أرشيف الوسوم: جرحى أطفال

“الشبكة السورية” توثق مقتل 354 مدنيا في سوريا خلال شهر أيار

[ad_1]

سمارت – تركيا

وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” في تقرير لها مقتل 354 مدنيا في سوريا خلال شهر أيار الفائت، مشيرة إلى انخفاض أعداد الضحايا المدنيين للشهر الثاني على التوالي بسبب الهدوء النسبي لعمليات القصف.

وقالت “الشبكة” في تقريرها إن العدد الأكبر من الضحايا قتل على يد جهات غير محددة حيث وثقت مقتل 128 مدنيا على يد هذه الجهات منهم 24 طفلا و8 سيدات، بما في ذلك ضحايا قصف القوات التركية أو نيران القوات الأردنية واللبنانية.

وقتلت قوات النظام والميليشيات الإيرانية 107 مدنيين بينهم 27 طفلا 19 امرأة، وقتلت الطائرات الروسية 25 مدنيا بينهم 13 طفلا و7 نساء.

كذلك قتلت قوات التحالف الدولي 56 مدنيا بينهم 35 طفلا و17 امرأة، وقتلت قوات “الإدارة الذاتية” الكردية 14 مدنيا منهم طفلان وامرأة، فيما قتلت فصائل المعارضة المسلحة سبعة مدنيين بينهم طفل، فيما وثقت الشبكة مقتل 12 مدنيا بينهم 5 أطفال على يد “تنظيم الدولة الإسلامية”، ومقتل 5 مدنيين على يد “هيئة تحرير الشام”.

وحول توزع الضحايا على المحافظات أظهر التقرير أن محافظة إدلب سجلت العدد الأكبر من الضحايا المدنيين بسبب انتشار عمليات التفجير والاغتيالات حيث بلغ عدد القتلى فيها 93 مدنيا، تليها محافظة الحسكة بـ 51 قتيلا مدنيا.

كذلك تضمن التقرير مجموعة من التوصيات إلى كل من “مجلس الأمن الدولي، والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، ولجنة التحقيق الدولية المستقلة (COI)، والآلية الدولية المحايدة المستقلة (IIIM)” ، مطالبا بتوسيع العقوبات لتشمل النظام السوري والروسي والإيراني، والتوقف عن اعتبار حكومة النظام طرفا رسميا لارتكابها جرائم ضد الإنسانية، إضافة لإدراج الميليشيات التي تحارب معها على قائمة الإرهاب.

وسبق أن وثقت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” مقتل 40 شخصا تحت التعذيبفي السجون بسوريا منذ بداية عام 2018 حتى الأول من أيار، كما وثقت مقتل  62 مدنيا منهم 12 طفلاوسبع نساء ومسعف على يد قوات النظام بعد أسبوعين من الضربات الغربيةعلى مواقعه نتيجة ارتكابه مجزرة بالأسلحة الكيماويةفي ريف دمشق.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

ملثمون يهددون باستهداف مقاتلي “الحر” شمال حلب

[ad_1]

سمارت – حلب

هدد مجموعة من الأشخاص الملثمين قالوا إنهم ينتمون لعشيرة “البوبنا” باستهداف مقاتلي “الجبهة الشامية” التابعة للجيش السوري الحر في منطقة عفرين بحلب شمالي سوريا.

وأصدر الأشخاص بيانا مصورا، لم تستطع “سمارت” التأكد من صحته، قالوا فيه إنهم من “تجمع عشائر البوبنا”، وهددوا بمهاجمة مقاتلي “الجبهة الشامية” وكل من يساندها، ردا على تجاوزاتها بحق أهالي منطقة عفرين حسب وصفهم، مشيرين أن فصائل “الحر” انحرفت عن أهداف الثورة السورية وبدأوا بالاعتداء على المدنيين.

ويأتي المقطع المصور بالتزامن مع توتر أمني بين عشيرة “البوبنا” وفصائل “الحر” والشرطة العسكرية، بعد محاولة الأخيرة اعتقال أحد أبناء العشيرة بتهمة التعامل مع “وحدات حماية الشعب” الكردية في مدينة عفرين (43 كم شمال غرب مدينة حلب)، ما أدى لاندلاع اشتباكات بين الطرفين، حسب ناشطين محليين.

وقال الناشطون لـ “سمارت” أن الاشتباكات أسفرت عن مقتل امرأة وإصابة طفل، إضافة إلى اعتقال “الحر” والشرطة العسكرية لنحو 20 شخصا من عشيرة “البوبنا”.

وتتكرر المواجهات والخلفاتبالآونة الأخيرة مناطق عملية “درع الفرات” نتيجة الفلتان الأمني وفوضى انتشار السلاح، إذ نشبت اقتتالات بين فصائل “الحر”إضافة إلى اشتباكات بين الأخيرة عوائل محلية، ما يسفر في غالب الأحيان عن سقوط قتلى وجرحى بينهم مدنيون.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

صور الأقمار الصناعية تظهر مسح بلدات في الغوطة الشرقة عن الوجود

[ad_1]

سمارت – تركيا

قالت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” إن صور الأقمار الصناعية تظهر “مسح بلدات بأكملها من الوجود” في غوطة دمشق الشرقية، نتيجة الهجمات الجوية الروسية مضيفة أن هجمات روسيا والنظام كانت تهدف بشكل مقصود لتدمير أكبر قدر ممكن من المساكن والمنشآت الحيوية.

وذكرت “الشبكة” في تقرير لها الخميس إن نحو ثلاثة ملايين مسكن باتت مدمرة بشكل كامل أو جزئي في سوريا، مضيفة أن قوات النظام السوري وروسيا كانت مسؤولة عن تدمير 90 بالمئة منها.

وأضاف التقرير أن معظم عمليات القصف كانت دون وجود مبرر عسكري، وإنما كانت تهدف بشكل مقصود لتدمير الأبنية السكنية بهدف إيصال رسالة للمناطق التي تفكر بالخروج عن سيطرته بأن مصيرها هو التدمير، وأنه لن يحميها أحد سواء الأمم المتحدة أو مجلس الأمن، وفق تعبير “الشبكة”.

وأشارت الشبكة أن ملايين السوريين خسروا مساكنهم نتيجة قصف قوات النظام وروسيا، مضيفا أن صور الأقمار الصناعية تثبت أن التدمير هو هدف أساسي ضمن استراتيجية النظام الذي ألقى حتى الآن أكثر من 70 ألف برميل متفجر على مختلف المناطق السورية، قائلة إن هناك مؤشرات قوية تدل ان الضرر كان “مفرطا جدا” غذا قورن بالفائدة العسكرية المرجوة منه.

وذكر التقرير أن روسيا والنظام استخدما منذ 18 شباط الماضي وحتى 12 نيسان نحو 3968 صاروخ أرض – أرض، و1674 برميلا متفجرا، و5281 قذيفة هاون ومدفعية إضافة إلى أربعة خراطيم متفجرة و60 صاروخا محملا بمواد حارقة و45 صاروخا عنقوديا.

وأسفرت هجمات روسيا والنظام حسب التقرير عن مقتل 1843 مدنيا بينهم 317 طفلا و280 سيدة، إضافة لـ 15 عنصرا من الكوادر الطبية و12 من الدفاع المدني، كما ارتكبت 68 مجزرة شنت أكثر من 61 هجوما على مراكز حيوية مدنية.

وشدد البيان على ضرورة إحالة الملف السوري إلى محكمة الجنايات الدولية، مطالبا مجلس الأمن بإصدار قرار ملزم يمنع ويعاقب على جريمة التشريد القسري، وينص بشكل صريح على حق النازحين قسرا بالعودة الآمنة إلى منازلهم.

وسبق أن اعتبرت الأمم المتحدة الجمعة 18 أيار الجاري، أن 2018 أسوأ عام يمر على سوريا إنسانيا منذ سبع سنوات، حيث يتدهور الوضع الإنساني بشكل مأسأوي للغاية، وسط نزوح واسع، إضافة إلى عدم الاكتراث بحماية المدنيين.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قال إن نحو 700 ألف شخصنزحوا في سوريا منذ بداية العام 2018، ولم تكن المرة الأولى للكثير منهم.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

قتيل وجرحى بقصف للنظام على بلدة جباتا الخشب في القنيطرة

[ad_1]

سمارت-القنيطرة

قتل عنصر من الدفاع المدني وجرح مدنيان السبت، بقصف مدفعي وصاروخي لقوات النظام السوري على بلدة جباتا الخشب في القنيطرة جنوبي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ”سمارت”، إن الجرحى طفل ورجل أصيبوا بجراح خطرة نقلوا على إثرها إلى مشفى قريب.

وأضاف الناشطون أن قوات النظام قصفت البلدة من مواقعها في مدينة البعث والتلول الحمر واللواء 90. 

وقتل وجرح ستة مدنيينجلهم أطفال قبل نحو شهر، جراء قصف مدفعي لقوات النظام على البلدة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

قتيل وجرحى بانفجار عبوة ناسفة جنوب إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب

قتل شخص وأصيب آخرون بينهم طفل وامرأة الخميس، بانفجار عبوة ناسفة بسيارة من نوع “بيك اب” في ريف إدلب الجنوبي شمالي سويا، حيث أسعف الجرحى إلى مشفى في المنطقة.

وقال ناشطون محليون لـ “سمارت” إن عبوة ناسفة انفجرت على الطريق الواصل بين مدينة كفرنبل وبلدة كنصفرة (35 كم جنوب مدينة إدلب) ما أدى لمقتل عنصر من “هيئة تحرير الشام”.

وأشار الناشطون أن السيارة كانت تقل أيضا ثلاثة أشخاص آخرين بينهم امرأة وطفل، أصيبو بجروح متفرقة نقلوا إثرها إلى مشفى في المنطقة، لافتين أن إصاباتهم تتراوح بين خفيفة ومتوسطة.

وعثر الأهالي الخميس، على جثتين لشخصين يحملان الجنسية الأوزبكية على طريق معرتمصرين – حربنوش شمال إدلب،  كما شهدت محافظة إدلب مؤخرا تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة وإطلاق نار، استهدفت قياديينعسكريين ومقاتلين في الجيش السوري الحر ومدنيين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

إصابة 12 طفل بحوادث سير في مدينة اعزاز بحلب

[ad_1]

سمارت – حلب

أصيب 12 طفلا الثلاثاء في حوادث سير بالسيارات والدراجات النارية بمدينة اعزاز (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال الإداري في مشفى المدينة علاء عشاوي في تصريح إلى “سمارت” إن من بين الإصابات طفلة تحولت للعلاج في المشافي التركية بسبب حالتها الخطيرة وطفل آخر بحاجة لعملية جراحية داخل المشفى، وتراوحت الإصابات الأخرى بين المتوسطة والخفيفة.

وكان المجلس المحلي في اعزاز أصدر نهاية العام الماضي قرار يقضي بوجوب ترقيم الدراجات النارية المتواجدة في المدينة والقرى المحيطة بها تحت طائلة الحجز للحد من التهور بالقيادة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

ضحايا بقصف جوي على مدينة وقرية جنوب إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب

قتلت طفلتان وجرحت امرأة وطفل الثلاثاء، بقصف جوي على مدينة أريحا وقرية الرامي جنوب إدلب شمالي سوريا.

وقال مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني في أريحا حسن الأحمد لـ”سمارت” إن طائرات حربية يرجح أنها تابعة لقوات النظام السوري شنت غارات بالصواريخ على الحي الشرقي من المدينة، ما أسفر عن مقتل طفلتين، إضافة إلى دمار في المنازل وممتلكات المدنيين.

وأضاف الدفاع المدني على حساب الرسمي في “فيسبوك” أن امرأة وطفل أصيبا بجروح متفاوتة وجراء غارات مماثلة على قرية أورم الجوز جنوب إدلب.

إلى ذلك تعرضت كل من قرى محمبل والرامي وحرش بسنقول لغارات من الطائرات الحربية، كما قصفت الطائرات المروحية بالبراميل المتفجرة قرية الناجية، واقتصرت الأضرار في جميع القصوفات على المادية، حسب الناشطين.

وسبق أن قتل وجرح 13 مدنيا بينهم أطفال ونساءالأربعاء 9 أيار الجاري، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري وغارات لطائرات حربية يرجح أنها روسية على قريتي الناجية ومعرزيتا وبلدة بداما بإدلب.

ويأتي القصف بالتزامن مع انطلاقمحادثات “أستانة 9” في العاصمة الكازاخية بحضور الدول الضامنة لاتفاق “تخفيف التصعيد، وغياب الولايات المتحدة الأمريكية، إضافة لعقد اجتماعات تحضيرية للجلسة العامةالتي ستعقد في وقت لاحق اليوم.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

إصابة طفل في درعا بإطلاق نار من الجانب الأردني

[ad_1]

سمارت – درعا

أصيب طفل في محافظة درعا جنوبي سوريا السبت، نتيجة إطلاق نار من الجانب الأردني من الحدود.

وقالت مصادر محلية لـ”سمارت” إن إطلاق نار بالرشاشات المتوسطة بشكل عشوائي باتجاه الأراضي الزراعية المحيطة بقرية بئر الشياح تسبب بإصابة بليغة للطفل حيث نقل إلى مشفى ميداني.

ولفتت المصادرأن عائلة الطفل نازحة من القرية إلى السهول والأراضي الزراعية.

وبدورهم أشار ناشطون محليون أن الجيش الأردني كان يجري تدريبات عسكرية قرب الحدود مع سوريا.

وكان مدنيان قتلا وجرح ثالث نهاية أيار 2017، جراء إطلاق حرس الحدود الأردنيالرصاص بشكل عشوائي على بلدة  تل شهاب (17 كم جنوب غرب درعا) ومزارعها، فيما أعلن الأردن أنه أحبط محاولة تهريب مخدرات على الحدود مع سوريا وقتلت اثنين من المهربين، وضبطت 50 ألف حبة مخدر.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

وفاة ثلاثة أطفال غرقا بحادثتين منفصلتين في الحسكة

[ad_1]

سمارت – الحسكة

قضى ثلاثة أطفال غرقا وأصيب آخر في مدينة وقرية بمحافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، بحادثتين منفصلتين.

وقال ناشطون محليون لـ”سمارت” الخميس، إن طفلا يبلغ من العمر 13 سنة وآخر 10 سنوات توفيا غرقا قبل يوم في قرية الحدادية التابعة لناحية الشدادي، بعد أن حاولا السباحة في حفرة تجمعت فيها مياه الأمطار الغزيرة والفيضانات.

وأضاف الناشطون أن طفلا قضى وأصيب آخر أثناء محاولتهما عبور النهر إلى الضفة الأخرى في حي العزيزية بمدينة الحسكة.

وقضىطفلان غرقا الثلاثاء، في قرية الطامة شمال الحسكة، نتيجة تساقط الأمطار وتشكل السيول، وغرقتعشرات الخيام التي يقطنها نازحون ومهجرون في عدة مخيمات شمال وشرق مدينة حلب شمالي البلاد نتيجة السيول.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

11 قتيلا وجريحا بقصف لقوات النظام على مدينة درعا

[ad_1]

سمارت – درعا

قتل وجرح 11 مدينا بينهم نساء وأطفال الأربعاء، بقصف لقوات النظام السوري على أحياء بمدينة درعا جنوبي سوريا.

وقال مصدر طبي لـ”سمارت”، إن قوات النظام استهدفت بصاروخ أرض – أرض نوع “فيل” حي درعا البلد من مقراتها المحيطة، ما أسفر عن مقتل امرأة وطفلها، وجرح خمسة أطفال وامراة أغلبهم إصاباتهم خطرة.

وأضاف المصدر أن امرأة قتلت وجرح مدنيين اثنين جراء قصف قوات النظام حي طريق السد بقذائف الهاون.

وتقصف قوات النظام بشكل متكررمناطق درعا الخارجة عن سيطرتها، حيث جرح 13 مدنيا بينهم عناصر من الدفاع المدني الأحد، نتيجة قصف مدفعي لقوات النظام على أحياء بمدينة درعا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين