تشكيل عسكري جديد لمحاربة “داعش” وتحرير الرقة

الحسكة ـ ميكروسيريا

أعلنت فصائل عسكرية يوم أمس الأحد، عن تشكيل جيش ” قوات سوريا الديموقراطية”، تمهيداً لتحرير مدينة الرقة والمدن الواقعة تحت سيطرة تنظيم “داعش” في شمال شرق سوريا.

وأوضح بيان رقم (1) صادر عن الجيش المشكل بأنه يضم كل من “التحالف العربي السوري، وجيش الثوار، وغرفة عمليات بركان الفرات، وقوات الصناديد، وتجمع ألوية الجزيرة، والمجلس العسكري السرياني، ووحدات حماية الشعب، إضافة إلى وحدات حماية المرأة”.

وأكد البيان أن “جيش قوات سوريا الديمقراطية هو قوة عسكرية موحدة لكل السوريين، تجمع بين العرب والكرد والسريان، في ظل المرحلة الحساسة التي يمر بها بلدنا سوريا، والتطورات المتسارعة على الساحتين العسكرية والسياسية”.

وأوضح جيش القوات المشكل أن الهدف منه “إنشاء سوريا ديمقراطية، يتمتع في ظلها المواطنات والمواطنون السوريون بالحرية والعدل والكرامة، من دون إقصاء لأحد من حقوقه المشروعة”.

ويذكر أن الولايات المتحدة أعلنت مؤخراً، في إطار التعديلات التي أجرتها على برنامجها التدريبي، أنها ستدعم فصائل معينة لقتال تنظيم “داعش” لتحرير الرقة “عاصمة التنظيم في سوريا”.