أرشيف الوسوم: حكومة الانقاذ

قتلى وجرحى لـ”تحرير الشام” بعمليات اغتيال في إدلب

[ad_1]

سمارت – إدلب

قتل وجرح عدد من عناصر “هيئة تحرير الشام” الجمعة، بعمليات اغتيال في محافظة إدلب شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون، إن أربعة عناصر من “تحرير الشام” قتلوا وجرح آخرون بتفجير انتحاري نفسه في مقرهم بمدرسة الصناعة في مدينة الدانا (34 كم شمال مدينة إدلب)، كما جرح آخر على الطريق الواصلة بين مدينة الدانا وقرية التوامة نتيجة إطلاق النار عليه من قبل شخصين على دراجة نارية، حيث تمكن من قتل أحدهما فيما لاذ الآخر بالفرار.

وأكد الناشطون، مقتل أربعة عناصر من “تحرير الشام” برصاص مجهولين على الطريق الواصل بين بلدة معرة مصرين، فيما جرح عنصرين آخرين نتيجة انفجار عبوة ناسفة زرعت في سيارة تقلهما بالقرب من بلدة دركوش ( 24 كم غرب مدينة إدلب).

وفي ذات السياق حاول ملثمون يركبون دراجة نارية اغتيال أحد المسؤولين عن مرصد عسكري على طريق تلمنس – جرجناز (36 كم جنوب مدينة إدلب) بحسب الناشطين.

وقتلليل الخميس – الجمعة، ثلاثة أشخاص برصاص مجهولين قرب قرية حفسرجة (14 كم شمال غرب إدلب). فيما رجح ناشطون أن القتلى عناصر من “تحرير الشام”، وسقطوا على الطريق الواصل بين القرية ومدينة إدلب.

وأعلنت “هيئة تحرير الشام”قبل أيام، إلقاء القبض على ثلاثة أشخاص في مدينة إدلب وقرية كورين بتهمة تنفيذ عمليات اغتيالات في محافظة إدلب.

وشهدت محافظة إدلب تفجيرات بعبوات ناسفة وسيارات مفخخةومحاولات اغتيال، استهدفت بمعظمها قياديين عسكريين ومقاتلين في الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، أسفرت عن مقتل وجرح العشرات منهم، وسجلت في الغالب ضد مجهولين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

أيهم البربور

احتجاجات في مدينة سراقب رفضا لقرار “تحرير الشام” نقل محطة الكهرباء

[ad_1]

سمارت – إدلب

​تظاهر العشرات الثلاثاء، في مدينة سراقب (16 كم جنوب شرق إدلب) شمالي سوريا، تنديدا بقرار “هيئة تحرير الشام” نقل محطة كهرباء المدينة إلى مدينة إدلب، بحجة عدم استفادة النظام السوري منها.

وقال ناشطون محليون، إن “تحرير الشام” قررت نقل المحطة خوفا من الاستيلاء عليها من قوات النظام في حال سيطرت على المدينة.

وأضاف الناشطون، أن 70 شخصا خرجوا بمظاهرة رفضوا فيها نقل المحطة، وهتفوا بشعارات “سراقب حرة وحكومة الإنقاذ تطلع برا” و”سراقب لأهلها.. ومانهاب الموت لو جانا الجيش كلو”، وانقسمت المظاهرة لقسمين إذ توجه نحو 50 شخصا للمحطة لمنع نقلها وبقي الآخرين يتظاهرون في المدينة.

وأضافوا: “المدينة بأكلمها ترفض نقل المحطة، ولولا حملة القصف المكثفة والنزوج لخرجوا جميعهم في المظاهرة”.

وسبق أن خرجت مظاهرة في مدينة سراقب بإدلب تنديدا بممارسات “تحرير الشام” ، وأكدوا على الإدارة المدنية للمدينة، وبحماية “جبهة ثوار سراقب” التابعة للجيش الحر.

واستولت “هيئة تحرير الشام” على سوق تابع للمجلس المحلي في مدينة سراقب وذلك بعد خلافات بين الطرفين استمرت لشهرين.

وسبق أن شهدت المدينة مواجهات بين مدنيين وعناصر لـ”تحرير الشام”أسفرت عن طرد الأخيرة منها، بعد سيطرتها على عدة أبنية وإطلاقها النار على متظاهرين مناهضين لها.

وأعلن المجلس المحلي لمدينة سراقب الأحد، أنها “مدينة منكوبة”، بعد حملة جوية “عنيف” شنتها الطائرات الحربية والمروحية للنظام وروسيا.

وقتل تسعة مدنيين بينهم طفلان بقصف جوي لطائرات حربية يرجح أنها للنظام على المدينة وأصيب 16 مدنيا بينهم نساء وأطفال بجروح متفاوتة، مشيرين أن المدينة تعرضت لأكثر من 60 غارة وبرميل ولغم بحري.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

“حكومة الإنقاذ” تطلق سراح قاض بحلب بعد توقيفه ليومين

[ad_1]

سمارت – حلب

أطلقت وزارة العدل التابعة لـ”حكومة الإنقاذ” الأربعاء، سراح القاضي “عارف عكوش”، بعد اعتقاله لمدة يومين في مدينة الأتارب (29 كم غرب مدينة حلب) شمالي سوريا، على خليفة شكوى مقدمة لهم تتهمه بالتزوير الجنائي.

وقال نقيب المحاميين “الأحرار” بحلب، حميدي حج حميدي، بتصريح خاص لـ”سمارت”، إن حكومة الإنقاذ اعتقلت القاضي  دون إبلاغهم بقرار توقيفه ودون مرجعية قانونية، مضيفا  “لا يجوز توقيف المحامين إلا بجرم  مشهود”.

وتابع أن التهمة الموجهة لـ “عكوش غير صحيحة وإخلاء سبيله خلال يومين يضع إشارات استفهام حول ذلك، لا سيما أن المدعى عليه ذو سمعة حسنة ولايوجد لديه تجاوزات قانونية”.

وطالب”حميدي” وزارة العدل بالتعاون مع مجلس النقابة، وإعلامهم بقرارات الاعتقال حسب الأصول قبل أن تقوم باعتقال  المحاميين التابعين لها.

وتشكلت “حكومة الإنقاذ” في السابع من تشرين الأول الفائت، وذلك بعد دعوة “هيئة تحرير الشام” لـ”المؤتمر السوري العام” الذي اختتم أعماله وأصدر قرارات قضى إحداها بتشكيل  “الهيئة التأسيسة” التي شكلت لجانا لتشكيل “الحكومة”، لتستلم الأخيرة جميع المؤسسات التابعة لـ”الإدارة المدنية للخدمات” وتبدأ عمل وزاراتها.

وأعلن عن “نقابة المحامين” في 26 آذار عام 2017 في مدينة أعزاز، حيث فاق عدد المحامين المنتسبين لها الـ 500 محامي.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين