أرشيف الوسوم: صحيفة

إيران: ندعم الجهود الروسية لفرض سيطرة النظام على جنوبي سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

نقلت صحيفة  “شرق” الإيرانية عن مسؤول أمني إيراني السبت قوله إن طهران تدعم الجهود الروسية لفرض سيطرة النظام السوري على جنوبي سوريا، بعد أنباء عن شن الأخير هجوما وشيكا على المنطقة.

وقال سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني على شمخاني إن بلاده “تدعم بشدة الجهود الروسية لطرد الإرهابيين من منطقة الحدود السورية الأردنية وجعل المنطقة تحت سيطرة الجيش السوري”.

ووردت عدة تقارير إعلامية تفيد بإرسال قوات النظام تعزيزات عسكرية خاصة من “الحرس الجمهوري” إلى شمالي درعا وإلى القنيطرة اللتين تعتبران آخر معقلين كبيرين للفصائل العسكرية في جنوبي البلاد، بعد إحكام النظام سيطرته على دمشق وريفها.

ونفى “شمخاني” وجود أي قوات أو مستشارين عسكريين إيرانيين في جنوبي سوريا أو مشاركة بلاده في أية عملية عسكرية في الآونة الأخيرة، على عكس ما تقوله إسرائيل التي شنت أكثر من هجوم على مواقع قالت إنها لإيران في أنحاء مختلفة من سوريا.

تأتي هذه التصريحات بعد أن كشفت مصادر دبلوماسية روسية عن اتفاق بين موسكو وإسرائيل على انسحاب الميليشيات الموالية لطهران من جنوبي غربي سوريا، والأنباء التي تحدثت عن موافقة إسرائيل على إعادة انتشار قوات النظام في المنطقة.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

إيران تدعم الجهود الروسية لفرض سيطرة النظام على جنوبي سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

نقلت صحيفة  “شرق” الإيرانية عن مسؤول أمني إيراني السبت قوله إن طهران تدعم الجهود الروسية لفرض سيطرة النظام السوري على جنوبي سوريا، بعد أنباء عن شن الأخير هجوما وشيكا على المنطقة.

وقال سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني على شمخاني إن بلاده “تدعم بشدة الجهود الروسية لطرد الإرهابيين من منطقة الحدود السورية الأردنية وجعل المنطقة تحت سيطرة الجيش السوري”.

ووردت عدة تقارير إعلامية تفيد بإرسال قوات النظام تعزيزات عسكرية خاصة من “الحرس الجمهوري” إلى شمالي درعا وإلى القنيطرة اللتين تعتبران آخر معقلين كبيرين للفصائل العسكرية في جنوبي البلاد، بعد إحكام النظام سيطرته على دمشق وريفها.

ونفى “شمخاني” وجود أي قوات أو مستشارين عسكريين إيرانيين في جنوبي سوريا أو مشاركة بلاده في أية عملية عسكرية في الآونة الأخيرة، على عكس ما تقوله إسرائيل التي شنت أكثر من هجوم على مواقع قالت إنها لإيران في أنحاء مختلفة من سوريا.

تأتي هذه التصريحات بعد أن كشفت مصادر دبلوماسية روسية عن اتفاق بين موسكو وإسرائيل على انسحاب الميليشيات الموالية لطهران من جنوبي غربي سوريا، والأنباء التي تحدثت عن موافقة إسرائيل على إعادة انتشار قوات النظام في المنطقة.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

إعلام أمريكي: واشنطن تدرس تقديم “مكافأة” للسعودية مقابل إرسال قواتها إلى سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

نقلت شبكة “CNN” عن مصادر أمريكية مسؤولة قولها إن الإدارة الأمريكية تدرس تقديم “مكافأة إجبارية” للسعودية من أجل إرسال قوات عربية لتحل مكان القوات الأمريكية في سوريا.

وقالت المصادر إن إقناع السعودية بإرسال قواتها “سيأتي بثمن” وإنه في حال أبدت السعودية استعدادها لذلك فإن على واشنطن تحديد ما الذي ستقدمه مقابل ذلك.

وينتشر الجنود الأمريكيون المنخرطون في صفوف قوات التحالف الدولي في عدة مناطق سورية، أبرزها دير الزور والحسكة شرقي سوريا ومنطقة منبج في محافظة حلب شماليها، التي شهدت إنشاء قواعد عسكرية جديدة بالتزامن مع تهديدات تركية باجتياحها.

ونقلت الشبكة عن مصدر مطلع أن من بين الخيارات المطروحة التي يدرسها مجلس الأمن القومي الأمريكي هو تقديم عرض للسعودية بأن تصبح دولة بدرجة “حليف رئيسي خارج حلف شمال الأطلسي (الناتو)”.

وأوضحت الشبكة أن هذا التصنيف يجعل من السعودية شريكا استراتيجيا عسكريا مع الولايات المتحدة على غرار حلفاء رئيسيين مثل الأردن وإسرائيل وكوريا الجنوبية، ويعزز من دور من واشنطن كضامن لأمن المملكة.

وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير قبل أيام إن بلاده أبدت استعدادها لدعم إرسال قوات من “التحالف الإسلامي ضد الإرهاب” إلى سوريا.

ونقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأحد عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن واشنطن تسعى لاستبدال القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا بأخرى عربية، بعد إعلان الرئيس دونالد ترامب نيته سحب قواته من البلاد.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

صحيفة: واشنطن تسعى لاستبدال القوات الأمريكية في سوريا بأخرى عربية

[ad_1]

سمارت – تركيا

نقلت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأحد عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن واشنطن تسعى لاستبدال القوات الأمريكية المتواجدة في سوريا بأخرى عربية.

وأضافت الصحيفة أن الإدارة الأمريكية تواصلت مع كل من السعودية وقطر والإمارات ومصر لإرسال قواتهم وجمع الأموال من أجل تأمين المناطق التي طرد منها تنظيم “الدولة الإسلامية” شرقي وشمالي شرقي سوريا.

وتهدف هذه المبادرة إلى “سد الفراغ” الذي يمكن أن يحصل في حال انسحبت القوات الأمريكية من تلك المناطق وتجنب استغلاله من قبل تنظيم “الدولة” أو الميليشيات المدعومة من إيران، بحسب الصحيفة.

ولا يزال هناك أكثر من خمسة آلاف عنصر من تنظيم “الدولة” موزعون جنوبي محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا، وعلى امتداد عشرات الكيلومترات من نهر الفرات قرب مدينة البوكمال شرقي دير الزور شرقي البلاد، بحسب مسؤولين أمريكيين.

يأتي ذلك بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نيته سحب قوات بلاده، البالغ عددهم نحو ألفي جندي من سوريا، في أقرب وقت ممكن.

وخسر تنظيم “الدولة” معظم مناطق سيطرته في سوريا بعد حملات عسكرية شنتها كل من “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن، وفصائل الجيش السوري الحر المدعومة من تركيا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

“ترامب” و”ماكرون” يطالبان بـ”رد حازم” على هجوم دوما الكيماوي

[ad_1]

سمارت – تركيا

طالب الرئيسان الفرنسي إيمانويل ماكرون والأمريكي دونالد ترامب باتخاذ “رد حازم” على هجوم قوات النظام السوري الكيماوي على مدينة دوما في الغوطة الشرقية للعاصمة اللسورية دمشق.

وقالت الرئاسة الفرنسية في بيان ليل الاثنين-الثلاثاء، إن الرئيسين بحثا هذا الهجوم خلال مكالمة هاتفية هي الثانية لهما خلال يومين واتفقا على ضروروة أن يكون رد فعل المجتمع الدولي “حازما”، حسب وكالة الأنباء الفرنسية “أ.ف.ب”.

وتحدثت صحيفة “التايمز” البريطانية عن ضغوطات يمارسها وزراء ومسؤولون بريطانيون على رئيسة الوزراء تيريزا ماي للانضمام إلى ضربة عسكرية أمريكية-فرنسية محتملة ضد قوات النظام في سوريا.

وأشارت الصحيفة إلى إجراء مسؤولين في وزارة الدفاع البريطانية “بحثا دقيقا” للقدرات العسكرية التي يمكن للندن أن تقدمها، بما في ذلك استخدام صواريخ “توماهوك” وسلاح الجو الملكي.

وكان “ترامب” أعلن مساء الاثنين أنه سيتخذ قرارا خلال ساعات للرد “بقوة” على هذا الهجوم، كما أكدت السفيرة الأمريكية في الأمم المتحدة أن بلادها ستتحرك سواء قرر مجلس الأمن الدولي ذلك أم لا.

وقتل عشرات المدنيين وأصيب مئات آخرون بحالات اختناق مساء السبت إثر هجوم بغازات سامة ألقتها طائرات النظام على مدينة دوما، بحسب ناشطين ومصادر طبية، لاقى تنديدا محليا ودوليا.

ووجهت واشنطن ضربات صاروخية على مطار الشعيرات العسكري عقب شن قوات النظام هجوما بغاز السارين على مدينة خان شيخون بإدلب في نيسان من العام الماضي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

مسؤول أمريكي لا يستبعد ضربة صاروخية ضد النظام على خلفية هجوم دوما

[ad_1]

سمارت – تركيا

لم يستبعد مسؤول في الأمن القومي الأمريكي الأحد، شن بلاده ضربة صاروخية ضد النظام السوري على خلفية الهجوم الكيماوي الذي نفذه على مدينة دوما في الغوطة الشرقية للعاصمة دمشق.

وقتل أربعون مدنيا على الأقل وأصيب مئات آخرون بحالات اختناق مساء السبت إثر هجوم بغازات سامة ألقتها طائرات النظام على مدينة دوما، بحسب ناشطين ومصادر طبية، لاقى تنديدا محليا ودوليا.

وردا على سؤال في لقاء تلفزيوني حول إمكانية شن ضربة ضد النظام قال المستشار توماس بوسرت “لا يمكنني استعباد أي شيء (..) هذه الصور مريعة ونحن ننظر في الهجوم خلال هذه المرحلة”، حسب صحيفة “نيويورك تايمز”.

وأشار “بوسرت” إلى نقاشات جرت مساء أمس وصباح اليوم بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وفريق مستشاري الأمن القومي حول كيفية الرد على الهجوم.

واعتبر السيناتور الجمهوري لندسي غراهام أنه في حال لم يلتزم الرئيس الأمريكي بتصريحاته فإنه “سيظهر بمظهر الضعيف أمام روسيا وإيران” واصفا ذلك بـ”اللحظة الحاسمة”.

وكان “ترامب” قال في تغريدات نشرها على حسابه الرسمي في موقع “تويتر” إن رئيس النظام الذي وصفه بـ”الحيوان” سوف “يدفع الثمن غاليا” لشنه الهجوم الكيماوي على المدينة.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول في البحرية الأمريكية قوله إن البوارج المحملة بصواريخ “كروز” كانت في البحر الأبيض المتوسط في مهمة روتينية طويلة الأمد لكنها لم تتلق أوامر بالاقتراب من السواحل السورية أو التجهيز لأية ضربة.

وفي مؤتمر للقيادة الجوية الأمريكية أفاد أحد المسؤولين بعدم وجود مؤشرات وشيكة على تنفيذ أية عملية، محذرا في الوقت نفسه من أن “الأمور قد تتغير بسرعة كبيرة”، بحسب الصحيفة.

وأشارت الصحيفة إلى أن 63 ساعة فقط فصلت الهجوم الكيماوي الذي نفذه النظام على مدينة خان شيخون في 4 نيسان العام الماضي عن الضربة الصاروخية التي وجهتها أمريكا على مطار الشعيرات الذي انطلق منه الهجوم.

وذكّر وزير الخارجية الفرنسي ايف لودريان في وقت سابق اليوم بتصريحات رئيسه إمانويل ماكرون حول إمكانية شن بلاده ضربة من جانب واحد في حال وقع هجوم “مميت” بالأسلحة الكيماوية في سوريا.

وتوقعت البعثة البريطانية في الأمم المتحدة الأحد انعقاد جلسة طارئة في مجلس الأمن الدولي يوم غد لمناقشة الهجوم الكيماوي على مدينة دوما

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

تركيا تجهز لافتتاح معبر بين عفرين السورية وولاية هاطاي

[ad_1]

سمارت – تركيا

أفادت صحيفة “يني شفق” التركية الخميس بأن تركيا تجهز لافتتاح معبر يربط بين منطقة عفرين شمال مدينة حلب شمالي سوريا مع ولاية هاطاي جنوبيها.

وأشارت الصحيفة إلى أن المعبر سيحمل اسم “غصن الزيتون” تيمنا بالعملية العسكرية التي شنتها تركيا بالتعاون مع فصائل الجيش السوري الحر على منطقة عفرين، وسيكون الهدف منه تسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى المنطقة.

وأضافت الصحيفة أنه من المتوقع أن يربط المعبر بين قرية حمام التابعة لمدينة جنديريس ثاني أكبر المدن في المنطقة وقرية قوملو في ولاية هاطاي.

وسيطر الجيشان التركي والسوري الحر على مركز مدينة عفرين وجميع القرى والبلدات التابعة لها  بعد معارك مع “وحدات حماية الشعب” الكردية في إطار عملية “غصن الزيتون” التي استمرت نحو شهرين.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

فرنسا تحذّر تركيا من أن تصبح معركة “عفرين” ذريعة لـ”غزو سوريا”

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

حذّر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، تركيا من أن تصبح عمليتها العسكرية في منطقة عفرين بحلب شمالي سوريا، “ذريعة لغزو البلاد”، داعيا إياها لتنسيق تحركاتها في المنطقة مع حلفائها.

وقال “ماكرون” في مقابلة مع صحيفة “لو فيجارو” نشرت الأربعاء، إنه “إذا اتضح أن هذه العملية تتخذ منحى غير محاربة خطر الإرهاب المحتمل على الحدود التركية وتتحول إلى عملية غزو فسيمثل هذا مشكلة حقيقية بالنسبة لنا”.

وأضاف الرئيس الفرنسي أنه سيثير المسألة مجددا مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، مردفا أن “طبيعة العملية تعني ضرورة إجراء مناقشات بين الأوروبيين وعلى نطاق أوسع بين الحلفاء”.

وتعتبر تركيا “وحدات حماية الشعب” الكردية التي تسيطر على منطقة عفرين تنظيما إرهابيا وامتدادا لـ”حزب العمال الكردستاني” الذي يحاربها على أراضيها، في حين شاركت فرنسا في تدريب وتسليح “الوحدات” الكردية في معاركها ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا.

وبدأ الجيش التركي مع فصائل من الجيش السوري الحر يوم 20 كانون الثاني الجاري،هجوما عسكريا بريا ضمن عملية أطلق عليها اسم “غصن الزيتون” في منطقة عفرين الخاضعة لسيطرة “قسد” التي تشكل “الوحدات” الكردية الجزء الأكبر منها، سيطروا منذ انطلاقها على عدة قرى وتلال، في ظل استمرار المواجهات.

 
 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

روسيا تنفي تدمير سبع طائرات لها بقصف على قاعدة حميميم باللاذقية

[ad_1]

تحديث بتاريخ 2018/01/04 11:42:40بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت ــ تركيا 

نفت وزارة الدفاع الروسية الخميس، تقريرا لصحيفة روسية تحدث عن تدمير سبع طائرات لها  بقصف لـ”مسليحن من المعارضة” على قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية غربي سوريا، 31 كانون الأول 2017.

وبحسب ما نقلت وكالة “تاس” عن الوزارة، فإن “جنديين روسيين قتلا فقط في هجوم نفذه مقاتلو المعارضة بقذائف مورتر على قاعدة حميميم” دون أية خسائر أخرى.

وكانت صحيفة “كومرسانت” الروسية قالت مساء الأربعاء، إن سبع طائرات روسية على الأقل دمرت وقتل أكثر من عشرة جنود جراء قصف لـ”مسلحين من المعارضة” على قاعدة حميميم.

وبحسب ما نقلت الصحيفة عن مصدرين دبلوماسيين عسكريين، فإن القصف كان بتاريخ 31 كانون الأول الفائت، ودمر ما لا يقل عن أربع قاذفات من طراز “سوخوي – 24” وطائرتين من طراز “سوخوي – 35 إس” وطائرة نقل نوع “أنتونوف – 72” إضافة لمستودع ذخيرة.

وتعتبر نتائج هذا الاستهداف أكبر خسارة تتكبدها روسيا في العتاد العسكري منذ بدء عملياتها العسكرية في سوريا نهاية شهر أيلول من العا 2015، بحسب ما نقلت رويترز عن الصحيفة.

ولم تتبنى أي من فصائل الجيش السوري الحر أو الكتائب الإسلامية العاملة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري في ريف اللاذقية القصف على القاعدة.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء، مقتل طاقم إحدى مروحياتها والتي سقطت في 31 كانون الأول 2017 ، بين محافظتي حمص وحماة وسط سوريا.

وكان الرئيس الروسي أمر ببدء سحب القوات الروسية من سوريا، بعد وصوله إلى قاعدة حميميم العسكرية شرق مدينة اللاذقية غربي في أول زيارة له منذ بدء الثورة السورية، فيما أكد أن بلاده ستحتفظ بالقاعدة والقاعدة البحرية في محافظة طرطوس، وستستخدمهما “بشكل دائم”.

وتعتبر روسيا الداعم الرئيسي للنظام اقتصاديا وعسكريا وسياسيا، في معاركه ضد الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، وزادت الدعم مع إعلانها بدء عملياتها بشكل مباشر في سوريا، كما استخدامت حق النقض (الفيتو)11 مرة ضد قرارات في مجلس الأمن تدينه وتعاقبه في استخدام الكيماوي أو ارتكابه جرائم حرب أخرى. 
 
 

 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

تدمير سبع طائرات روسية بقصف على قاعدة حميميم في اللاذقية

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

قالت صحيفة “كومرسانت” الروسية مساء الأربعاء، إن سبع طائرات روسية على الأقل دمرت وقتل أكثر من عشرة جنود جراء قصف لـ”مسلحين من المعارضة” على قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية غربي سوريا.

وبحسب ما نقلت الصحيفة عن مصدرين دبلوماسيين عسكريين، فإن القصف كان بتاريخ 31 كانون الأول الفائت، ودمر ما لا يقل عن أربع قاذفات من طراز “سوخوي – 24” وطائرتين من طراز “سوخوي – 35 إس” وطائرة نقل نوع “أنتونوف – 72” إضافة لمستودع ذخيرة.

وتعتبر نتائج هذا الاستهداف أكبر خسارة تتكبدها روسيا في العتاد العسكري منذ بدء عملياتها العسكرية في سوريا نهاية شهر أيلول من العا 2015، بحسب ما نقلت رويترز عن الصحيفة.

ولم تتبنى أي من فصائل الجيش السوري الحر أو الكتائب الإسلامية العاملة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري في ريف اللاذقية القصف على القاعدة.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء، مقتل طاقم إحدى مروحياتها والتي سقطت في 31 كانون الأول 2017 ، بين محافظتي حمص وحماة وسط سوريا.

وكان الرئيس الروسي أمر ببدء سحب القوات الروسية من سوريا، بعد وصوله إلى قاعدة حميميم العسكرية شرق مدينة اللاذقية غربي في أول زيارة له منذ بدء الثورة السورية، فيما أكد أن بلاده ستحتفظ بالقاعدة والقاعدة البحرية في محافظة طرطوس، وستستخدمهما “بشكل دائم”.

وتعتبر روسيا الداعم الرئيسي للنظام اقتصاديا وعسكريا وسياسيا، في معاركه ضد الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، وزادت الدعم مع إعلانها بدء عملياتها بشكل مباشر في سوريا، كما استخدامت حق النقض (الفيتو)11 مرة ضد قرارات في مجلس الأمن تدينه وتعاقبه في استخدام الكيماوي أو ارتكابه جرائم حرب أخرى. 
 
 

 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض