أرشيف الوسم: التحالف

مقتل جنود أميركيين بحادث مجهول في محافظة الحسكة

[ad_1]

قُتل ثلاثة جنود أميركيين وتضررت ثلاث عربات عسكرية، أمس الأحد، في “حادث مروري” على طريق الحسكة – تل تمر، بحسب إعلام (قوات سورية الديمقراطية/ قسد).

كما نقلت صحيفة (الوطن) التابعة للنظام أن “قافلة أميركية تعرّضت لحادث مروري، في قرية (الركبة) على طريق الحسكة – تل تمر، ما أدى إلى انقلاب ثلاث شاحنات، ومقتل ثلاثة عناصر من الجيش الأميركي”.

ناشطون من المنطقة توقعوا أن يكون الحادث ناجمًا عن انفجار عبوة ناسفة أو لغم أرضي. بينما لم تعلق وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، حتى ساعة إعداد الخبر، على هذه الحادثة.

يذكر أن منطقة تل تمر شهدت، خلال تشرين الثاني/ نوفمبر 2016، عدة انفجارات في معسكر أميركي، ونفى البنتاغون وقتذاك وقوع قتلى، وسبق أن قُتل جنديان أميركيان في مدينة منبج، آذار/ مارس الماضي، نتيجة انفجار عبوة ناسفة بعربتهم أثناء مرورها وسط المدينة.

جيرون
[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

جيرون

واشنطن تتدخل لإنهاء خلافات (قسد) و(النخبة)

[ad_1]

تدخل بريت ماكغورك، المبعوث الأميركي للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم (داعش)، من أجل وضع حد للتوتر بين ميليشيات (قسد) وفصيل (قوات النخبة) التابع لـ (تيار الغد السوري).

نقلت صحيفة (الشرق الأوسط) عن مصادر أن بريت ماكغورك المبعوث الأميركي الخاص للتحالف “تدخل شخصيًا، أمس الأحد، من أجل وضع حد للخلافات التي بدأت يوم الجمعة الماضية بين الجانبين، في منطقة شرق الفرات في دير الزور”.

وكانت قوة عسكرية من ميليشيات (قسد) قد هاجمت، يوم الجمعة الماضي، مواقع (لقوات النخبة)، في منطقة أبو حمام بريف دير الزور، وهددت بتزويد طيران التحالف بإحداثيات مواقع (النخبة) لقصفها، ما لم تسلم كامل سلاحها. بحسب تيار الغد.

(المجلس العربي في الجزيرة والفرات) المقرّب من (تيار الغد) دعا، عبر بيان رسمي أصدره السبت الماضي، التحالفَ الدولي إلى التدخل من أجل وضع حد لتجاوزات ميليشيات (قسد) التي “تهدد بإشعال فتنة عربية كردية في المنطقة، سيكون لها عواقب خطيرة”.

يذكر أن معظم عناصر (قوات النخبة) هم من عشيرة (الشعيطات)، وقد شاركوا في معارك ضد تنظيم (داعش) في الرقة، إلا أن (قسد) منعتهم من المشاركة لاحقًا في معارك دير الزور، وسط تخوفات من اعتماد التحالف على هذه القوات، لتكون نواة لقوة عربية تحكم المنطقة مستقبلًا.

جيرون
[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

جيرون

تركيا تحذر: تسليم الرقة للأكراد قد يشعل حربا عرقية

[ad_1]

وكالات()-حذر «فكري إيشيك» نائب رئيس الوزراء التركي من أن تسليم الولايات المتحدة إدارة مدينة الرقة السورية إلى «حزب الاتحاد الديمقراطي» قد يشعل حربا عرقية.

وقال إيشيك: «إنه ينبغي ألا تسلم الولايات المتحدة إدارة الرقة لحزب الاتحاد الديمقراطي وألا يتولى عناصر الحزب أي مهام في إدارة المدينة التي يشكل العرب أكثر من 90% من سكانها، وإلا فإن وقوع مشاكل أكبر بكثير من المشاكل السابقة في المدينة سيصبح أمرا محتما».

وأضاف أن المنطقة تمر بمرحلة صعبة، وأنها تشهد اضطرابات هي الأكبر منذ اتفاقية سايكس بيكو قبل مئة عام، وأن حدود الدول لم يعد لها أي معنى بعد أن فقدت دول كثيرة سلطتها على أراضيها.

ورأى إيشيك أن استخدام «تنظيم إرهابي لدحر تنظيم إرهابي آخر» هو بمثابة الدخول إلى كيس مع الأفاعي، مضيفا «قلنا لهم مرارا إن حزب الاتحاد الديمقراطي وحزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب هي منظمة إرهابية واحدة، وتعاونكم معها سيسبب مشاكل كبيرة في المنطقة»

وكانت قوات سوريا الديمقراطية قد رفعت مؤخرا صورة للزعيم السابق لحزب العمال الكردستاني عبد الله أوجلان في مدينة الرقة فور سيطرتها عليها، الأمر الذي ندد به الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس وزرائه بن علي يلدرم، حيث اعتبر الأخير أن رفع الصورة يضر بالعلاقات التركية الأميركية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ما هو موقف أمريكا من رفع صور أوجلان في الرقة

[ad_1]

وكالات()-أدانت وزارة الدفاع الأمريكية «بنتاغون»، مساء أمس الجمعة، رفع صورة لزعيم حزب العمال الكردستاني، عبد الله أوجلان، في مدينة الرقة.

وأكد «أدريان رانكين غالاوي» المتحدث باسم البنتاغون، أن بلاده تعتبر PKK منظمة إرهابية منذ عام 1997، وتراها عنصرًا مزعزعًا للاستقرار في المنطقة، وقال «ندين رفع صورة عبد الله أوجلان، مؤسس وزعيم بي كا كا في الرقة».

وأشار المتحدث أن واشنطن تواصل دعم تركيا، العضو في حلف الشمال الأطلسي «ناتو»، في كفاحها ضد PKK، منذ عشرات السنين، وأضاف أن بلاده مدركة لحجم تضحيات تركيا الكبير في هذا الصراع.

وذكر غالاوي أن التحالف مدرك للاحتفالات في الرقة، ورفع رموز أوجلان، وأن قيادة قوات سوريا الديمقراطية لم توافق على رفع هذه الرموز، وأردف: «علاوة على ذلك، فإن التحالف لا يقبل رفع تلك الرموز والصور التمييزية، في فترة تتطلب التركيز على دحر داعش في سوريا».

وأمس الأول الأربعاء، رفعت عناصر قوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكيًا، صورة كبيرة لأوجلان في أحد ميادين الرقة، بعد سيطرتها المدينة، الثلاثاء الماضي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

الهجوم الأخير لقسد على تنظيم الدولة بالرقة

[ad_1]

الرقة()-صرح قائد ميداني في قوات سوريا الديمقراطية، اليوم الأحد، إن الهجوم الأخير على آخر الخطوط الدفاعية لتنظيم الدولة في معقله السابق بالرقة سيبدأ مساء اليوم.

وأوضح القائد الميداني في منطقة بغرب المدينة لوكالة رويترز، أن الهجوم على المتشددين في وسط الرقة سيركز على المنطقة حول الاستاد وسيحاول تطويقها، وأضاف «تتجمع قوات داعش هناك لأن هذه هي المرحلة الأخيرة. ستقاوم أو تستسلم أو تموت والموت هو الملاذ الأخير».

وفي السياق، أكدت الناطقة الرسمية باسم حملة غضب الفرات «جيهان شيخ أحمد»، أن قوات سوريا الديموقراطية ستعلن خبر السيطرة على مدينة الرقة خلال أيام.

جاء ذلك في بيان رسمي لها، أشارت من خلاله أنهم يعملون على «تحرير ما تبقى من المدينة وتمشيطها وتنظيفها من الألغام»، لا سيما أنهم يسيطرون على أكثر من 85 % من المدينة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

معارك عنيفة بين قسد وتنظيم الدولة شرق دير الزور

[ad_1]

دير الزور()-دارت اشتباكات عنيفة تدور بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم الدولة، على عدة محاور في شرق نهر الفرات، بريفي دير الزور الشمالي والشرقي.

ودارت المعارك بين الطرفين وسط قصف جوي من التحالف الدولي، في بادية حريزة التابعة لمنطقة البصيرة، وعلى محاور في محيط منطقة الصعوة، ويتزامن ذلك مع محاولة من قوات النظام لتحقيق تقدم في ذات المنطقة، والسيطرة على مزيد من المناطق فيها بدعم جوي روسي مكثف.

وفي السياق، أعلنت قوات النظام، مساء السبت، استعادة سيطرتها على طريق السخنة – ديرالزور بعد معارك عنيفة مع تنظيم الدولة، وذكر مصدر عسكري من النظام أن 20 كيلو تفصل قوات النظام عن إعادة فتح طريق دير الزور- تدمر.

جدير بالذكر أن قسد أطلقت أواخر سبتمبر/أيلول من العام الجاري، عملية عاصفة الجزيرة تمكنت من السيطرة على مناطق واسعة شمال وشرق دير الزور

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

قسد تسيطر على مقر قيادة تنظيم الدولة في الرقة

[ad_1]

الرقة()-أعلنت قوات سوريا الديموقراطية، يوم أمس الإثنين، عن سيطرتها على مقر قيادة تنظيم الدولة الاسلامية في الرقة شمال سوريا

وصرح القائد الميداني في قوات سوريا الديموقراطية «كابار ديريك»: «نحن الآن موجودون في حي النهضة، الذي كان موقعا استراتيجيا لداعش. أكثر مراكزهم كانت في هذا الحي مثل مقرات القيادة ومخازن التموين ومستودعات الذخيرة».

وأضاف ديريك: «قبل ايام أحرزنا تقدما الى موقع كان للتنظيم، عثرنا فيه على اجهزة لاسلكي استخدموها للتواصل. أخرجنا قسما من المعدات، وهناك قسم لم نستطع اخراجه حتى اليوم»، وتابع: «اجهزة اللاسلكي مهمة لنكشف القنوات التي يستخدمونها ونراقب حركتهم التالية ومخططهم. اننا نراقب الأجهزة».

واستعادت قوات سوريا الديموقراطية مدعومة بضربات جوية للتحالف الدولي 90% من اراضي “العاصمة” السابقة للتنظيم في سوريا، فيما لا يزال الجهاديون يسيطرون على جيب أخير في وسط الرقة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

إنزال جوي في ريف دير الزور.. “أمير” في قبضة التحالف

حافظ قرقوط

[ad_1]

نفذ طيران التحالف الدولي من جديد عمليتَي إنزال جوي، في مناطق سيطرة تنظيم (داعش) في محافظة دير الزور، قبض خلالها على (أمير المالية) في “حقل التيم النفطي، إضافة إلى أفراد 4 عائلات من التنظيم”.

أفاد ناشطون محليون، اليوم الأربعاء، على صفحاتهم في (فيسبوك)، أن عملية الإنزال جرت فجر اليوم، في منطقة (كب الملا) بالقرب من قرية البوليل إلى الشرق من دير الزور، وبحسب شهود عيان، فإن “طائرتين مروحيتين أنزلتا عناصر تابعين للتحالف، قاموا بالإضافة إلى اعتقال الأمير والعائلات الأربع، بالاستيلاء على الأموال الموجودة بحوزته”.

لفت الناشطون إلى أن التنظيم كان قد استبق الإنزال، مساء أمس الثلاثاء، بإجراءات لم يُفهم سببها، منها منع مرور السيارات من بلدة البوليل، ليتم الإنزال بعد ذلك دون أي غطاء جوي من الطيران الحربي، كما جرت العادة.

وأشارت صفحة (فرات بوست) الإخبارية أن الإنزال الآخر حدث أيضًا في ريف الدير الشرقي، “الساعة الثالثة من فجر اليوم، قرب منطقة الرحبة في بادية الميادين، وتمت عمليات الإنزال، بواسطة طائرات مروحية مدعومة بطيران حربي”.

اعتقلت قوات التحالف، في هذا الإنزال، 8 عناصر من (الشرطة الإسلامية) التابعة للتنظيم، وجميع هؤلاء “من جنسيات أجنبية”، ويقول الناشطون إن التحالف الدولي يقوم بسحب عملائه من مواقع التنظيم.

وكان التحالف قد كثف، خلال آب/ أغسطس الماضي، عمليات الإنزال الجوي، ونقل من منطقة البوليل نحو ست عائلات تابعة لتنظيم (داعش)، من بينهم عائلة “أبو خزيمة المغربي، وهو أمير الحسبة”، كما جرت أيضًا عملية إنزال في منجم الملح بقرية البويطية، بريف دير الزور الشمالي الغربي، ونقلت طائرات التحالف عدة عوائل لمسلحي التنظيم، كذلك سحَب التحالف في عملية إنزال جوي مجموعة مسلحة تابعة للتنظيم من منطقة السواح، قرب قرية المسرب شمال غرب دير الزور، ونقَل خبير متفجرات من جنسية أوروبية وثلاثة مصريين، من بلدة بقرص شرق دير الزور.

تفيد المعلومات المتداولة بأن التحالف يسحب عملاءه المزروعين داخل تنظيم (داعش)، أو أنه يعتقل شخصيات يَعدّها مهمة، لكشف معلومات عن التنظيم وتحركاته.

في سياق آخر، سجل ناشطون من محافظة درعا، مساء أمس الثلاثاء وفجر اليوم الأربعاء، حركة مكثفة لطيران مروحي مجهول الهوية، على علو منخفض، “في حوض اليرموك بريف درعا الغربي”، فوق منطقة يوجد فيها جيش (خالد ابن الوليد) التابع لتنظيم (داعش)، ترافق ذلك مع عملية إنزال جوي، تناقضت الأخبار عن أسبابها.

وأفادت صفحة (ثورة الشام الإخبارية) أن التحالف يقوم بـ “إجلاء عوائل بعض قياديي التنظيم”، فيما أكد ناشطون محليون أن “مروحيات ألقت عدة مظلات في المنطقة الممتدة بين بلدتي سحم الجولان وجلين الواقعتين إلى الغرب من درعا، فيما هبطت مروحيات أخرى، قبل ذلك بساعات، داخل مواقع (جيش خالد) في حوض اليرموك؛ وتسود حالة ترقب وحذر بين مقاتلي الجيش الحر وأهالي المنطقة، عن أسباب تلك العمليات المريبة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

التحالف يستهدف تنظيم (داعش) القادم من الحدود اللبنانية

جيرون

[ad_1]

استهدفت طائرات التحالف الدولي قافلةً تحمل عناصر لتنظيم (داعش) يتجهون إلى منطقة البوكمال، كانوا في مناطق الحدود السورية اللبنانية، وانتقلوا إثر اتفاق تم إبرامه بين (داعش) و(حزب الله) اللبناني، قبل أيام.

جاء في بيان صادر عن وزارة الدفاع الأميركية أن “التحالف لم يقصف القافلة بشكل مباشر، فطبقًا لقوانين النزاعات المسلحة، قام التحالف بتخريب الطريق المتجهة شرقًا باتجاه البوكمال”، موضحًا أن عملية القصف تهدف إلى “منع المزيد من عمليات النقل لمقاتلي (داعش) إلى المنطقة الحدودية مع شركائنا العراقيين”.

أضاف البيان أن الطائرات استهدفت “مركبات معينة ومقاتلين تم تشخيصهم بوضوح، على أنهم مقاتلون من (داعش)”، مؤكدًا أن “التحالف سيتحرك ضد (داعش)، طالما أنه (التحالف) قادرٌ على عدم إيذاء المدنيين”.

نبّه البيان إلى أن “التحالف ليس طرفًا في أي اتفاق بين (حزب الله) اللبناني والنظام السوري و(داعش)”. وقال: إن (داعش) هو خطر عالمي، وتحويل الإرهابيين من مكان إلى آخر؛ ليصبحوا مشكلة لجهة أخرى، ليس حلًا دائمًا”. وعدّ أن هذه العملية هي “دليل آخر على أهمية التحرك العسكري للتحالف، لهزيمة (داعش) في سورية”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

الطيران الروسي ينفذ مجزرة في ريف دير الزور

جيرون

[ad_1]

ارتكب الطيران الروسي، أمس الأربعاء، مجزرة مروعة في بلدة عياش بريف دير الزور الغربي، راح ضحيتها نحو 15 شخصًا، إضافة إلى سقوط جرحى، وُصفت حالة بعضهم بأنها خطرة.

وقال ناشطون من دير الزور وصفحات إخبارية محلية على (فيسبوك): “إن القصف استهدف المنازل السكنية، وإن 10 شهداء هم من عائلة واحدة -الفالح- و5 شهداء آخرين من نازحي ريف حلب الشرقي، وإن أغلب الضحايا نساء وأطفال”، ومن المتوقع “ارتفاع عدد الضحايا بسبب عدد الإصابات الكبير وخطورتها، وضعف الإمكانات الطبية والإغاثية المتوفرة”.

وكان طيران التحالف الدولي قد شنّ، أمس الأربعاء، غارات جديدة على مدينة الميادين شرق دير الزور؛ أسفرت عن إصابات بين المدنيين، وخلفت الغارات دمارًا واسعًا في المنازل السكنية والممتلكات.

وأضاف ناشطون من المدينة أن الغارات على الميادين استهدفت المساكن والمصرف الزراعي والمالية والسرايا، كما تعرضت بلدة حطلة شرق دير الزور لغارات جوية مماثلة، ولم ترد معلومات عن إصابات.

وذكرت صفحة (مرصد الشرقية الإخبارية)، على (فيسبوك)، أن بادية الشعيطات تعرضت، ليل أمس الأربعاء، لنحو 17 غارة جوية، ولم ترد أنباء عن إصابات.

في غضون ذلك قصفت طائرات الأسد الحربية، قريتي البغيلية وعياش الواقعتين في ريف دير الزور الغربي، بالصواريخ الفراغية.

في حين تعرضت أحياء القصور والجورة، داخل مدينة دير الزور، لقصف مدفعي من (داعش)، حيث يعاني المدنيون، من حصار مزدوج على الأرض، طرفاه نظام الأسد والميليشيات التابعة له، وتنظيم (داعش).

في سياق آخر، ذكرت صفحة (مرصد الشرقية) أن تنظيم (داعش) اعتقل عددًا من مواطني بلدات وقرى البوكمال شرقي دير الزور، في سياق حملة يقوم بها عناصره للبحث عن السلاح وأجهزة الإنترنت والدش والمنازل الخالية من سكانها.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]