاء دورات مياه وتأمين مياه شرب وغذاء”.

وأوضح أن السلطات التركية تتذرع لعدم دخولهم “بعدم جاهزية المخيمات ومراكز الإيواء لاستقبالهم”، لافتا أن قافلة جديدة تتحضر للخروج من جنوب دمشق ومتوقع وصولها شمال حلب صباح الجمعة.

وعادت الأربعاء، الدفعة الثانية من مهجري شمال حمص وجنوب حماة، باتجاه قلعة المضيق بحماة بعد أن منعتهم السلطات التركية من دخول ريف حلب الشمالي.

وسبق أن منعتالسلطات التركية عدة قوافل تقل مهجري من الغوطة الشرقية من الدخول إلى مناطق “درع الفرات” نتيجة عدم “التنسيق معها”، لكنها سرعان ما تتراجع عن القرار، نتيجة الاحتجاجات والمظاهرات الشعبية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان