أرشيف الوسوم: عقوبة

“تحرير الشام” تصدر قوانين تقيد الحرية الشخصية في إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب
أصدرت “هيئة تحرير الشام” الخميس، بيانا حمل اسم “قانون الآداب العامة” سيطبق في مدينة إدلب شمالي سوريا، وتركز القوانين على عدم اختلاط النساء والرجال وتقييد الحريات الشخصية مع عقوبات للمخالفين.

وصدر القانون عن “هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر” التابعة لـ “تحرير الشام”، ويتضمن تعاميم عامة تنص على “منع الرجال من التشبه بالنساء، ومنع حلق اللحية ومنع المجاهرة بشتغيل الموسيقى والأغاني، ولبس ثياب لا تغطي العورة في المسابح والملاعب والشوارع”.

كما ينص القانون على “منع التعرض بأي أذى معنوي ومادي للنساء كأفعال المعاكسة والملاحقة والإزعاج”.

ويشدد القانون على ضرورة حصول المنظمات المدنية على “رخصة تعهد للانضباط الشرعي” وعلى ضرورة منع الاختلاط في المؤسسات التعليمية والصحية والإدارية والخدمية والتجارية، إضافة لمنع الناس من ركوب سيارات الأجرة وحدهن أو الالتقاء برجل في حديقة إذا كان غير محرم عليها.

كذلك قررت “تحرير الشام” أن يكون “الخمار الشرعي” هو اللباس الموحد لجميع الطالبات في المعاهد والمدارس والكليات.

كما يتضمن “تحريم سب أو انتقاص الله أو الدين أو الرسول تحت طائلة المحاسبة أمام القضاء، أو ترك الصلاة والاستهزاء بشعائر الدين”. 

وسبق أن أعلنت “هيئة تحرير الشام” الثلاثاء، حظر تجوالفي مدينة إدلب، دون الإفصاح عن سبب الحظر، مطالبة المدنيين الالتزام به.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

مكاتب طيران تنفي إعادة تشغيل الرحلات الجوية بين دمشق وأنقرة

[ad_1]

سمارت – سوريا

نفت مكاتب حجز طيران لـ “سمارت” الخميس، إعادة تشغيل الرحلات الجوية بين العاصمة السورية دمشق والعاصمة التركية أنقرة.

وتداول ناشطون سوريون وأتراك عبر مواقع التواصل الإجتماعي صورا قالوا بأنها أول طائرة تصل إلى مدينة أنقرة من العاصمة دمشق.

وقالت مصادر تعمل في المكاتب إن الرحلات الجوية من دمشق لم تفعل وليس لديهم أي علم عن احتمالية تشغيلها.

وأوضح أحد أصحاب مكاتب حجز الطيران في مدينة اسطنبول “لو فعلا الشائعة صحيحة” لكانت الرحلات دخلت إلى أنظمة برامج حجز الطيران “الآياتا”.

وأعلنوزير النقل في حكومة النظام السوري علي حمود في وقت سابق الخميس، عن إعادة تشغيل الخطوط الجوية بين مدينة اللاذقية، ومدينة الشارقة في الإمارت بمعدل رحلة أسبوعية.

وكانت رحلات الطيران السورية توقفت مطلع نيسان عام 2014، من وإلى الإمارات وكذلك السعودية، بسبب عجزها عن تحديث أنظمة الملاحة فيها مع وجود العقوبات الأمريكية.

وسبق أن نشرتصحيفة “عكاظ” السعودية عام 2016، تحقيقا كشفت فيه تنظيم مكاتب لرحلات سياحية من السعودية إلى سوريا، رغم منع المملكة مواطنيها من السفر إلى سوريا، ورغم خطورة هذه الرحلات على السياح.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

الولايات المتحدة تطالب إيران بالانسحاب من سوريا وتهدد بعقوبات

[ad_1]

سمارت-تركيا

طالب وزير الخارجية الأمريكي مارك بومبيو الاثنين، إيران سحب جميع ميليشياتها من سوريا وتوعد بفرض عقوبات جديدة.

وقال “بومبيو” في مؤتمر صحافي، إن الولايات المتحدة لن تسمح لإيران بالسيطرة على الشرق الأوسط، مضيفا أن طهران تدعم النظام السوري “القاتل”، وعليها سحب جميع ميليشياتها من سوريا.

وأضاف “بومبيو” أن بلاده ستعاوض فرض العقوبات المالية السابقة على إيران (التي كانت مفروضة قبل توقيع الاتفاق النووي)، وستضيف عليها عقوبات جديدة لتكون “الأقوى في التاريخ”.

وشدد “بومبيو” أن الولايات المتحدة ستعمل مع حلفاءها لوضع حد لتصرفات إيران المزعزعة للاستقرار.

وجاء ذلك في مؤتمر صحفي ذكر خلاله الوزير الأمريكي 12 بندا على طهران تنفيذها، وانتقد خلاله الاتفاق النووي الذي وقعه الرئيس السابق “أوباما”.

وتدعم إيران عسكريا واقتصاديا النظام في سوريا لاستعادة المناطق الواقعة تحت سيطرة الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

“بوتين” يدعو أوروبا لإعادة إعمار سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الجمعة، دول الاتحاد الأوروبي للمشاركة في إعادة إعمار سوريا، ورفع القيود عن تقديم المساعدات للمناطق الخاضعة لسيطرة النظام السوري.

وقال الرئيس الروسي في مؤتمر صحفي جمعه مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في مدينة سوتشي الروسية إنه إذا أردت الدول الأوروبية عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم عليها أن تساعد في إعادة إعمارها، مطالبا الاتحاد الأوروبي إبعاد السياسية عن عملية إعادة إعمار سوريا، ، حسب قناة “دويتشه فله”.

وأضاف “بوتين” أنه على بعض الدول “رفع القيود غير المفهومة بالنسبة لروسيا على تقديم المساعدات لسوريا، خاصة في تلك الأراضي التي الخاضعة لسيطرة حكومة النظام السوري”.

وآشار “بوتين” أنه من الضروري دفع العملية السياسية عبر محادثات جنيف وأستانة، وإحلال الاستقرار في سوريا وتقديم المساعدات للسكان.

بدورها أردفت المستشارة الألمانية على ضرورة وضع خطة عمل مشتركة للعملية السياسية في سوريا برعاية الأمم المتحدة، معتبرة أن الخطوة التالية التي يجب اتخاذها من شأنها أن تؤدي إلى وضع خطة عمل مشتركة ستتم مناقشتها عبر الفرق المعنية.

والتقى”بوتين” مع “ميركل” في وقت سابق الجمعة، للتباحث بملفات رئيسية من بينها السوري في الاجتماع الأول بشكل منفرد لهما منذ عام.

وسبق أن قالت الممثلة العليا للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي  فيديريكا موغيريني، إنهم سيبدؤون بالإعداد لإعادة إعمار سوريا مع المجتمع الدوليخلال مؤتمر بروكسيل.

وكان الاتحاد الأوروبي، فرضالاثنين 14 تشرين الثاني 2016، عقوبات على 18 مسؤولاً سوريا لهم صلة بالنظام ولمشاركتهم في “القمع العنيف” ضد المدنيين، وعاد ليمدد العقوباتالاثنين 29 أيار 2017، سنة إضافية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“الإدارة الذاتية” تعتذر عن تعميم يمنع الإفطار العلني في مدينة منبج

[ad_1]

سمارت – حلب

أصدرت “الإدارة الذاتية” الكردية في مدينة منبج (95 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، بيانا تعتذر فيه عن تعميم سابق صادر عن “مركز الشؤون الدينية لمنبج وريفها” يمنع الإفطار بشكل علني خلال شهر رمضان.

وقال بيان “الإدارة المدنية الديموقراطية” التابعة لـ “الإدارة الذاتية” الكردية، إن الإسلام هو دين محبة ومساواة ويسر ولا يمت إلى التعصب والتطرف بأي صلة، مضيفا أن “الإدارة المدنية” تعتذر عن التعميم الذي يفرض على الأهالي عدم الإفطار جهرا في شهر رمضان.

ومنع “مركز الشؤون الدينية”التابع لـ”مجلس الإدارة المدنية” الخميس، الإفطار “جهرا” خلال شهر رمضان، تحت طائلة المحاسبة والسجن، وذلك من باب “عدم المجاهرة بالمعصية” وفق تعبير التعميم.

يذكر أن “الإدارة المدنية الديمقراطية” تشكلتمنتصف شهر آذار عام 2017،  في مدينة منبج وريفها بحلب وتمثل كافة الطوائف في المدينة من أكراد وعرب وتركمان وشركس ومسيحيين.

 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“حكومة الإنقاذ” تصدر قرارا يمنع تنقيب الآثار في محافظة إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب 

أصدرت “حكومة الإنقاذ” الأربعاء، قرارا بمنع الحفر والتنقيب ونقل الأتربة من المناطق التي تحوي معالم آثار في محافظة إدلب، شمالي سوريا.

وقالت “حكومة الإنقاذ” في بيان وصلت “سمارت” نسخة منه، إنها منعت أعمال التنقيب والحفر ضمن “حرم المعالم الأثرية (..) لأي فرد أو جماعة، تحت طائلة المساءله القانونية”.

وحذَّرت في بيان لها بوقت سابق، من التنقيب إلا “لأغراض البحث العلمي بعد الحصول على موافقة خطية من مديرية الثقافة والمصادقة علهيا من رئاسة مجلس الوزراء”، وذلك بهدف الحفاظ على المعالم التاريخية والأثرية.

وسبق أن أقام مركز “آثار إدلب”، يوم 30 حزيران 2016، ورشة عمل في مدينة كفرنبل لوضع قوانين من أجل حماية الممتلكات الأثريةوالثقافية في المحافظة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

إدانة لاعتداء “فيلق الشام” على ناشط إعلامي شمال حلب

[ad_1]

سمارت – حلب

أدان “اتحاد الإعلاميين السوريين” الأحد، اعتداء مقاتلين من “فيلق الشام” على الناشط الإعلامي عمر جيجو في قرية كفرة (26 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا.

وأوضح الاتحاد في بيان اطلعت عليه “سمارت” إن مجموعة من “لواء أحرار الشمال” التابع لـ”فيلق الشام” داهمت منزل “جيجو” في قرية الكفرة وأطلقت النار داخله واعتقلته الجمعة 13 نيسان الجاري، ونقلته لمقرها في قرية كفر كلبين، لافتا أنهم اعتدوا عليه بالضرب وهددوه بالقتل، كما تداول ناشطون صورة تظهر آثار التعذيب على ظهر “جيجو”.

وطالب الاتحاد “فيلق الشام” اعتقال المقاتلين المتورطين بتعذيب واعتقال “جيجو”، وإنزال أشد العقوبات بهم، إضافة لمطالبته بعدم التعرض لأي إعلامي في المناطق الخارجة عن سيطرة قوات النظام السوري دون مراجعته كونه الجهة المسؤولة عن الإعلاميين.

وأردف الاتحاد أن الاعتقال والاعتداء جاء بعد نشر “جيجو” مقطعا مصورا يظهر إطلاق نار بشكل عشوائي في قرية كلجبرين، قائلا أنه إطلاق النار أسفر عن إصابة خمسة أشخاص بينهم طفلة رضيعة.

وأضاف البيان أن الاتحاد سيرفع دعوة قضائية ضد المسؤولين عن الاعتقال والاعتداء للجهات المسؤولة، محملا قيادة “فيلق الشام” المسؤولية عن سلامة “جيجو” وعائلته.

ويتعرض الإعلاميين في مختلف المناطق بسوريا لاعتداءات وانتهاكاتمن قبل قوات النظام السوري وفصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، كان آخرها مقتل إعلاميين اثنينجراء قصف قوات النظام على الغوطة الشرقية، واعتقالالجيش التركي أربعة مراسلين لقنوات سوريا وأفرج عنهم بعد التحقيق معهم، كما صنف “مراسلون بلا حدود” سوريا أخطر بلدبالنسبة للصحفيين.

وكان عشرات الإعلاميين شكلواالثلاثاء 28 تشرين الثاني 2017، “اتحاد الإعلاميين السوريين” في مدينة الباب (39 كم شرق حلب)، ضم معظم الإعلاميين شمال وشرق المحافظة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

أمريكا تفرض عقوبات على شركات روسية مرتبطة باستخدام الكيماوي في سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

قالت السفيرة الأمريكية نيكي هايلي الأحد إن بلادها ستفرض عقوبات اقتصادية على شركات روسية مرتبطة باستخدام الأسلحة الكيماوية في سوريا.

وأشارت “هيلي” في مقابلة مع شبكة ” CBS ” الأمريكية إلى أن العقوبات الأمريكية على روسيا قادمة وأن وزير الخزانة الأمريكي ستيف منوشن سيعلن عنها غدا الاثنين.

وأضافت: “(العقوبات) ستستهدف أي نوع من الشركات التي تعاملت مع المعدات المرتبطة برئيس النظام السوري بشار الأسد واستخدام السلاح الكيماوي”.

وقالت “هيلي” مهمتنا لم تكن أبدا إسقاط الأسد أو افتعال حرب في سوريا” (..) لذلك فإن ما فعلناه هو الاستمرار في الانخراط دبلوماسيا”.

تأتي هذه التصريحات بعد ضربة عسكرية وجهتها كل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا على مواقع لقوات النظام في سوريا، قالت الدول إنها رد على استخدامه السلاح الكيماوي ضد المدنيين في مدينة دوما شرق دمشق.

وفرضت الولايات المتحدة عقوبات اقتصادية أخرى على روسيا مطلع الأسبوع الفائت على خلفية اغتيال  العميل الروسي سيرغي سكريبال في بريطانيا واتهام الغرب روسيا بذلك.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

“الزعبي” يكشف عن تجهيز روسيا والنظام غازا ساما قبل شهر من مجزرة دوما

[ad_1]

سمارت – تركيا

كشف المحلل السياسي والعسكري العميد الركن أسعد الزعبي عن تحضيرات أجرتها قوات النظام بالتعاون مع ثلاثة ضباط روس قبل نحو شهر عبر تجهيز غاز سام يشابه المستخدم في مجزرة الكيماوي بمدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) والتي أسفرت عن مقتل نحو 85 شخصا وإصابة أكثر من ألفبحالات اختناق.

وقال “الزعبي” بتصريح خاص لـ “سمارت” إن الغاز السام الذي استخدمته قوات النظام لقصف الأحياء السكنية في مدينة دوماأمس، هو غاز قريب من السارين، مؤكدا أنه نوع من غازات الأعصاب التي تؤدي إلى الموت اختناقا بشكل فوري، وأن تأثيره يفوق تأثير غاز الكلور.

وكشف الزعبي أن هذا الغاز تم تحضيره قبل نحو شهر من قبل خبراء روس في مركز البحوث العلمية بمنطقة جمرايا (نحو 8 كم شمال غرب مركز العاصمة دمشق)، حيث نقل بعدها إلى مستودعات الرحيبة شمال شرق دمشق في 25 آذار الفائت، ومنها إلى “اللواء 81” التابع لـ “الفرقة الثالثة” في القلمون الشرقي، ليصل أخيرا إلى مطار الضمير العسكري، والذي يبعد أقل من 30 كم عن مدينة دوما.

وأضاف “الزعبي” أن كميات من هذا الغاز حمّلت على متن مروحية أقلعت من مطار الضمير أمس، برفقة مروحيتين حملتا قذائف تحوي غاز الكلور حيث قصفت المروحيات الثلاث مدينة دوما في الوقت نفسه، قائلا إن الهدف من ذلك هو “طمس معالم الجريمة” دون أن يكشف عن مصدر هذه المعلومات.

وأشار “الزعبي” أن تسليم هذه الغازات السامة من “مركز البحوث العلمية” لمستودعات الرحيبة جرى بوجود عدد من الضباط في صفوف النظام من بينهم قائد الفرقة 20 وقائد القوى الجوية، إضافة لوجود ثلاثة ضباط روس، قائلا إن خبراء روس هم من قاموا بتجهيزها.

وطالبت وزارة الخارجية الأمريكيةفي وقت سابق اليوم، بمحاسبة نظام الأسد وداعميه بعد المجزرة، كما دعت وزارة الخارجية السعودية المجتمع الدولي لحماية المدنيين، فيما طالب “الائتلاف الوطني السوري” باستخدام القوة لضربمعسكرات النظام ومطاراته.

 

ويعتبر هذا الاستهداف الكيماوي الأوسع منذ عام بعد مجزرة خان شيخون بإدلب، يوم الثلاثاء 4 نيسان 2017، حيث قصفت قوات النظام بغاز “السارين” المدينة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا بينهم 27 طفلا و19 امرأة وأكثر من 546 حالة اختناقمعظمهم من الأطفال والنساء إضافة إلى مسعفين ومتطوعين في الدفاع المدني، حيث ردتأمريكا بقصف مطار الشعيرات بحمص حينها.

وكان مئات المدنيين قضوا أو أصيبوا بحالات اختناق، يوم 21 آب 2013، جراء قصف بالمواد الكيميائية والغازات السامة على الغوطة الشرقية، حيث قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا، إن حصيلة المجزرة بلغت 1,360 مدنيا، بينهم عشرات الأطفال والنساء، وأشار المكتب الطبي الموحد لمدينة دوما حينها، أن أعراض الإصابات تشير إلى أن الهجمات تمت باستخدام “غاز السارين”

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“مجلس الإفتاء” بدرعا يرفض الصلح مع النظام إن لم يكن على مستوى الجنوب السوري

[ad_1]

سمارت – درعا

رفض “مجلس الإفتاء” في درعا عقد “صلح” مع النظام إن لم يكن على مستوى محافظتي درعا والقنيطرة جنوبي سوريا.

واشترط المجلس في بيان له لعقد “الصلح” “أن يكون على مستوى المناطق المحررة كاملة ولامانع من ذلك إذا دعت الحاجة وأن يكون مؤقت بمدة ويحقق مصلحة وألا يتضمن شروط فاسدة كتسليم السلاح والرجال والمطالبة بالمعتقلين”.

وقال رئيس “مجلس االإفتاء” عمران تركي المقداد الجمعة، بتصريح إلى “سمارت” إن البيان يقصد المنطقة الجنوبية مع أن الهدف أن يشمل كامل سوريا، مشيرا أنهم أصدروه لتحذير كل من يعقد “مصالحات” بشكل فردي مع النظام.

وأشار البيان أن للجهات القضائية والتنفيذية حق فرض عقوبات على من ينفذ مصالحات فردية.

وكان مصدر عسكري من بلدة محجة في درعا قال لـ”سمارت”، يوم الثلاثاء الماضي، إن فصائل الجيش السوري الحر رفضت إبرام اتفاق “مصالحة” مع النظام السوري برعاية روسية.

وتحدثت وسائل إعلام النظام في الآونة الأخيرة عن إبرام اتفاقات “مصالحة” في عدة بلدات وقرى خارجة عن سيطرة قوات النظام في محافظة درعا، ذلك بالتزامن مع أنباء متدوالة حول عمل عسكري كان من المقرر أن تبدأه الفصائل بالمحافظة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء