أرشيف الوسوم: حزب العمال الكردستاني

أمريكا تنفي التوصل لاتفاق مع تركيا لسحب “الوحدات” الكردية من منبج السورية

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

نفت الولايات المتحدة الأمريكية، التوصل لاتفاق مع تركيا على خطة من ثلاث خطوات لسحب “وحدات حماية الشعب” الكردية من مدينة منبج في حلب، شمالي سوريا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر ناورت مساء أمس الأربعاء، “لم نتوصل لأي اتفاق بعد مع حكومة تركيا، ومستمرون في المحادثات الجارية بخصوص سوريا والقضايا الأخرى التي تهم الجانبين”، بحسب وكالة “رويترز”.

وأضافت “ناورت”، أن المسؤولين الأمريكيين والأتراك التقوا في أنقرة الأسبوع الفائت لإجراء محادثات بشأن القضية.

وقالت وكالة “الأناضول” الرسمية التركية الأربعاء إن واشنطن وأنقرة توصلتا إلى اتفاق فني على خطة لانسحاب “الوحدات” الكردية من منبج.

وتوترت العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة، بسبب دعم الولايات المتحدة لـ”الوحدات” الكردية، التي تصنفها تركيا على قائمة الإرهاب لديها، وتقول أنها على صلة بـ”حزب العمال الكردستاني” الذي يحاربها على أراضيها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

“الحر” يطرد عائلات كردية من منازلها في منطقة عفرين بحلب

[ad_1]

سمارت – تركيا

طرد الجيش السوري الحر عائلات كردية من منازلها في قريتي “علي بازان” وكركلي التابعة لناحية شران في منطقة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، بحجة “انتماء أفراد منها لحزب العمال الكردستاني (PKK)”.

أضاف مصدر عسكري بـ”فرقة السلطان مراد” رفض الكشف عن اسمه بتصريح إلى “سمارت” أنهم قبضوا ضمن العائلات على عناصر من (PKK).

ولفت المصدر أنه يتم “إيواء نازحين في بيوت للحزب”، نافيا وجد “توطين” بمنطقة عفرين للمهجرين والنازحين من المحافظات السورية.

وبدوره أكد مصدر محلي لـ”سمارت” أن أربعة عائلات طردت اليوم من منازلها بينما الدفعة الأولى المكونة من خمسة عائلات طردت بتاريخ 17 نيسان 2018.

ولفت المصدر المحلي أن العائلات تقطن الآن بقرية جمان القريبة، مشيرا للمعاملة الجيدة لعناصر الفصيل المتواجد فيها.

كما لفت مصدر مطلع في مدينة اعزاز أن “الفيلق الثاني” هو المتواجد في قرية جمان، لافتا أن هناك عمل على ملاحقة المسيئين من عناصر “الحر” خاصة بعد تواصل الأهالي وذويهم في أوروبا معهم حيث ضبطوا عدة حالات سرقة في المنطقة وأعيدت المسروقات لأصحابها.

وسبق أن وصلتقافلة تضم مهجرين من مدينة الضمير في منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق الجمعة 20 نيسان 2018، إلى ناحية جنديرس بعفرين في حلب.

وكان “فيلق الرحمن”قال الأحد 25 ىذار 2018،إنهم يتواصلون مع تركيا والجيش السوري الحر المنضوي ضمن عملية “غصن زيتون” والحكومة السورية المؤقتة، لتوطين مهجري الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق في منطقة عفرين.

وسيطرت فصائل”الجيش الوطني” و”الفيلق الثاني” و”الفيلق الثالث” التابعة لـ”الحر”، يوم 18 آذار 2018، على كامل مدينة عفرين دون أي مقاومة تذكر من “الوحدات” الكردية، إضافة إلى  مراكز ست نواح هي بلبل، وراجو، والشيخ حديد، وشران، وجنديرس ومعبطليخلال العملية العسكرية التي بدأتهامع الجيش التركي يوم 21 كانون الثاني 2018.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

أردوغان: نستعد للسيطرة على جميع المناطق الخاضعة لسيطرة “الوحدات” الكردية في سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الجمعة، أن بلاده تستعد للسيطرة على كامل المناطق الخاضعة لسيطرة “وحدات حماية الشعب” الكردية في سوريا.

وقال الرئيس التركي خلال كلمة بمقر حزب العدالة والتنمية في العاصمة أنقرة إن تركيا “ستطهر” مدن “تل أبيض، وعين العرب، ورأس العين، والحسكة” حتى الحدود العراقية من “الوحدات” الكردية.

وهدد “أردوغان” أنه “أبواب بلاده مغلقة أمام من لا يساوون بين حزب الاتحاد الديمقراطي وحزب العمال الكردستاني، إضافة إلى من لا يساوون بين مكافحة تنظيم الدولة والوحدات الكردية” في سوريا أو العراق، مشيرا أن تركيا تعرف جميع “التنظيمات الأرهابية” مهما غيرت اسمائها، “ولايمكن للدول الغربية خداعنا بما يسمى قوات سوريا الديمقراطية (قسد)”.

وكان “أردوغان” قالالسبت 10 آذار الجاري، إن بلاده ستسعى إلى “تطهير منبج وعين العرب وتل أبيض ورأس العين، والقامشلي من الإرهابيين بعد الانتهاء من تطهير عفرين”.

وحول مجريات عملية “غصن” الزيتون” ذكر “أردوغان” أن العملية مستمرة حتى السيطرة على مدينة تل رفعت شمال مدينة حلب والقرى المحيطة بها.

وسبق أن أعلنالرئيس التركي الأحد 25 آذار الجاري، إن الجيش التركي والفصائل الجيش السوري الحر ستكمل “غصن الزيتون” بالسيطرة على مدينة تل رفعت خلال وقت قصير.

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت السبت 20 كانون الثاني الماضي، بدء العملية العسكرية في منطقة عفرين، ضد “وحدات حماية الشعب” الكردية، باسم عملية “غصن الزيتون” سيطرت خلالها على مركز مدينة عفرين وجميع البلدات التابعة لها ومعظم القرى المحيطة بها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“الإدارة الذاتية” وهيئات سياسية كردية تدين توقيف التشيك لـ”صالح مسلم”

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

أدانت “الإدارة الذاتية” الكردية وهيئات سياسية كردية الأحد، إلقاء القبض على الرئيس السابق لـ “حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي” (PYD) “صالح مسلم” في جمهورية التشيك.

وقالت وكالة “الأناضول” الرسمية للأنباء وصحيفة “ديلي صباح” التركية في وقت سابق اليوم، إن “مسلم” اعتقل في العاصمة التشيكية براغ، دون تحديد سبب توقيفه،وما إذا كان لتركيا علاقة بذلك.

واتهم  الرئيس المشترك لـ”هيئة العلاقات الخارجية” في “الإدارة الذاتية”، عبد الكريم عمر، بتصريح لـ”سمارت”، المخابرات التركية ضغطت على السلطات التشيكية لاعتقال صالح مسلم، معتبرا ذلك “أمر منافي لجميع القوانين والأعراف الدولية”، كما أضاف أن “الإدارة الذاتية” ستسعى للضغط على التشييك من أجل الإفراج عن “مسلم” في أقرب وقت ممكن.

بدورها استنكرت “الهيئة التنفيذية” في “حركة المجتمع الديمراطي” في بيان اطلعت “سمارت” عليه، توقيف “مسلم” الذي يشغل عضو لجنة العلاقات فيها، محملة التشييك مسؤولية اعتقاله.

وجاء في البيان أن “الاعتقال جاء بالتزامن مع إصدار مجلس الأمن قرار وقف الأعمال القتالية في سوريا، (..) وهذا يؤكد على أن تركيا تسعى وتستمر في حربها ولا تعترف بأي قرار دولي”.

ووجهت الحركة نداءا إلى المنظمات المدنية والحقوقية والأمم المتحدة إلى إبداء موقفها من هذه الحادثة كما دعت “الأكراد” للتظاهروالتنديد و”القيام بفعالياتهم دون توقف”.

من جانبه طالب “مجلس سوريا الديمقراطية”، المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بالضغط على الحكومة التشيكية للحفاظ على سلامة “مسلم” وإطلاق سراحه فورا، معتبرا أن اعتقال الأخير “سيؤثر على الأمن والاستقرار في سوريا”.

وكانت السلطات التركية أصدرت في تشرين الثاني عام 2016 مذكرة توقيف بحق “مسلم” و47 شخصا آخرين للاشتباه بعلاقتهم باعتداء ارتكب في العاصمة التركية أنقرة في شباط السابق، وأسفر عن سقوط نحو 30 قتيلا، حيث اتهمت السلطات التركية “حزب الاتحاد الديموقراطي” بالتخطيط للاعتداء.

وانتخب صالح مسلم رئيسا لـ “الاتحاد الديموقراطي” الكردي في أيلول عام 2010، وبقي في منصبه حتى شهر أيلول عام 2017، حيث انتخب الحزب كلا من شاهوز الحسن وعائشة حسو رئيسين مشتركينله.

ويهيمن “الاتحاد الديمقراطي” الجناح السياسي لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية، على “الإدارة الذاتية” شمالي وشمالي شرقي البلاد، وتعتبره تركيا امتدادا لـ”حزب العمال الكردستاني” المصنف على قائمة “الإرهاب”.

 
 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

توقيف الرئيس السابق لـ “الاتحاد الديموقراطي” الكردي صالح مسلم في التشيك

[ad_1]

سمارت – تركيا

أعلنت وسائل إعلام تركية الأحد، إلقاء القبض على الرئيس السابق لـ “حزب الاتحاد الديموقراطي الكردي” (PYD) صالح مسلم في جمهورية التشيك، دون ذكر تفاصيل أوفى حول ذلك.

وقالت وكالة “الأناضول” الرسمية للأنباء وصحيفة “ديلي صباح” التركية، إن صالح مسلم اعتقل اليوم في العاصمة التشيكية براغ، دون تحديد سبب توقيفه، وما إذا كان لتركيا علاقة بذلك.

يأتي ذلك بعد أقل من عشرة أيام على إدراج الحكومة التركية اسم صالح مسلم على “القائمة الحمراء” التي تضم 135 اسما، ضمن “قائمة الإرهابيين المطلوبين” حيث تمنح الحكومة التركية مبلغ أربعة ملايين ليرة تركية (أكثر من مليون دولار أمريكي)، لمن يقدمون معلومات تساعد في القبض على المطلوبين من القائمة الحمراء.

وكانت السلطات التركية أصدرت في تشرين الثاني عام 2016 مذكرة توقيف بحق “مسلم” و47 شخصا آخرين للاشتباه بعلاقتهم باعتداء ارتكب في العاصمة التركية أنقرة في شباط السابق، وأسفر عن سقوط نحو 30 قتيلا، حيث اتهمت السلطات التركية “حزب الاتحاد الديموقراطي” بالتخطيط للاعتداء.

وانتخب صالح مسلم رئيسا لـ “حزب الاتحاد الديموقراطي” الكردي في أيلول عام 2010، وبقي في منصبه حتى شهر أيلول عام 2017، حيث انتخب الحزب كلا من شاهوز الحسن وعائشة حسو رئيسين مشتركينللحزب.

ويهيمن “حزب الاتحاد الديمقراطي” الجناح السياسي لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية، على “الإدارة الذاتية” شمالي وشمالي شرقي البلاد، وتعتبره تركيا امتدادا لـ”حزب العمال الكردستاني” المصنف على قائمة الإرهاب.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“الحر” يعلن السيطرة على قرى جديدة بمنطقة عفرين

[ad_1]

سمارت – حلب

سيطرت فصائل الجيش السوري الحر والجيش التركي الثلاثاء، على قرى جديدة في منطقة عفرين شمال حلب شمالي سوريا، خلال المعارك التي تخوضها ضد “قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) التي تشكل “وحدات حماية الشعب” الكردية عمودها الفقري.

وقالت فصائل “الحر” المشاركة بعملية “غصن الزيتون” في بيان على حسابها بموقع “تويتر”، إنها سيطرت على قرى الزيتونة والجميلة وعرب ويران والتلال المحيطة بها، في ناحية شران شمال شرق عفرين، بعد معارك مع “الوحدات” الكردية ، في حين لم تذكر تفاصيل إضافية.

كذلك أعلنت فصائل “الحر” سيطرتها على قرى مروانة الفوقاني والتحتاني وقلكي وهلكجة، في ناحية جنديرس غرب عفرين، خلال معاركها مع “الوحدات” الكردية.

وسيطرت فصائل “الحر” أيضا على قرى شرقنلي وصوراني وحياني وتلتيهما، في ناحية بلبل شمال عفرين، بحسب البيان.

وأعلنت فصائل “الحر”أمس، سيطرتها على قرى يكي دام وشلتاح ومرسوية التابعة لناحية شران شمال شرق عفرين، كما سيطرت على قلعة “النبي هوري” و”الجسر الروماني” والتلال المحيطة بهما في نفس المنطقة.

وبدأت قوات النظام السوري أمس، تحضير عناصر يتبعون لميليشيات “شعبية” تابعة لها بهدف الدخول إلى مدينة عفرين، بموجب اتفاق مع “حزب الاتحاد الديموقراطي” الكردي(PYD).

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش الحر يوم 21 كانون الثاني ، أول هجوم عسكري بري ضمن عملية أطلق عليها اسم “غصن الزيتون” في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة “قسد”، حيث سيطروا على عدة قرى وتلال استراتيجية في ظل استمرار المواجهات.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور

تركيا تنفي استخدام أسلحة كيماوية في منطقة عفرين

[ad_1]

سمارت – تركيا

نفت تركيا استخدام أسلحة كيماوية في عملياتها العسكرية في سوريا، بعد ادعاءات لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية باستخدامها “غاز سام” في منطقة عفرين (43 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو الأحد، خلال حديثه في مؤتمر “ميونخ للأمن” في مدينة ميونخ الألمانية،  لإن بلاده لم تستخدم “مطلقا” أسلحة كيماوية في عملياتها في سوريا وتراعي المدنيين، حسب وكالة “رويترز” للأنباء.

ووصف “جاويش أوغلو”، في حديثه للصحفيين، التقارير التي تتحدث عن هجوم “كيميائي” بأنها دعاية تروج لها منظمات داعمة لـ “حزب العمال الكردستاني”.

وسبق أن قال طبيبفي مشفى مدينة عفرين في وقت سابق أمس، إنهم استقبلوا ست حالات تسمم نتيجة قصف بـ”غاز سام” على قرية أرندة بناحية شيخ الحديد غربي عفرين والتي تسيطر عليها “وحدات حماية الشعب” الكردية، فيما نفى الجيش الحر ذلك معتبرا أنها تمثيلية.

وسبق أن نفى الجيش السوري الحر ادعاءات لـ”الوحدات” الكردية باستخدامه أسلحة محرمة دوليا بقصف عفرين، متهما بذات الوقت باستخدام “غازات سامة” بقصف نقاط الاشتباكشمالي عفرين حيث أصيب عشرات المقاتلين بحالات اختناق.

وتخوض فصائل الجيش الحر بمشاركة الجيش التركي منذ 20 كانون الثاني الفائت، معارك في عفرين ضد “الوحدات” الكردية ضمن عملية عسكرية تحمل اسم “غصن الزيتون”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور

“الإدارة الذاتية” تجبر التجار على إغلاق محالهم في ذكرى اعتقال “أوجلان”

[ad_1]

سمارت – الحسكة

أجبرت “الإدارة الذاتية” الكردية الخميس، التجار على إغلاق محالهم التجارية في مدن وبلدات محافظة الحسكة، في ذكرى اعتقال زعيم “حزب العمال الكردستاني” عبد الله أوجلان (المعتقل في السجون التركية).

وقال مصادر محلية لـ”سمارت” إن “الإدارة الذاتية” أبلغت التجار بقرار، اطلعت “سمارت” عليه، إغلاق محالهم التجارية والخروج بمظاهرة تنديدا باعتقال “أوجلان”، الأمر الذي أدى لوقف شريان الحياة في المحافظة.

وتظاهر المئات من بلدات ومدن المحافظة في قرية هرم شيخو قرب مدينة القامشلي، منددين باعتقال زعيم “حزب العمال الكردستاني”، وفق المصادر.

وتنظم “وحدات حماية الشعب” الكردية كل سنة مظاهرات في ذكرى اعتقال “أوجلان” يشارك فيها مئات الأشخاص.

و”أوجلان” هو مؤسس وأول قائد لحزب “العمال الكردستاني” (المصنف في عدد من الدول منظمة إرهابية)، ومحكوم عليه في تركيا بالسجن المؤبد منذ عام 1999، لاتهامه بالضلوع في أعمال إرهابية، وله العديد من المؤلفات الأدبية، ومن أبرز مراجعاته دعوته عام 2006، وهو في سجنه، عناصر حزبه المتحصنين جنوبي تركيا إلى إلقاء السلاح، وعدم مهاجمة أهداف تركية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

تركيا تطالب أمريكا باستبعاد “الوحدات” الكردية من “قسد”

[ad_1]

سمارت – تركيا

طالبت تركيا الخميس، الولايات المتحدة الأمريكية بإيقاف دعم “وحدات حماية الشعب” الكردية  واستبعادها عن “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في سوريا.

وقال وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي في مؤتمر صحفي بمدينة بروكسل، إن بلاده طالبت بإنهاء هذه العلاقة، (..) و”إنهاء كل الدعم المقدم لوحدات حماية الشعب، الذراع السورية لحزب العمال الكردستاني”، بحسب “رويترز”.

وأكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم 24 تشرين الثاني الفائت، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أصدر تعليمات بعدم تقديم الدعم لـ”الوحدات”الكردية.

وتصنّف تركيا على قائمة الإرهاب “وحدات حماية الشعب” أبرز مكونات “قسد” التي يدعمها التحالف الدولي بقيادة أمريكا في معاركها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” شرقي وشمالي شرقي سوريا، حيث  تدهورت العلاقات بين واشنطن وأنقرة، بسبب الدعم الأمريكي لـ”الوحدات”.

 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

مقتل 7 مدنيين وجرح 113 بـ 94 هجوما على تركيا منذ بدء معركة عفرين

[ad_1]

سمارت – تركيا

قال رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم إن الهجمات التي طالت تركيا منذ بدء عملية “غصن الزيتون”، أدت لمقتل 7 مدنيين وإصابة 113 آخرين، بعد أكثر من 90 هجوما صاروخيا من الأراضي السورية.

وقال “يلدريم” بتصريحات للصحفيين عقب جولة في ولاية كلس برفقة مسؤولين آخرين، إن فصائل “حزب الاتحاد الديموقراطي” (PYD) و”حزب العمال الديموقراطي” (PKK) قصفت ولاية كلسبـ 34 قذيفة صاروخية، وولاية هاتايبـ 60 قذيفة، منذ انطلاق العملية العسكرية الشهر الماضي.

واعتبر رئيس الوزراء التركي، أن “هذه التنظيمات الإرهابية لا ماضيَ لها سوى قتل الناس”، معربا عن انزعاج الحكومة التركية من تعاون بعض الدول مع هذه الفصائل، في إشارة إلى الولايات المتحدة، قائلا إن بلاده تعلم جيدا “من أين يحصل الإرهابيون على الصواريخ التي يطلقونها اليوم”.

وكانت منظمة “الهلال الأحمر الكردي” قالت في تقرير لها نهاية الشهر الفائت، إنها وثقت مقتل 65 مدنيا وجرح 163 بقصف للجيش التركيوالجيش الحر على منطقة عفرين شمال حلب، خلال 11 يوما، مشيرة أن القتلى بينهم 12 امرأة و20 طفلا، فيما بلغ عدد الجرحى 163 بينهم 26 امرأة و36 طفلا.

وأعلن الجيش التركي، في وقت سابق مقتل جنديين تركيين وإصابة 5 آخرين، خلال عملية “غصن الزيتون” شمالي سوريا، بينما قالت “قوات سوريا الديموقراطية” إنها قتلت أربعة جنود بهجوم صاروخي في المنطقة.

وأعلنت تركيا بدء العملية العسكرية في منطقة عفرينيوم 20 كانون الثاني الفائت بمشاركة فصائل من الجيش السوري الحر، بهدف السيطرة على منطقة “عفرين” وطرد الفصائل التابعة لـ “حزب الاتحاد الديموقراطي” والذي تعتبره تركيا تنظيما إرهابيا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني