أرشيف الوسوم: وزارة الخارجية الأمريكية

أمريكا تنفي التوصل لاتفاق مع تركيا لسحب “الوحدات” الكردية من منبج السورية

[ad_1]

سمارت ــ تركيا 

نفت الولايات المتحدة الأمريكية، التوصل لاتفاق مع تركيا على خطة من ثلاث خطوات لسحب “وحدات حماية الشعب” الكردية من مدينة منبج في حلب، شمالي سوريا.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية، هيذر ناورت مساء أمس الأربعاء، “لم نتوصل لأي اتفاق بعد مع حكومة تركيا، ومستمرون في المحادثات الجارية بخصوص سوريا والقضايا الأخرى التي تهم الجانبين”، بحسب وكالة “رويترز”.

وأضافت “ناورت”، أن المسؤولين الأمريكيين والأتراك التقوا في أنقرة الأسبوع الفائت لإجراء محادثات بشأن القضية.

وقالت وكالة “الأناضول” الرسمية التركية الأربعاء إن واشنطن وأنقرة توصلتا إلى اتفاق فني على خطة لانسحاب “الوحدات” الكردية من منبج.

وتوترت العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة، بسبب دعم الولايات المتحدة لـ”الوحدات” الكردية، التي تصنفها تركيا على قائمة الإرهاب لديها، وتقول أنها على صلة بـ”حزب العمال الكردستاني” الذي يحاربها على أراضيها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أمنة رياض

النظام: لا نسمح لأحد بطرح موضوع انسحاب إيران و “حزب الله” من سوريا

[ad_1]

سمارت-فرنسا

قال النظام السوري إن انسحاب إيران وميليشيا “حزب الله” اللبنانية من سوريا “موضوع غير مطروح للنقاش”، ذلك بعد طلب الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انسحاب “القوات الأجنبية من سوريا”.

وأوضح نائب وزير خارجية النظام، فيصل المقداد: “الموضوع (انسحاب إيران وحزب الله من سوريا) غير مطروح للنقاش، لأنه يأتي في سياق سيادة الجمهورية العربية السورية(…) لذلك هذا الموضوع غير مطروح ولا يمكن أن نسمح لأحد بطرحه”.

واعتبر “المقداد” في تصريح لوكالة “سبوتنيك” الروسية أنه لا يعتقد بأن روسيا تقصد خروج إيران و “حزب الله”، في رد على سؤال حول طلب “بوتين” بانسحاب “القوات الأجنبية”.

وقال الرئيس الروسي عقب لقائه مع رئيس النظام بشار الأسد في سوتشي الخميس الماضي، إن انسحاب “القوات الأجنبية” من سوريا سيلي “انطلاق المرحلة النشطة من العملية السياسية”.

وأكد المبعوث الخاص لـ”بوتين” في سوريا، ألكسندر لافريننييف بوقت سابق، أن المقصود انسحاب الجميع من سوريا باستثناء روسيا، قائلا: “هذا التصريح(حديث بوتين)يخص كل المجموعات العسكرية الأجنبية، بمن فيهم الأمريكيون والأتراك وحزب الله والإيرانيون”.

وقال وزير الخارجية الأمريكي مارك بومبيو إن الولايات المتحدة لن تسمح لإيران بالسيطرة على الشرق الأوسط، مضيفا أن طهران تدعم النظام السوري “القاتل”، وعليها سحب جميع ميليشياتها من سوريا.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد الحاج

منظمة حظر الأسلحة الكيماوية تجمع عينات من مكان “مجزرة دوما”

[ad_1]

سمارت – تركيا

جمع فريق منظمة حظر الأسلحة الكيماوية السبت، عينات من مكان مجزرة الكيماوي في مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) التي راح ضحيتها مئات القتلى وحالات الاختناق.

وقالت المنظمة في بيان نشر على موقعها الرسمي اطلعت عليه “سمارت” إن فريقها زار مدينة دوما وموقع الهجوم وجمع عينات منه لتحليلها وتحديد ما إذا استخدمت أسلحة كيماوية بالمنطقة، لافتة أنها ستجري تقييما ودراسة حول ما إذا كان الفريق بحاجة إلى زيارة دوما مرة أخرى.

وأضافت المنظمة أنها إنه استنادا إلى نتائج تحليل العينات ومعلومات ومواد أخرى جمعها الفريق، ستعد البعثة تقريرا وتقدمه للدول الأعضاء الآخرين في المنظمة.

وسبق أن ​تعرض فريق أمني للأمم المتحدة 18 نيسان الجاري، لإطلاق نارعند دخوله إلى مدينة دوما ما أدى لتأجيل دخول فريق مفتشي الأسلحة الكيميائية إلى موقع هجوم النظام الكيماوي.

و اتهمت وزارة الخارجية الأمريكية الخميس الماضي، كل من النظام السوري وروسيا بـ”تطهير” موقع الهجوم الكيماويفي مدينة دوما، كما لفتت الخارجية الفرنسية إنه “من المرجح وبشدة أن تكون أدلة وعناصر ضرورية اختفتمن الموقع”.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وفرنسا شنوا ضربة عسكريةمشتركة على مواقع لقوات، ردا على هجوم دوما الكيماوي الذي راح ضحيته 85 قتيلا و1200 حالة اختناق، الأمر الذي لاقى تنديدامن حلفاء النظام، وترحيبا من دول غربيةوخليجية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

تركيا تتهم النظام السوري بالهجوم الكيماوي على مدينة دوما شرق دمشق

[ad_1]

سمارت – تركيا

اتهم نائب رئيس الوزراء التركي بكر بوزداغ الأحد، النظام السوري بالوقف خلف الهجوم الكيماوي على مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق)، مطالبا المجتمع الدولي بالرد على الهجوم.

ونقلت وكالة “الأناضول” الرسمية عن “بوزداغ” قوله إن تركيا “تأمل ألا يمر الهجوم الكيميائي الذي نفذه النظام السوري من دون رد هذه المرة أيضا”، لافتا أن الذين لا يسعون لعدم وقوع مثل هذه الهجمات والضحايا يتحملون المسؤولية نفسها التي تتحملها قوات النظام السوري.

وقتل عشرات المدنيين وأصيب مئات آخرون بحالاتاختناق مساء السبت إثر هجوم بغازات سامة ألقتها طائرات النظام على مدينة دوما، بحسب ناشطين ومصادر طبية.

ودانت الخارجية التركية في بيان الهجوم الكيماوي على مدينة دوما، مشيرة أن “شبهات قوية حول تنفيذ الهجوم من جانب النظام السوري الذي يمتلك سجلا حافلا باستخدام أسلحة كيميائية”.

وطالبت الخارجية التركية المجتمع الدولي بـ”إظهار ردة فعل لمواجهة الهجوم”، إضافة إلى تحرك المنظمات الدولية وعلى رأسها منظمة حظر الأسلحة الكيميائية على الفور إجراء تحقيقات في الهجوم الكيماوي على دوما.

ووصف وصف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقت سابق الأحد، رئيس النظام السوري بشار الأسد مجددا بـ”الحيوان”، وتوعده بدفع الثمن غاليا على خلفية الهجوم الكيماوي الذي استهدف مدينة دوما في الغوطة الشرقية.

كذلك طالبت وزارة الخارجية الأمريكية في وقت سابق اليوم، بمحاسبة نظام بشار الأسدوداعميه بعد مجزرة الكيماوي في مدينة دوما.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

السعودية تدعو المجتمع الدولي لحماية المدنيين في سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعت وزارة الخارجية السعودية الأحد، المجتمع الدولي لحماية المدنيين في سوريا على خلفية مجزرة الكيماوي في مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق).

وارتفعت في وقت سابق اليوم،حصيلة المصابين بحالات الاختناق إلى 1200 إصابة بمجزرة الكيماويفي المدينة والتي نفذتها قوات النظام السوري أمس السبت، حيث سجلت الحصيلة الأولة للقتى 85 شخصا.

وأعربت الخارجية في تصريح لها نشرته على حسابها بموقع “تويتر” عن “قلقها والبالغ وإدانتها الشديدة” للهجوم الكيماوي في مدينة دوما والذي أودى بحياة عشرات المدنيين من النساء والأطفال.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية طالبت في وقت سابق اليوم، بمحاسبة نظام بشار الأسد وداعميه بعد مجزرة الكيماوي في مدينة دوما، كما دعا “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” الدول دائمة العضوية في “مجلس الأمن” باستخدام القوة لضربمعسكرات النظام السوري ومطاراته.

ويعتبر هذا الاستهداف الكيماوي الأوسع منذ عام بعد مجزرة خان شيخون بإدلب، يوم الثلاثاء 4 نيسان 2017، حيث قصفت قوات النظام بغاز “السارين” المدينة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا بينهم 27 طفلا و19 امرأة وأكثر من 546 حالة اختناقمعظمهم من الأطفال والنساء إضافة إلى مسعفين ومتطوعين في الدفاع المدني، حيث ردتأمريكا بقصف مطار الشعيرات بحمص حينها.

وكان مئات المدنيين قضوا أو أصيبوا بحالات اختناق، يوم 21 آب 2013، جراء قصف بالمواد الكيميائية والغازات السامة على الغوطة الشرقية، حيث قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا، إن حصيلة المجزرة بلغت 1,360 مدنيا، بينهم عشرات الأطفال والنساء، وأشار المكتب الطبي الموحد لمدينة دوما حينها، أن أعراض الإصابات تشير إلى أن الهجمات تمت باستخدام “غاز السارين”. 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

منظمات سورية تطالب بتدخل المجتمع الدولي لمنع استخدام الكيماوي في سوريا

[ad_1]

سمارت – تركيا

طالبت منظمات سورية الأحد، بتدخل “فوري” للمجتمع الدولي لوضع حد لاستخدام الأسلحة الكيماوية من قبل النظام في سوريا.

وقال “الدفاع المدني السوري” و”الجمعية الطبية السورية الأمريكية” في بيان مشترك اطلعت عليه “سمارت” إن على المجتمع الدولي التدخل الفوري لإيقاف المأساة في مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق) وضمان حماية الكوادر والمرافق الإنسانية لتتمكن من الاستمرار بعملها.

وأشار البيان إلى ضرورة الإيقاف الفوري لإطلاق النار في مدينة دوما و دخول فرق التحقيق الدولية من بعثة تقصي الحقائق في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ومحققي الأمم المتحدة ليقوموا بالاطلاع على حيثيات “الجريمة”.

وبدورها دعت “الشبكة السورية لحقوق الإنسان” في تقرير لها إلى “إجراء فوري صارم ضد إجرام النظام السوري” من قبل الدول الـ193 المصادقة على اتفاقية نزع الأسلحة الكيميائية.

وارتفعت في وقت سابق اليوم،حصيلة المصابين بحالات الاختناق إلى 1200 إصابة بمجزرة الكيماويفي المدينة والتي نفذتها قوات النظام السوري أمس السبت، حيث سجلت الحصيلة الأولة للقتى 85 شخصا.

وكانت وزارة الخارجية الأمريكية طالبت في وقت سابق اليوم، بمحاسبة نظام بشار الأسد وداعميه بعد مجزرة الكيماوي في مدينة دوما، كما دعا “الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية” الدول دائمة العضوية في “مجلس الأمن” باستخدام القوة لضربمعسكرات النظام السوري ومطاراته.

ويعتبر هذا الاستهداف الكيماوي الأوسع منذ عام بعد مجزرة خان شيخون بإدلب، يوم الثلاثاء 4 نيسان 2017، حيث قصفت قوات النظام بغاز “السارين” المدينة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا بينهم 27 طفلا و19 امرأة وأكثر من 546 حالة اختناقمعظمهم من الأطفال والنساء إضافة إلى مسعفين ومتطوعين في الدفاع المدني، حيث ردتأمريكا بقصف مطار الشعيرات بحمص حينها.

وكان مئات المدنيين قضوا أو أصيبوا بحالات اختناق، يوم 21 آب 2013، جراء قصف بالمواد الكيميائية والغازات السامة على الغوطة الشرقية، حيث قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا، إن حصيلة المجزرة بلغت 1,360 مدنيا، بينهم عشرات الأطفال والنساء، وأشار المكتب الطبي الموحد لمدينة دوما حينها، أن أعراض الإصابات تشير إلى أن الهجمات تمت باستخدام “غاز السارين”. 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

أمريكا تطالب بمحاسبة “نظام الأسد” وداعميه على مجزرة الكيماوي في مدينة دوما

[ad_1]

سمارت – تركيا

طالبت وزارة الخارجية الأمريكية الأحد، بمحاسبة نظام بشار الأسد وداعميه بعد مجزرة الكيماوي في مدينة دوما (14 كم شرق العاصمة السورية دمشق).

ويأتي ذلك بعد قصف قوات النظام لمدينة دوما بالغازات السامةأمس السبت، ما تسبب بمقتل 85 شخصا وإصابة 1000 آخرين بحالات اختناق.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية هيذرنويرت في بيان نشره موقع الخارجية إن التقارير الواردة من العاملين الميدانيين بالمجال الطبي في مدينة دوما تشير لاحتمال وقوع عدد كبير من الضحايا نتيجة استخدام الكيماوي.

وتابعت “نويرت” ينبغي منع أي هجمات على الفور، مشيرة أن بلادها تواصل استخدام جهودها لمساءلة من يستخدمون الأسلحة الكيميائية في سوريا وغيرها.

ولفتت “تويرت” أن روسيا تتحمل مسؤولية هذه الهجمات “الوحشية” واستهداف المدنيين والتسبب باختناق أكثر المجتمعات السورية “ضعفا” بالأسلحة الكيماوية وذلك نتيجة دعمها “الراسخ” للنظام.

وأضافت “نويرت” أن بلادها تطالب روسيا بوضع حد لدعمها للنظام فورا والعمل مع المجتمع الدولي لمنع مزيد من الهجمات بالأسلحة الكيميائية “البربرية”.

وكان “جيش الإسلام”قال أمس السبت، إن المجتمع الدولي “أعطى الضوء الأخضر” لروسيا وقوات النظام السوري لارتكاب “الجرائم” في مدينة دوما.

وسبق أن توعدت كل من ألمانيا وبريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة الأمريكية الأربعاء 4 نيسان الجاري، بمحاسبة النظام السوري على ارتكابه المجزرة الكيماوية في مدينة خان شيخون.

ويعتبر هذا الاستهداف الكيماوي الأوسع منذ عام بعد مجزرة خان شيخون بإدلب، يوم الثلاثاء 4 نيسان 2017، حيث قصفت قوات النظام بغاز “السارين” المدينة، ما أسفر عن مقتل 85 شخصا بينهم 27 طفلا و19 امرأة وأكثر من 546 حالة اختناقمعظمهم من الأطفال والنساء إضافة إلى مسعفين ومتطوعين في الدفاع المدني، حيث ردتأمريكا بقصف مطار الشعيرات بحمص حينها.

وكان مئات المدنيين قضوا أو أصيبوا بحالات اختناق، يوم 21 آب 2013، جراء قصف بالمواد الكيميائية والغازات السامة على الغوطة الشرقية، حيث قالت لجان التنسيق المحلية في سوريا، إن حصيلة المجزرة بلغت 1,360 مدنيا، بينهم عشرات الأطفال والنساء، وأشار المكتب الطبي الموحد لمدينة دوما حينها، أن أعراض الإصابات تشير إلى أن الهجمات تمت باستخدام “غاز السارين”. 

 

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

خروج سيارات ترفع العلم الأمريكي من مناطق سيطرة “قسد” إلى تركيا

[ad_1]

سمارت – الرقة

خرجت أربع سيارات عسكرية أمريكية الأحد، من مناطق سيطرة “الإدارة الذاتية” شمالي سوريا إلى الأراضي التركية، وفق ما أفادت مصادر خاصة لـ “سمارت”.

وقال مصدر من الاستخبارات التابعة لـ “وحدات حماية الشعب” الكردية، لـ “سمارت” إن أربع سيارات ترفع العلم الأمريكي دخلت إلى الأراضي التركية اليوم، مرورا بمعبر تل أبيض شمال مدينة الرقة.

ولم تتوفر تفاصيل إضافية حول الهدف من خروج هذه السيارات أو الوجهة التي ذهبت إليها أو العناصر الذين تقلهم، إلا أن خروجها يتزامن مع إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أمس، عن نية بلاده الانسحاب من سوريا “قريبا جدا”، تبعه نفي من وزارة الخارجية الأمريكية عن علمها بذلك.

وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” نقلا عن مسؤولين أمريكين اليوم، إن البيت الأبيض أمر وزارة الخارجية بتجميد الأموال التي تعهدت الولايات المتحدة بتقديمهالجهود إعادة الإعمار في سوريا، وسرعان ما عبرت السعودية على لسان ولي العهد محمد بن سلمان عنرغبتها ببقاء القوات للتصدي لإيران.

وكثفت “وحدات حماية الشعب” من عمليات زرع الألغام في المناطق الخاضعة لسيطرتها قرب الحدود مع تركيا، ضمن الاستعدادات التي تقوم بها تزامنا مع تهديدات تركيةبشن حملة عسكرية للسيطرة على مدينة منبج.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

الولايات المتحدة تجمد ملايين الدولارات المخصصة لدعم سوريا

[ad_1]

سمارت-تركيا

جمدت الولايات المتحدة الأمريكية أكثر من 200 مليون دولار من الأموال المخصصة لجهود إعادة الإعمار في سوريا.

وقالت صحيفة “وول ستريت جورنال” نقلا عن مسؤولين أمريكين الجمعة، إن البيت الأبيض أمر وزارة الخارجية بتجميد الأموال التي تعهدت الولايات المتحدة بتقديمها لجهود إعادة الإعمار في سوريا خلال اجتماع للتحالف الدولي في الكويت.

وحذر المسؤولون من أن توقف المعارك ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا لانشغال حليف الولايات المتحدة “قوات سوريا الديمقراطية” بالمواجهات مع تركيا، يساعد التنظيم على إعادة ترتيب صفوفه ما يثير احتمال عودة ظهوره كتهديد للولايات المتحدة.

وتأتي الخطوة بعد إعلان “ترامب” نيته سحب القوات الأمريكية من سوريا”قريبا جدا وتركها للآخرين لتولي أمرها”.

وسرعان ما عبرت السعودية عن مخاوفها من انسحاب القوات الأمريكية من سوريا، وعبرت على لسان ولي العهد محمد بن سلمان عنرغبتها ببقاء القوات للتصدي لإيران.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

واشنطن تدعو لاجتماع عاجل في الأردن بسبب هجمات النظام على درعا

[ad_1]

سمارت – تركيا

دعت الولايات المتحدة الأمريكية مساء الاثنين إلى اجتماع عاجل في الأردن على خلفية قصف قوات النظام السوري لمحافظة درعا المندرجة ضمن اتفاق تخفيف التصعيد المتفق عليه العام الماضي.

وكانت روسيا وأمريكا و الأردن توصلوا لاتفاقفي تموز الماضي على وقف إطلاق النار بين قوات النظام و”الفصائل العسكرية” في محافظات جنوبي غربي سوريا، وهي درعا والسويداء والقنيطرة، لكنه تعرض لخروقات متكررة كان آخرها أمس في قصف جوي لقوات النظام على درعا.

وعن الهجمات الجوية على درعا قال مسوؤل بوزارة الخارجية الأمريكية إن ذلك “يمثل انتهاكا صارخا من قبل النظام لاتفاق وقف إطلاق النار ومن شأنه أن يوسع نطاق الصراع في سوريا”، بحسب وكالة أنباء ” رويترز”.

وأسفر القصف الجوي على مدينة الحراكشمال درعا بإصابة مدنيين اثنين بجروح، كما طال القصف بلدتي بصر الحرير والغارية الغربية، إضافة لقصف مدفعي استهدف أحياء درعا البلد في مدينة درعاوأطراف بلدتي ابطع والمسيفرة، اقتصرت أضرارها على المادية.

يأتي القصف في ظل سريان القرار الأممي 2014بتاريخ 24 شباط من العام الجاري، القاضي بوقف إطلاق نار شامل في سوريا لمدة ثلاثين يوما.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

رائد برهان