“قسد” تطلق سراح أسرى من تنظيم “الدولة” في مدينة الطبقة بالرقة

[ad_1]

سمارت – الرقة

أطلقت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) السبت، سراح عدد من عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” من أحد سجونها في مدينة الطبقة (44 كم غرب مدينة الرقة، شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر خاص طلب عدم نشره اسمه لـ “سمارت” إن “قسد” أفرجت عن تسعة عناصر من التنظيم كانوا في سجن “عايد” في الطبقة بعد اعتقال دام لنحو سبعة أشهر، لافتا أن عنصرين من المفرج عنهم كانوا في “جيش الخلافة” التابع للتنظيم في بلدة عين عيسى شمال الرقة.

وأضاف المصدر أن عناصر من قوات “الأسايش” التابعة لـ “الإدارة الذاتية” الكردية نقلوا العناصر إلى منازلهم في بلدة عين عيسى وقريتي الهيشة والفاطسة.

وسبق أن أطلقت “قسد” سراح عشرات الأشخاص كانت تعتقلهم بتهمة انتمائهم لتنظيم “الدولة” بعد اعتقالهم لفترات متفاوتة، بناء على مبادرات من “مجلس الرقة المدني” وشيوخ عشائرالمنطقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“الوحدات” الكردية تشن حملة مداهمات غرب الرقة بعد رفع علم النظام

[ad_1]

سمارت – الرقة

نفذت “وحدات حماية الشعب” الكردية الأربعاء عمليات دهم واعتقال في عدد من القرى والبلدات بريف الرقة شمالي شرقي سوريا، بعد أن رفعت مجموعات مجهولة علم النظام السوري في بعض المناطق.

وقالت مصادر محلية خاصة لـ “سمارت” إن مجموعات من جهاز الاستخبارات التابع لـ “الوحدات” الكردية داهمت فجر الأربعاء قرى كديران والسلحبيات وأعيوج والجايف والعدنانية والمنصورة في ريف الرقة الغربي، إضافة للحيين الأول و الثاني في مدينة الطبقة.

وأضافت المصادر أن عناصر الاستخبارات صادروا كذلك الهواتف المحمولة لمعظم الشبان في قرى فتيح وأعيوج والمنصورة خلال الحملة، دون توفر معلومات كافية عن أعداد الأشخاص الذين اعتقلوا أثناء ذلك.

ولفت الناشطون أن سبب هذه الحملة الواسعة يعود إلى قيام مجموعات مجهولة برفع علم النظام السوري وبعض شعاراته في مناطق من الريف الغربي وفق قولهم.

وسبق أن أغلقت “وحدات حماية الشعب”الكردية السبت، كل مداخل الحي الثالث في مدينة الطبقة باستثناء مدخل واحد، كما نصب حواجز أسمنتية لحماية مقراتها المتواجدة هناك تحسبا لأي هجمات، كما اعتقلت الثلاثاء ثلاثة أشخاص في مدينة الرقة بتهمة الانتماء إلى تنظيم “الدولة الإسلامية”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

وصول جثث لعناصر من “قسد” قتلوا بدير الزور إلى مدينة الطبقة

[ad_1]

سمارت – الرقة

وصلت جثث عدد من عناصر “قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) الأربعاء، إلى مدينة الطبقة (45 كم غرب مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا، بعد مقتلهم في مواجهات مع تنظيم “الدولة الإسلامية” بمحافظة دير الزور شرقي البلاد.

وقال مصدر طبي من مشفى الطبقة العسكري لـ “سمارت” إن ثمان جثث تعود لمقاتلين من “قسد” وصلت إلى المشفى الأربعاء، مضيفا أن جميع العناصر قتلوا في وقت سابق بمعارك مع تنظيم “الدولة في ريف دير الزور الشرقي.

وأشار المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه أن “قسد” سلمت جثتي اثنين من العناصر لذويهما، لافتا أنهما يتبعان لـ “لواء أسود الفرات” المنضوي في صفوفها، بينما لم تسلم بقية الجثث حتى الآن.

وسبق أن بدأت “قسد” بحشد قواتهاباتجاه دير الزور، لبدء عمل عسكري ضد التنظيم ضمن المرحلة النهائية من حملة “عاصفة الجزيرة” التي أعلن “مجلس دير الزور العسكري” انطلاقها منذ بداية الشهر الجاري، حيث سيطرتخلال ذلك على قرية الباغوز قرب مدينة البوكمال بعد حصارها، وسط محاولات مستمرة للتقدم في المنطقة بدعم من التحالف الدولي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

مظاهرة ضد التجنيد الإجباري في مدينة الطبقة بالرقة

[ad_1]

سمارت-الرقة

تظاهر عشرات الشبان في مدينة الطبقة بالرقة شمالي شرقي سوريا ضد التجنيد الإجباري الذي تفرضه “الإدارة الذاتية” الكردية. 

وشارك في المظاهرة التي خرجت في الحي الثاني بالمدينة مساء الثلاثاء، نحو 60 شابا، وسرعان ما تفرقوا خوفا من الاعتقال من قوات “الأسايش” الكردية.

وصادق “المجلس التشريعي” نهاية 2017، على “قانون واجب الدفاع الذاتي” في منطقة الطبقة.

واعتقلت “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) قبل أيام، نحو 75 شابا من مدينة الطبقة لسوقهم للتجنيد الإجباري، واندلعت مواجهات ضدها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

ارتفاع الحرارة يتسبب بعشرات حالات “ضربة الشمس” في مخيمات الرقة

[ad_1]

سمارت – الرقة

أدى ارتفاع درجات الحرارة إلى تسجيل عشرات حالات “ضربة الشمس” بين النازحين في مخيمات محافظة الرقة شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر طبي بأحد المخيمات بتصريح لـ”سمارت” السبت، إنهم سجلوا 13 إصابة اليوم في المخيمات العشوائية بالريف الغربي بعد أن أحصوا ثمان حالات قبل يوم.

 وأشار المصدر أن بعض الحالات أسعفت إلى مشفى الطب الحديث بمدينة الطبقة، لافتا لاحتمال وجود حالات أخرى لم يتمكنوا من إحصائها.

وتتعرض سوريا لمرتفع جوي مداري مترافق مع منخفض جوي ضعيف التأثير ما يتسبب بارتفاع درجات الحرارة أعلى من معدلاتها حوالي 7 درجات لتسجل 38 درجة مئوية، بحسب موقع “ACCUWEATHER” الأمريكي.

وسبق أن توفيتالثلاثاء الماضي، امرأة نازحة في أحد المخيمات العشوائية التي تشرف عليها “الإدارة الذاتية” الكردية، غربي الرقة،  نتيجة عدم توفر نقاط طبية لإسعافها بالمنطقة.

ويعتبر النازحون الخاسر الأكبر نتيجة التغيرات المناخية وتبدلات الطقس بين الصيف والشتاء حيث تسببت العواصف بأضرار كبيرة في مخيمات النازحين، الذين يشتكونسوء الأوضاع الإنسانية خاصة في فصل الشتاء، حيث تسفر الأمطار والثلوج بغرق عشرات الخيام، والرياح تقتلع مثلها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

وفاة امرأة نازحة غرب الرقة بسبب انعدام الرعاية الصحية

[ad_1]

سمارت – الرقة 

توفيت الثلاثاء امرأة نازحة في أحد المخيمات العشوائية التي تشرف عليها “الإدارة الذاتية” الكردية، غربي الرقة،  نتيجة عدم توفر نقاط طبية لإسعافها بالمنطقة، شمالي شرقي سوريا.

وقال شخص من ذوي الامرأة وأحد الصيادلة لـ “سمارت”، إنهم أسعفوها إثر اصابتها بلدغة أفعى إلى مدينة الطبقة لعدم توفر نقاط طبية قريبة  من المخيم، إلا أنها توفيت قبل وصولها إلى النقطة الطبية.

ويتخوّف النازحون من انتشار الأفاعي والزواحف مع قدوم فصل الصيف في المخيمات العشوائية لعدم علمهم كيفية التعامل معها، وتجاهل “الإدارة الذاتية” للشكاوي بإقامة نقاط طبية وعدم التوعية بكيفية الوقاية من خطر الأفاعي.

وسبق أن اتهم نازحون، “قوات سوريا الديمقراطية” و “مجلس الرقة المدني” بالتقاعس عن تحسين واقع الخدماتونقص المساعدات المقدمة من المنظمات الدولية و “الإدارة الذاتية”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

مقتل امرأة إثر انفجار لغم أرضي غرب الرقة

[ad_1]

سمارت – الرقة 

قتلت امرأة الخميس، بانفجار لغم أرضي في قرية الفخيخة (23 كم غرب مدينة الرقة) شمالي شرقي سوريا.

وقال مصدر محلي من القرية لـ “سمارت” إن المرأة قتلت بانفجار لغم من مخلفات تنظيم “الدولة الإسلامية”، كما تسبب الانفجار بنفوق عدد من رؤوس الأغنام.

وسبق أن وثق ناشطون مطلع كانون الثاني، مقتل 155مدنيا بينهم 20 امرأة و15 طفلا في مدينة الرقة بانفجار ألغام من مخلفات تنظيم “الدولة” منذ سيطرة “قوات سوريا الديمقراطية” عليها، وأزالت الفرق الهندسية لمكافحة الألغام التابعة لـ”الإدارة الذاتية” الكردية، 7300لغم من مخلفات تنظيم “الدولة “. 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

اعتقال ثلاثة عناصر من “الأسايش” الكردية بتهمة “زعزعة الأمن” غرب الرقة

[ad_1]

سمارت – الرقة

اعتقل جهاز الاستخبارات التابع لـ “وحدات حماية الشعب” الكردية الخميس، ثلاثة عناصر من قوات “الأسايش” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” الكردية في مدينة الطبقة (55 كم غرب الرقة)، شمالي شرقي سوريا، بتهمة “زعزعة الأمن”.

وقال مصدر في قوات “الأسايش” لـ “سمارت” إن جهاز الاستخبارات اعتقل العناصر بتهمة محاولتهم زعزعة الاستقرار الأمني عبر نشرهم شعارات مؤيدة لقوات النظام السوري وميليشا “حزب الله” اللبناني.

وشهدت مدينة الطبقة يوم 28 آذار 2018، استنفارا أمنيا لـ”وحدات حماية الشعب” الكردية، بعد قيام أشخاص بكتابة عبارات مناصرةلقوات النظام على جدران منازل المدينة.

وجرى اتفاق في شهر آب عام 2016، بين “الأسايش” وقوات النظام يقضي بخروج وانسحاب الأخيرة وميليشيا “الدفاع الوطني”، خارج الحسكة، مع بقاء الشرطة المدنية لحراسة وحماية المربّع الأمني للنظام ومؤسساته.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

“قسد” تسلم النظام جثثا لعناصر قتلوا في مطار الطبقة قبل سنوات

[ad_1]

سمارت – الرقة

سلمت “وحدات حماية الشعب” الكردية السبت، عشرات الجثث التي تعود لعناصر من قوات النظام السوري كانوا قتلوا على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال سيطرته على مطار “الطبقة العسكري” غرب الرقة شمالي سوريا، في آب عام 2014.

وقال مصدر من “منظمة الهلال الأحمر الكردي” بتصريح خاص لـ “سمارت” إن ثلاث سيارات تتبع لـ “المنظمة” توجهت برفقة سيارتين تتبعان لجهاز الاستخبارات التابع لـ “الوحدات” الكردية نحو قرية الواوي الخاضعة لسيطرة قوات النظام قرب مطار الطبقة العسكري للمساعدة في انتشال جثث عناصر من قوات النظام.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه نحو خمسين جثة استخرجت من محيط المطار حتى الساعة التاسعة صباح السبت، لتنقل بعدها إلى المشفى العسكري في مدينة حلب، مضيفا أن عملة أخرى ستجري يوم الأحد أيضا، لإخراج ما تبقى من جثث عناصر النظام الذين أعدمهم التنظيم.

وكان تنظيم “الدولة” نشر في 28 آب عام 2014 مقطعا مصورا يظهر عشرات الجثث لجنود أسرى من قوات النظام وهم شبه عراة، قال ناشطون إنهم أسروا بعد مواجهات في مطار الطبقة، الذي سيطر عليه التنظيم يوم 24 من الشهر نفسهبعد معارك أسفرت عن مقتل نحو 200 عنصرا للنظام، ونحو 346 عنصرا من التنظيم.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

“الوحدات الكردية” تسلم النظام جثثا لعناصر قتلهم “داعش” في مطار الطبقة قبل سنوات

[ad_1]

سمارت – الرقة

سلمت “وحدات حماية الشعب” الكردية السبت، عشرات الجثث التي تعود لعناصر من قوات النظام السوري كانوا قتلوا على يد تنظيم “الدولة الإسلامية” خلال سيطرته على مطار “الطبقة العسكري” غرب الرقة شمالي سوريا، في آب عام 2014.

وقال مصدر من “منظمة الهلال الأحمر الكردي” بتصريح خاص لـ “سمارت” إن ثلاث سيارات تتبع لـ “المنظمة” توجهت برفقة سيارتين تتبعان لجهاز الاستخبارات التابع لـ “الوحدات” الكردية نحو قرية الواوي الخاضعة لسيطرة قوات النظام قرب مطار الطبقة العسكري للمساعدة في انتشال جثث عناصر من قوات النظام.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه نحو خمسين جثة استخرجت من محيط المطار حتى الساعة التاسعة صباح السبت، لتنقل بعدها إلى المشفى العسكري في مدينة حلب، مضيفا أن عملة أخرى ستجري يوم الأحد أيضا، لإخراج ما تبقى من جثث عناصر النظام الذين أعدمهم التنظيم.

وكان تنظيم “الدولة” نشر في 28 آب عام 2014 مقطعا مصورا يظهر عشرات الجثث لجنود أسرى من قوات النظام وهم شبه عراة، قال ناشطون إنهم أسروا بعد مواجهات في مطار الطبقة، الذي سيطر عليه التنظيم يوم 24 من الشهر نفسهبعد معارك أسفرت عن مقتل نحو 200 عنصرا للنظام، ونحو 346 عنصرا من التنظيم.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني