أرشيف الوسوم: مخفر

عشرات الأهالي شمال حماة يطالبون القوات التركية بضمان عودتهم إلى قراهم

[ad_1]

سمارت – حماة

طالب العشرات من أهالي ريف حماة الشمالي وسط سوريا السبت، القوات التركية باتخاذ إجراءات لضمان إيقاف قصف قوات النظام وعودة المدنيين إلى منازلهم.

وقالت مصادر من المنطقة لـ “سمارت” إن العشرات من أهالي ريف حماة الشمالي، تجمعوا قرب نقطة المراقبة التركية في مدينة مورك (25 كم شمال مدينة حماة)، وطالبوا القوات التركية بإنشاء نقاط ومخافر في المنطقة.

وطالب الأهالي القوات التركية بإنشاء هذه النقاط بهدف إيقاف القصف الذي يطال المنطقة من قبل قوات النظام السوري، ولضمان عودة المدنيين إلى قراهم وأراضيهم لحصادها.

وسبق أن طالب نازحونمن قرى منطقتي كرناز والطار شمال غرب حماة، تركيا بضمان العودة الآمنة لقراهم، كما دعا ممثلون عن 39 قرية وبلدةشمال حماة الحكومة التركية لتوسيع منطقة “تخفيف التصعيد”، فيما عادت مئات العوائلإلى مدينة مورك منذ تثبيت نقطة المراقبة التركية في المنطقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

إلقاء القبض على عناصر لتنظيم “الدولة” تسللوا من السويداء إلى درعا

[ad_1]

سمارت ــ درعا 

ألقت فصائل من الجيش السوري الحر و”جيش الإسلام” القبض على ثلاثة عناصر من تنظيم “الدولة الإسلامية” دخلوا إلى بلدة المليحة الشرقية في محافظة درعا جنوبي سوريا، قادمين من السويداء المجاورة.

وقال رئيس مخفر البلدة يلقب نفسه “أبو مهدي” في تصريح لـ”سمارت” الخميس، إن العناصر الثلاثة كانوا يقاتلون في صفوف التنظيم جنوبي سوريا، قبل أن يخرجهم النظام السوري إلى منطقة “كراع” في البادية، حيث دخلوا منها إلى قرية “صما الهنيدات” في السويداء وثم إلى درعا.

وأوضح “أبو مهدي” أن المخفر بالتنسيق مع “جيش الإسلام” و”جند الملاحم” و”شباب السنة” و”شهداء الحرية” العاملين في بلدة المليحة الشرقية ألقوا القبض على العناصر الثلاثة، ومن خلال التحقيقات معهم اعترفوا أن هناك عناصر آخرين يحاولون الدخول إلى درعا.

وأشار إلى أن الفصائل ستسلم العناصر الموقوفين إلى محكمة “دار العدل في حوران” بعد انتهاء التحقيقات الأولية معهم.

وسبق أن ألقت الفصائل العسكريةالقبض على عناصر من تنظيم “الدولة” دخلوا درعا بنفس الطريقة.

وكان النظام أخرج عشرات العناصر من تنظيم “الدولة”من جنوبي دمشق (مدينة الحجر الأسود، مخيم اليرموك، حيي التضامن والقدم) إلى البادية السورية قرب السويداء بموجب اتفاق بين الطرفين، انتهى بدخول النظام لتلك المناطق وخروج الراغبين منها سواء إلى البادية أو شمالي البلاد.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

قتيل وجرحى بمواجهات بين “الشرطة الحرة” و”لواء المنتصر” في بلدة الراعي شمال حلب

[ad_1]

سمارت – حلب

قتل ضابط من الشرطة الحرة إثر مواجهات بين عناصر من الأخيرة و”لواء المنتصر بالله” التابع للجيش الوطني السوري في بلدة الراعي (54 كم شمال مدينة حلب) شمالي سوريا، أسفرت عن جرح عدد من عناصر الطرفين.

وقال ناشطون محليون إن مشادة كلامية حدثت بين عناصر من “لواء المنتصر” وآخرين من “الشرطة الحرة” في سوق البلدة، تطورت لاحقا إلى اشتباكات بالأسلحة الفردية ما أدى لمقتل الملازم محمود عثمان من الشرطة الحرة، إضافة لإصابة ثلاثة عناصر آخرين، وجرح أربعة عناصر من “لواء المنتصر”.

وقال “لواء المنتصر” في بيان له إن مواجهات دارت بينهم وبين مجموعة من عناصر مخفر شرطة الراعي، قائلا إن الخلاف أسفر عن مقتل ملازم من الشرطة وجرح عنصر من اللواء، معربا عن استعداده لتقديم أي عنصر تتم إدانته للقضاء العسكري.

وتشهد مناطق سيطرة فصائل “درع الفرات” توترا أمنية ومواجهات بين الفصائل العاملة فيها، حيث سبق أن قتل وجرح 24 مقاتلامن “لواء أحرار الشرقية” و”جيش أسود الشرقية”، إضافة إلى مقتل  ستة مدنيين قتلوا وجرح 15 آخرين نتيجة مواجهات بين الطرفين أدت إلى ​ توقف الحركة التجارية والمرويةفي المدينة حينها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

جريحان بهجوم على مخفر تابع لـ “حكومة الإنقاذ” شمال إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب

جرح شرطيان الاثنين، بهجوم على مخفر تابع لـ “حكومة الإنقاذ” العاملة في مناطق “هيئة تحرير الشام” بمدينة سرمدا (30 كم شمال إدلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون إن مجهولين اثنين يركبان دراجة نارية ألقيا قنبلة يدية على المخفر، ما أسفر عن أصابة شرطيان بجروح متفاوتة، نقلا على إثرها إلى مشفى قريبة بالمنطقة.

وسبق أن استهدف تفجير السبت 12 أيار الجاري، سجناتابعا لـ”حكومة الانقاذ” المدعومة من “تحرير الشام” في مدينة إدلب، ما أدى لمقتل وجرح أكثر من 30 شخصا معظمهم سجناء.

وشهدت محافظة إدلب مؤخرا تفجيرات  بعبوات ناسفة وسيارات مفخخة، استهدفت قياديينعسكريين ومقاتلين في الجيش السوري الحر ومدنيين، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

ثمانية قتلى وستة جرحى بانفجار في مدينة معرة مصرين بإدلب

[ad_1]

تحديث بتاريخ 2018/02/12 18:20:04بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت-تركيا

قتل ثمانية أشخاص وجرح ستة آخرون الاثنين، بانفجار في مدينة معرة مصرين قرب مدينة إدلب شمالي سوريا.

وقال المدير التنفيذي لمشفى معرة مصرين، بهجت نجار في تصريح إلى “سمارت”، إن الانفجار وقع قرب مركز الشرطة في المدينة وأدى لمقتل ثمانية أشخاص بينهم مدنيون وعسكريون وجرح ستة آخرين معظمهم بحالة خطرة، أسعفوا للمشفى.

وأضاف أن الانفجار لم يحدد مصدره ما إذا كان عبوة ناسفة أو تفجير انتحاري.

كذلك أصيب قيادي وعنصران في “هيئة تحرير الشام” جراء انفجار عبوة ناسفة قرب قرية المسطومة جنوب إدلب، وفق ناشطين.

وقتل مدنيان بينهم امرأة وجرح آخرون في وقت سابق اليم، إثر انفجار دراجة نارية في مدينة خان شيخون جنوب إدلب.

وتتزامن هذه التفجيرات مع دخول تنظيم “الدولة الإسلامية” إلى الحدود الإدارية لمحافظة إدلب، وسط اتهامات من الجيش السوري الحر لقوات النظام بتسهيل مروره.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

إلغاء صلاة الجمعة في مدينتين جنوب إدلب تخوفا من القصف المكثف

[ad_1]

سمارت – إدلب

ألغيت صلاة الجمعة اليوم، في مدينتي كفرنبل (36 كم جنوب مدينة إدلب)و أريحا (14 كم جنوب مدينة إدلب) شمالي سوريا، تخوفا من القصف المكثف لسلاح الجو الروسي وطائرات النظام على المحافظة.

وقال ناشطون محليون، إن “مديريات الأوقاف”  ألغت الصلاة في مساجد المدينتين خوفاً من قصف النظام ورسيا، إذ تشهد البلدات والقرى في المحافظة، قصفا يتركز على “المساجد، والمدارس، والمشافي، والأسواق”.

وقصفت طائرات حربية يرجح أنها روسية صباح اليوم، مدينة أريحا بالصواريخ الفراغية دون أنباء عن إصابات، بحسب الناشطين.

وأعلن مخفر بلدة أرمناز (20 كم شمال غرب مدينة إدلب) الخميس، إلغاء الـ “بازار” الذي يقام أسبوعيا،  بسبب الأوضاع الأمنية وكثافة الطيران الحربي.

وتسبب القصف الجوي المكثف لروسيا والنظام على محافظة إدلب، بتعطيل كثير من جوانب الحياة، حيث أعلنت مديرية التربية والتعليم إيقاف العملية التعليمة في المدارس التابعة لها، بسبب القصف الجوي والصاروخي كما أصدرت “حكومة الإنقاذ” قرارا “بتعطيل” كافة الوزارات والهيئات التابعة لها للسبب ذاته.

وتستمر الطائرات الحربية لليوم السابع على التوالي بشن غارات مكثفة على قرى ومدن وبلدات المحافظة،حيث أسفر القصف عن سقوط عشرات القلتى والجرحى وخروج مشافٍ عن الخدمة، فضلا عن الدمار الذي لحق بممتلكات المدنيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

مخفر أرمناز يلغي “البازار الأسبوعي” يوم غد بسبب كثافة الطيران

[ad_1]

سمارت – إدلب

أعلن مخفر بلدة أرمناز (20 كم شمال غرب مدينة إدلب)، إلغاء الـ “بازار” الذي يقام أسبوعيا، يوم غد بسبب الأوضاع الأمنية وكثافة الطيران الحربي.

جاء ذلك بالتزامن معحملة قصف صاروخي وجويطالت قرى وبلدات ريف إدلب الغربي اليوم، وتركزت على قرية بداما ومدينة جسر الشغور، ما أدى لمقتل مدني وجرح سبعة آخرين.

وقال رئيس مخفر أرمناز الملازم أول عمر حجازي لـ “سمارت” إن إغلاق السوق الأسبوعي يوم غد هو إجراء احترازي، خوفا من استهداف البلدة بغارات للطائرات الحربية التابعة لروسيا أو النظام.

وأشار “حجازي” أن جميع المناطق معرضة للقصف من قبل قوات النظام وحلفائها، مضيفا أن القصف لا يفرق بين ريف شمالي أو غربي أو جنوبي.

وتسبب القصف الجوي المكثف لروسيا والنظام على محافظة إدلب، بتعطيل كثير من جوانب الحياة، حيث أعلنت مديرية التربية والتعليم إيقاف العملية التعليمة في المدارس التابعة لها، بسبب القصف الجوي والصاروخي كما أصدرت “حكومة الإنقاذ” قرارا “بتعطيل” كافة الوزارات والهيئات التابعة لهاللسبب ذاته.

وكان 24  مدنيا بينهم نساء وأطفال سقطوا قتلى وجرحىفي وقت سابق اليوم، جراء قصف يرجح أنه لسلاح الجو الروسي على مدينة سراقب وقرية مشمشان في إدلب، بينما قتل وجرح نحو 25 شخصابينهم ثلاثة مقاتلين من الجيش الحر أمس، بغارات مماثلة على مدينة معرة النعمان.

وتستمر الطائرات الحربية لليوم الخامس على التوالي بشن غارات مكثفة على قرى ومدن وبلدات المحافظة، حيث أسفر القصف عنسقوط عشرات القلتى والجرحى وخروج مشافٍ عن الخدمة،فضلا عن الدمار الذي لحق بممتلكات المدنيين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

اجتماع لمناقشة مشروع تشكيل “الشرطة المجتمعية” في مدينة داعل بدرعا

[ad_1]

​سمارت-درعا

​عقد اجتماع في مدينة داعل بدرعا، جنوبي سوريا، الأحد، لمناقشة مشروع تشكيل “​الشرطة المجتمعية” ​من أهالي المدينة والنازحين إليها.

​وقال رئيس المجلس المحلي في داعل، نبيل العاسمي في تصريح لـ”سمارت”، إن الاجتماع ضم فعاليات من المجتمع الأهلي لإطلاعهم حول تفاصيل مشروع “الشرطة المجتمعية” المقرر تنفيذه في المدينة، الذي يهدف إلى “حل قضايا الناس وحل المشاكل قبل حدوثها أحيانا”.

​وأوضح أن لجنة استشارية تشكلت من وجهاء في داعل وناشطين، مهمتها استقبال طلبات الانتساب للشرطة وقبول الأسماء منها، يتراوح عددهم بين 30 إلى 60 عنصرا، يتقاضى كلهم منهم في المخفر الجديد 125 دولار أمريكي شهريا، و300 دولار لرئيس المخفر.

​أعلنت “قيادة شرطة محافظة درعا” التابعة للحكومة السورية المؤقتة في بيانتسيير دوريات أمنيةمن منتصف ليل كل يوم حتى الساعة السادسة صباحا في مدينة جاسم بدرعا.

​وتنفجر عبوات ناسفة وألغام بشكل شبه يومي في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في درعا، في ظل اتهامات لخلايا تابعة لقوات النظام السوري أو تنظيم “الدولة الإسلامية “، مسؤولة عن استهداف قادة في الجيش الحر أو مسؤولين في الإدارة المحلية وناشطين.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد الحاج

تسيير دوريات أمنية ليلية في مدينة جاسم بدرعا

[ad_1]

سمارت-درعا

​أعلنت “قيادة شرطة محافظة درعا” التابعة للحكومة السورية المؤقتة في بيان الأحد، تسيير دوريات أمنية من منتصف ليل كل يوم حتى الساعة السادسة صباحا في مدينة جاسم بدرعا، جنوبي سوريا.

​وقال رئيس مخفر مدينة جاسم، سمير جباوي في تصريح لـ”سمارت”، إن ثلاثون عنصرا مجهزون بأسلحة خفيفة سينتشرون ليلا بكافة أحياء جاسم إضافة لتمركزهم عند نقاط للتفتيش موزعة في نقاط مختلفة، ولهم تواصل مباشر مع دورية مركزية من المجلس العسكري في المدينة.

​وأوضح أن الهدف من تسيير الدوريات منع السرقات والجرائم إضافة إلى مراقبة “المشبوهين وأرباب السوابق”.

​وأشار “جباوي” أن عدد عناصر الدوريات الأمنية الليلية قابل للزيادة في حال الحصول على دعم مادي لشراء الأسلحة والدراجات النارية وأجهزة الاتصال اللازمة للعمل، لافتا بالوقت ذاته أن الأشخاص الذين يلقى القبض عليهم يسلمون إلى مخفر المدينة لتحويلهم إلى القضاء.

​وسبق أن أصدر “مجلس الشورى” و “المجلس العسكري” في مدينة نوى بدرعا، قرارا بتشكيل “قوة تنفيذية” لضبط الأوضاع الأمنية والعسكرية بالمدينة.

​وتنفجر عبوات ناسفة وألغام بشكل شبه يومي في مناطق سيطرة الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية في درعا، في ظل اتهامات لخلايا تابعة لقوات النظام السوري أو تنظيم “الدولة الإسلامية “، مسؤولة عن استهداف قادة في الجيش الحر أو مسؤولين في الإدارة المحلية وناشطين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد الحاج

رفع علم الثورة بمدخل مدينة بنش بإدلب خلال احتجاجات ضد “الفصائل” (فيديو)

[ad_1]

سمارت – إدلب

رفع متظاهرون غاضبون علم كبير للثورة السورية على مدخل مدينة بنش شمال مدينة إدلب، شمالي سوريا، الجمعة، خلال احتجاجات ضد فصائل الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية.

وخرج العشرات من أهالي المدينة بمظاهرة ضد فصائل “الحر” والكتائب الإسلامية، واقتحموا مركزا للشرطة التابعة لـ”حكومة الإنقاذ” ومزقوا لافتة المركز، وهتفوا بإسقاط الحكومة، كما طالبوا الفصائل بفتح معارك ضد قوات النظام السوري ووقف تقدمه بعد وصوله لمشارف مدينة سراقب.

وسبق أن هدد عناصر من “هيئة تحرير الشام” وفصائل أخرى، حركة “أحرار الشام الإسلامية” لرفعها عليم الثورة في مدينة بنش، ما أجبرها على إنزاله.

كما سبق وداس عناصر من “تحرير الشام” على علم الثورة بعد ما أنزلوه من السارية المرفوع عليها في مدينة سراقبالأمر الذي أدى لاحتقان شعبيحيث هاجم متظاهون “تحرير الشام” وطردوها من المدينة.

وتعمل “حكوكة الإنقاذ” في المناطق الخاضعة لـ”تحرير الشام” في المحافظة، وجرى تشكيلهابعد مؤتمر عام دعت إليه الأخيرة في باب الهوى.

وتشهد محافظة إدلب حملة عسكريةلقوات النظام مدعومة بطائرات حربية روسية، مكّنتها من السيطرة على مطار أبو الظهورالعسكري  وعلى عشرات القرى، وخلفت عشرات القتلى والجرحىالمدنيين، إضافة لتدمير عدد من المراكز الحيويةونزوح الآلافحسب إحصائيات للأمم المتحدة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش