مظاهرة ضد التجنيد الإجباري في مدينة الطبقة بالرقة

[ad_1]

سمارت-الرقة

تظاهر عشرات الشبان في مدينة الطبقة بالرقة شمالي شرقي سوريا ضد التجنيد الإجباري الذي تفرضه “الإدارة الذاتية” الكردية. 

وشارك في المظاهرة التي خرجت في الحي الثاني بالمدينة مساء الثلاثاء، نحو 60 شابا، وسرعان ما تفرقوا خوفا من الاعتقال من قوات “الأسايش” الكردية.

وصادق “المجلس التشريعي” نهاية 2017، على “قانون واجب الدفاع الذاتي” في منطقة الطبقة.

واعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) قبل أيام، نحو 75 شابا من مدينة الطبقة لسوقهم للتجنيد الإجباري، واندلعت مواجهات ضدها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

عودة نحو 200 عائلة نازحة إلى مدينة عفرين

[ad_1]

سمارت-حلب

قال نائب رئيس المجلس المحلي في مدينة عفرين الأربعاء، إن نحو 200 عائلة من النازحين عادت إلى المدينة شمال غرب حلب شمالي سوريا، خلال يومين.

وأضاف نائب رئيس المجلس عبدو نبهان في تصريح إلى “سمارت” أن العوائل عادت من مناطق تل رفعت وأخرى خاضعة لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية.

وأشار “نبهان” أن عودة كل أهالي منطقة عفرين مرتبط بقرار من الجيش التركي والجيش الوطني السوري، وتابع: “الأمر يتعلق بالأمان”.

وأوضح “نبهان” حول المنازل التي سكنها مهجرون من ريف دمشق، أن العائلة التي تقدم اوراق ثبوتية في العقار، فسيعمل المجلس المحلي مع الجيش الوطني والقوات التركية لعودة العقار لصاحبه.

ونوه أنهم يجرون دراسة لإنشاء مخيم “خمس نجوم” لأهالي غوطة دمشق الشرقية المهجرين.

وأعلنت فصائل الجيش الوطني في 18 آذار، سيطرتها الكاملة على مدينة عفرين، ضمن عملية “غصن الزيتون” بمشاركة الجيش التركي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

نزوح 200 مدني من قرية خاضعة لتنظيم “الدولة” إلى مناطق “قسد” بالحسكة

[ad_1]

سمارت – الحسكة

نزح  الثلاثاء نحو مئتي مدني من قرية خاضعة لسيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” شرق محافظة الحسكة شمالي شرقي سوريا إلى مناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) في المحافظة.

وقال إعلاميون مقربون من “قسد” لـ”سمارت” إن 216 مدني نزحوا من قرية الدشيشة شرق بلدة الشدادي قرب الحدود العراقية وتوجهوا إلى معبر خاضع لسيطرة “قسد” قرب قرية أبو السوس، حيث يخضعون للتفتيش قبل نقلهم إلى المخيمات.

ونقل الإعلاميون عن النازحين قولهم إن تنظيم “الدولة” يجبر الأهالي على إخلاء منازلهم بهدف تفخيخها واستخدام بعضها الآخر مقرات لعناصره من أجل الاحتماء من غارات التحالف الدولي.

وتصل بشكل دائم عائلات نازحة إلى مخيمات في مناطق سيطرة “قسد” هاربة من مناطق سيطرة تنظيم “الدولة”، التي شهدت انحسارا كبيرا خلال الأشهر الماضية جراء تكثيف العمليات العسكرية ضده من أطراف مختلفة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان

“الوحدات” الكردية تعتقل عائلة نازحة من دير الزور

[ad_1]

سمارت – الرقة

اعتقلت “وحدات حماية الشعب” الكردية الاثنين، عائلة نازحة من دير الزور شرقي سوريا، إلى قرية “الرقة السمرة” ( 20 كم شرق مدينة الرقة) شمالي شرقي البلاد.

وقال مصدر من “الاستخبارات” الكردية لـ “سمارت”، إن عدد أفراد العائلة عشرة أشخاص بينهم نساء وأطفال، وينحدرون من آل “البحرة” من أهالي مدينة البوكمال شرق دير الزور، واعتقلهم عناصر “الوحدات”  لأسباب أمنية، دون ذكر تفاصيل عن ظروف الاعتقال، واقتادوهم إلى مكان مجهول.

واعتقلت”الوحدات” الكردية” في العاشر من أيار ، أربع الجاري، عائلات نازحة من دير الزور، قرب بلدة الكرامة شرق الرقة بعد العثور على مقاطع مصورة لتنظيم “الدولة” بحوزتهم.

وتتكرر حالات اعتقال “الاستخبارات” الكردية لعوائل نازحة من مناطق سيطرة تنظيم “الدولة” بحجج أمنية، في حين تمنع “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) النازحين من دير الزور دخول المخيمات في مناطق سيطرتها في محافظة الحسكة والرقة بحجة أن المخيمات بلغت قدرتها الاستيعابية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور

اعتقال عشرات الشباب في مدينة منبج بحلب لسوقهم إلى التجنيد الإجباري

[ad_1]

سمارت – حلب

اعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) الاثنين، عشرات الشبان في منطقة منبج (83 شرق مدينة حلب) شمالي سوريا، لسوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وقال الناشط من مدينة منبج أحمد المحمد لـ “سمارت” إن “قسد” بدأت بالحملة من صباح اليوم ونشرت حواجزها ودوريات الشرطة العسكرية التابعة لها في دوارات “السبع بحرات، الشمسية، السفينة” وطريقي جرابلس وحلب، إضافة إلى ريفي منبج الشرقي والجنوبي.

وأضاف “المحمد” أن الحملة تستهدف شبان أعمارهم بين الـ 18 و 31 عاما، مشيرا أنهم اعتقلوا عدد كبير من الشباب دون تمكنهم من توثيق الرقم بدقة حتى الآن.

ونظم أهالي مدينة منبج أمس الأحد، إضرابا ضد عمليات التجنيد الإجباريالتي تنفذها “قسد”، فيما أطلق عناصر الأخيرة النار على واجهات المحال المغلقة.

وتشهدمنطقة منبج الخاضعة لسيطرة “قسد” منذ آب 2016، توترا بين أهالي المنطقة وعناصر الأخيرة، حيث نفذ أهالي مدينة منبج الأحد منتصف كانون الثاني  إضرابا عاما، وخرجت مظاهرات ضد “قسد”، رفضا لقانون التجنيد الإجباري، إضافة إلى مظاهرات على خلفية مقتل شابين من قبيلة البوبنا العربية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“الهلال الأحمر الكردي” ينقل قتلى وجرحى للنظام من غرب الرقة إلى حلب

[ad_1]

سمارت – الرقة

نقل “الهلال الأحمر الكردي” الاثنين، سبعة قتلى وجرحى لقوات النظام السوري من مدينة الطبقة (55 كم غرب الرقة) إلى مدينة حلب شمالي سوريا.

وقال مصدر في مشفى الطبقة العسكري لـ “سمارت” إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون انفجرت بسيارة لقوات النظام في مناطق سيطرته شرق قرية العكيرشي أثناء تبديل المناوبات ما أدى لمقتل خمسة عناصر وجرح اثنين، وعمل “الهلال الأحمر” على نقلهم إلى المشفى وسيرافقهم إلى حلب.

وسبق أن قتلفي 27 تشرين الثاني ثلاثون عنصرا من قوات النظام  والمليشيات الموالية لها وجرح آخرون، برصاص مجهولين في مدينة معدان.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

“قسد” تعتقل تسعة شبان شمال شرق دير الزور

[ad_1]

سمارت ــ دير الزور

اعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، تسعة شباب مدنيين في ريف دير الزور الشمالي الشرقي، شمالي شرقي البلاد.

وقال ناشطون الأحد، إن “قسد” اعتقلت الشبان في بلدة الصور، على خلفية إطلاق نار من قبل مجهولين على أحد حواجزها في البلدة، في حين لم يعرف مصير المعتقلين حتى الآن.

وتشن “قسد” بشكل متكرر حملات اعتقال في المناطق الخاضعة له بمحافظتي الرقة ودير الزور، بتهم مختلفة، أو بهدف تجنيد الشبان في صفوف التشكيلات العسكرية التابعة لها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

بدعم أمريكي فرنسي.. “سوريا الديمقراطية” تتقدم في آخر جيب لـ”تنظيم الدولة” شرق سوريا

[ad_1]
السورية نت – شادي السيد

أحرزت “قوات سوريا الديمقراطية” تقدما على حساب تنظيم “الدولة الإسلامية” في آخر جيب يسيطر عليه في محافظة دير الزور، بدعم مدفعي أميركي وفرنسي، اليوم الأحد.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة “فرانس برس” إن “قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة من التحالف الدولي بقيادة واشنطن المتمركزة في الضفة الشرقية لنهر الفرات “سيطرت السبت على تلة استراتيجية تطل على بلدة هجين وقرى أخرى واقعة تحت سيطرة التنظيم”.

واليوم”واصلت القوات تقدمها بمؤازرة قصف مدفعي فرنسي وأميركي” بحسب مدير المرصد، مشيرا إلى “أن اشتباكات عنيفة اندلعت حول بلدة هجين والباغور”.

وتمركزت القوات الاميركية والفرنسية المنتشرة شرق محافظة دير الزور “في عدد من القواعد العسكرية التي أقامتها واشنطن حول حقول النفط الرئيسية وبخاصة حقل العمر”، أكبر حقول النفط في سوريا”.

وأطلقت “قوات سوريا الديمقراطية” (تشكل ميليشيا وحدات الحماية الكردية معظم قواتها)، في الأول من أيار/مايو المرحلة النهائية من حربها ضد “تنظيم الدولة” لإنهاء وجوده في شرق سوريا وتأمين الحدود مع العراق المجاور.

وسيطرت ” سوريا الديمقراطية” ليل الأحد الاثنين على بلدة الباغوز بعد اشتباكات عنيفة، لتكون أول بلدة تطرد التنظيم منها منذ انطلاق الحملة الأخيرة.

ولا تزال ثلاث بلدات في المنطقة تحت سيطرة التنظيم وهي هجين والشعفة وسوسة.

وأشار مدير المرصد إلى أن “القوات الأمريكية والفرنسية لجأت إلى القصف الصاروخي ثم استبدلته بالمدفعية مع تقدم القوات ميدانيا”.

وتجري العمليات حالياً بالتنسيق مع القوات العراقية في الجهة الثانية من الحدود وقوات التحالف الدولي “من أجل إحباط أي محاولة تسلل أو هروب لعناصر التنظيم نحو العراق”.

ولم يعد التنظيم يسيطر على أي مدينة في سوريا، لكنه يحتفظ بقرى وبلدات وجيوب ينتشر فيها بضعة آلاف المقاتلين، من دون أن يكون لهم أي مقار، سوى في جنوب دمشق حيث بدأت اليوم أول عملية إجلاء لعناصر التنظيم بعد شهر من حملة عسكرية واسعة لطردهم منه.

اقرأ أيضا: صحيفة: الاستخبارات الأمريكية متأكدة أن البغدادي حي بسوريا ويعمل على ترتيب خطة جديدة

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمريكا تعتزم سحب مساعداتها من شمال غرب سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

تعتزم الولايات المتحدة الأمريكية سحب مساعداتها من شمالي غربي سوريا، الخاضع لسيطرة فصائل الجيش السوري الحروكتائب إسلامية.

وقال مسؤولون أمريكيون لوكالة “رويترز” السبت، إن المساعدات الإنسانية لن تتأثر في محافظة إدلب، بينما قالت شبكة ” سي بي أس” (CBS) الأمريكية أمس الجمعة إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ستخفض عشرات ملايين الدولارات المقدمة لمشاريع “التصدي للتطرف العنيف ودعم المنظمات المستقلة ووسائل الإعلام المستقلة ودعم التعليم.

وأضاف مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية أنه جرى تحرير المساعدات شمالي غرب سوريا بهدف زيادة الدعم للأولويات الأمريكية شمالي شرقي سوريا لإعادة إعمارها بعد السيطرة عليها من تنظيم “الدولة الإسلامية”، في إشارة لمناطق سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد).

وتأتي تصريحات المسؤولين الأمريكيين بعد يوم من وصف بانوس مومتزيس منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا أن2018 أسوأ عام يمر على سوريا إنسانيامنذ سبع سنوات، لافتا أن الوضع الإنساني يتدهور بشكل مأسأوي للغاية، وسط نزوح واسع، إضافة إلى عدم الاكتراث بحماية المدنيين.

وسبق أن قال المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي إن69 بالمئة من السوريين في الداخل يعيشون في فقر مدقع، ونسبة العائلات التي تنفق أكثر من نصف مدخولها السنوي على الطعام إلى 90 بالمئة في حين أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت ثمانية أضعاف كمعدل مقارنة بمستواها قبل عام 2011.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

قتلى وجرحى مدنيون بقصف للنظام جنوب شرق دير الزور

[ad_1]

سمارت – دير الزور

قال مصدر محلي لـ “سمارت” السبت، إن ثمانية مدنيين قتلوا وجرحوا بقصف قوات النظام السوري على ناحية سوسة (120 كم جنوب شرق مدينة دير الزور) شرقي سوريا.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن قوات النظام قصفت بالمدفعية وبشكل عشوائي قريتي العاليات ومركز ناحية السوسة الواقعتين تحت سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” ما أدى لمقتل ثلاثة مدنيين وجرح خمسة آخرين.

وقتل في وقت سابق اليوم،  ثلاثة عناصر لتنظيم “الدولة الإسلامية” بقصف جوي يرجح أنه للتحالف الدولي على قرية العاليات.

وتشهد بعض مناطق دير الزور مواجهات متقطعة بين قوات النظام وتنظيم “الدولة”رغم تراجع التنظيم وخسارته لمعظم مناطق سيطرته خلال المعارك مع كل من قوات النظام المدعومة من روسيا وإيران، و”قوات سوريا الديمقراطية” المدعومة من التحالف الدولي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين