أرشيف الوسوم: مطار حميميم

قيادي بـ”الحر”: روسيا تسعى لخلق فتنة بالجنوب السوري على غرار إدلب

[ad_1]

سمارت – تركيا

اعتبر قائد المجلس العسكري لـ”قوات شباب السنة” التابع للجيش السوري الحر نسيم أبو عرة الأربعاء، أن روسيا تسعى بتصريحاتها “لخلق فتنة” في الجنوب السوري على غرار ما يحصل في محافظة إدلب شمالي البلاد.

وكانت قاعدة حميميم الروسية قالت في وقت سابق الأربعاء، إن انتهاء اتفاق “تخفيف التصعيد” في مدينة درعا سيكون “حتميا” في ظل استمرار وجود تنظيم “الدولة الإسلامية” و”جبهة النصرة” (هيئة تحرير الشام حاليا). 

وأضاف “أبو عرة” بتصريح إلى “سمارت” أن روسيا والنظام وإيران يخططون لتغيير الموقف العسكري في جنوبي البلاد، محذرا من أن ذلك لن يزيد المنطقة “إلا تفكك واضطراب”.

ولفت “أبو عرة” لعدم وجود أي تواصل مع الجانب الروسي، مشيرا أن اتفاقية وقف التصعيد أبرمت في الأردن.

وبدوره قال الناطق الرسمي باسم فصيل “جيش الثورة” التابع لـ”الحر” الملقب “أبو بكر الحسن” إن التصريحات الروسية ليست سوى “حرب نفسية”، في وقت يتعرض محورهم (روسيا وإيران والنظام السوري وميليشيا حزب الله اللبناني) لضربات عسكرية “موجعة” من قبل “إسرائيل” دون أي قدرة على الرد.

وأكد “الحسن” أن خطوط التماس بين فصائل الجيش الحر من جهة وقوات النظام من جهة أخرى على حالها منذ أشهر ولا يوجد أي تحركات على الأرض، منوها لاستعداد “الحر” لأي هجوم.

وسبق أن قال مصدر عسكري لـ”سمارت” قبل أسبوع، أن روسيا أبلغت وفد “الفصائل العسكرية” إلى محادثات “أستانة 9” أنها ستوقف أي عمل عسكري في محافظة درعا

وتشهد أرياف حلب وإدلب منذ 20 شباط الماضي اشتباكات بين “جبهة تحرير سوريا” و”هيئة تحرير الشام” أسفرت عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة إلى قطع الطرقاتوشل الحركةالمرورية والتجارية وسط تقدم للأولى في محافظة إدلب، إضافة إلى مظاهراتللأهالي ضد “تحرير الشام” وقائدها “أبو محمد الجولاني”، ودعواتلتحييدالمدن والبلدات عن الاقتتال. 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

اجتماعات تحضيرية للجلسة العامة من محادثات “أستانة 9”

[ad_1]

سمارت – تركيا

عقد الوفد المشارك في محادثات “أستانة 9” الثلاثاء، اجتماعات تحضيرية في العاصمة الكازاخية تحضيرا للجلسة العامة التي ستعقد في وقت لاحق اليوم.

وقال وفد “الفصائل العسكرية” في بيان اطلعت عليه “سمارت” إنهم اجتمعوا مع الوفد التركي واستعرضا عمل لجنة المعتقلين المشكلة في “أستانة 8″، إضافة لمناقشة استكمال انتشار نقاط المراقبة التركية في إدلب وما حولها لتأمينها و”وقف العدوان عليها”، لتأمين احتياجات أكثر من 4 ملايين سوري فيها.

وأضاف الوفد أن ممثلي ريف حمص الشمالي أطلعوا الجانب التركي على مجريات المفاوضات التي جرت مع الوفد الروسي من قاعدة حميميم العسكرية والتي أفضت لتهجير أهالي شمال حمص وجنوب حماة، لافتين أن الروس “استفردوا بجيش التوحيد” ووقعوا الاتفاقية معه.

وأكد الوفد التركي على رفضه لعملية تهجير وسط سوريا، كما حذر من استمرار انفراد البعض بمشاورات جانبية وعقد اتفاقيات منفردة مع الروس وغيرهم، الأمر الذي يشتت جهود “المعارضة” وموقفها.

وفي سياق متصل عقد الوفد التركي مع نظيره الروسي اجتماعا مغلقا محاور محادثات “أستانة 9″، إضافة إلى ملف تهجير ريف حمص الشمالي، حسب البيان.

وذكرت الخارجية الكازاخية في بيان أن الجلسة العامة لـ “أستانة 9” ستعقد الساعة الثالثة اليوم بمشاركة وفود الدول الضامنة روسيا وتركيا وإيران، ووفدي النظام السوري و”الفصائل العسكرية، حسب قناة “روسيا اليوم”.

وكان عضو وفد “الفصائل العسكرية” أدريس الرعد كشفلـ”سمارت أن ملفي مناطق “تخفيف التصعيد” شمالي سوريا والمعتقلين سيكون أبرز ملفات محادثات “أستانة 9”.

وانطلقتالجولة الأولى من محادثات “أستانة 9” أمس الاثنين، بحضور الدول الضامنة لاتفاق “تخفيف التصعيد” روسيا وإيران وتركيا، وغياب وفد الولايات المتحدة الأمريكية.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

دخول الدفعة الأولى من مهجري حمص إلى مدينة الباب بحلب

[ad_1]

سمارت – حلب

سمحت السلطات التركية الثلاثاء، بدخول القافلة الأولى من مهجري شمال حمص بالدخول إلى مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ”سمارت” أن السلطات التركية سمحت للقافلة بالدخول إلى مناطق “درع الفرات” استجابة للاحتجاجات الشعبية، بعد توقفها أكثر من عشر ساعات عند حاجز “أبو الزندين” في مناطق سيطرة قوات النظام السوري.

وأضاف الناشطون أن الدخول بدء بالسماح لسيارات الإسعاف بنقل 14 مصاب وحالة طبية من معبر إلى مشفى “الحكمة” داخلها، لافتين أن الحالة الخطرة ستسعف إلى المشافي التركية.

وسبق أن ناشد مهجري شمال حمصللتسريع بدخول القافلة الأولى العالقة في مناطق سيطرة قوات النظامعند معبر “أبو الزندين”.

ونظم في وقت سابق الثلاثاء، العشرات من أهالي وناشطي مدينة الباب، مظاهرة تنديدا بمنع السلطات التركيةدخول القافلة الأولى من مهجري شمال حمص إلى المنطقة.

وسبق أن منعتالسلطات التركية عدة قوافل تقل مهجري من الغوطة الشرقية من الدخول إلى مناطق “درع الفرات” نتيجة عدم “التنسيق معها”، لكنها سرعان ما تتراجع عن القرار، نتيجة الاحتجاجات والمظاهراتالشعبية.

وتأتي عملية التهجر بعد اتفاقبين “هيئة التفاوض” عن شمال حمص وجنوب حماة مع وفد روسي من قاعدة حميميم العسكرية، وينص الاتفاق على بإيقاف إطلاق النار وتهجير الرافضين لـ”التسوية” مع قوات النظام بعد تسليم الفصائل العسكريةللأسلحة الثقيلة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

منع دخول مهجري حمص إلى شمال حلب لعدم موافقة الأتراك

[ad_1]

سمارت – حلب

منعت السلطات التركية الثلاثاء، دخول القافلة الأولى من مهجري شمال حمص إلى مناطق “درع الفرات”، بعد وصولها إلى معبر “أبو الزندين” قرب مدينة الباب (38 كم شرق مدينة حلب) شمالي سوريا.

وقال ناشطون محليون لـ”سمارت”، أن فصائل من الجيش السوري الحر المدعومة من تركيا منعت دخول القافلة، التي تضم 3200 شخص معظمهم نساء وأطفال يعانون من ظروف إنسانية صعبة، لعدم حصولها على موافقة من السلطات التركية.

وأضاف الناشطون أن امرأة مسنة من المهجرين توفيت لأسباب صحية خلال الانتظار، ولعدم وجود كوادر طبية بالمنطقة، لافتين أن جثتها لا تزال في سيارة إسعاف تابعة لمنظمة “الهلال الأحمر” السوري.

وأردف الناشطون أن “الهلال الأحمر” نقل مصابين اثنين إلى مشفى “الرازي” في مدينة حلب الخاضعة لقوات النظام، وسط حالة من الخوف والتوتر في صفوف المهجرين، من أن يقدم النظام على تصفيتهم.

وكانت قافلة تقل مهجري شمال حمص وجنوب حماة انطلقتنحو شمالي سوريا الاثنين، بعد كان من المقرر خروجهاالسبت 5 أيار الجاري، وشهدت نقطة تجمع الانطلاق حالة فوضى وتوتر.

وتأتي عملية التهجر بعد اتفاقبين “هيئة التفاوض” عن شمال حمص وجنوب حماة مع وفد روسي من قاعدة حميميم العسكرية، وينص الاتفاق على بإيقاف إطلاق النار وتهجير الرافضين لـ”التسوية” مع قوات النظام بعد تسليم الفصائل العسكريةللأسلحة الثقيلة.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبد الله الدرويش

“هيئة التفاوض”: من يرغب بالعودة لشمال حمص عليه التواصل مع الأتراك

[ad_1]

سمارت-تركيا

قالت “هيئة التفاوض” عن شمال حمص وجنوب حماة الاثنين، إن الراغبين بالعودة إلى منازلهم بعد إتمام عملية التهجير عليهم التقدم بطلب إلى الحكومة التركية، مؤكدة عدم التوصل لصيغة بشأن المنشقين.

وانطلقت القافلة للأولى للمهجرينمن شمال حمص في وقت سابق اليوم، نحو شمالي سوريا وبعد حالة فوضى وتوتر في نقطة تجمع الأهالي والمقاتلين الرافضين للتسوية مع النظام.

 

وأضاف “هيئة التفاوض” في بيان اطلعت عليه “سمارت”، أن السلطات التركية بدورها ستحيل الطلب إلى القاعدة العسكرية الروسية في مطار حميميم ومن ثم لـ”مكتب الأمن الوطني” التابع للنظام السوري لدراسة الطلب.

وأشارت “الهيئة” أنه لو أرادت مجموعة مغادرة شمال حمص باتجاه الشمال السوري بعد الانتهاء من عملية التهجير تحت الحماية الروسية فإن فرص حدوث ذلك ضعيفة.

وقالت إن أوضاع العسكريين المنشقين عن قوات النظام ممن يردون البقاء، لم يتم البت بموضوعهم بعد.

وتأتي عملية التهجير ضمن اتفاق بين هيئات مدنية وعسكرية في شمال حمص مع وفد روسي وممثلين عن النظام.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

حسن برهان

قاعدة حميميم الروسية تعلن إفشال هجمات جوية استهدفتها خلال الليل

[ad_1]

سمارت – تركيا

أعلنت “القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية” الروسية في ريف اللاذقية الأربعاء، أنها تعرضت لهجمات جوية من من طائرات صغيرة ليل الثلاثاء – الأربعاء، مضيفة أنها تمكنت من إسقاط جميع الطائرات المهاجمة دون أن يسفر ذلك عن أي أضرار في القاعدة الروسية.

ونقلت الصفحة شبه الرسمية للقاعدة على “فيسبوك” عن المتحدث باسمها أليكسندر إيفانوف قوله إن وسائل مراقبة المجال الجوي في قاعدة حميميم رصدت أهدافا جوية صغيرة الحجم قريبا من القاعدة، حيث قامت بتدميرها جميعا بالأسلحة المضادرة للطائرات، دون أن يسفر ذلك عن أي إصابات أو أضرار مادية بالقاعدة العسكرية الروسية.

وقال “إيفانوف” إن “زعزعة أمن قاعدة حميميم العسكرية أمر لا تحمد عقباه” وفق تعبيره، فيما أضافت القاعدة الروسية أن هذه الهجمات لا تشكل خطرا محدقا على العسكريين الروس أو على المعدات الموجودة في المطار، “إلا أن الخطر الحقيقي يكمن في انتهاكها لسيادة الأجواء فوق القاعدة الروسية”، وفق تعبيرها.

كذلك نقلت الصفحة عن المسؤول في وزارة الدفاع الروسية فلاديمير نيتريبوف قوله إن هذه الهجمات تؤكد وجود أفراد في مناطق سيطرة قوات النظام يعملون بشكل منتظم لصالح ما وصفها بأنها “تنظيمات إرهابية تسعى إلى زعزعة الاستقرار في المنطقة”، على حد قوله. 

وكانت وزارة الدفاع الروسية أقرت يوم 8 كانون الثاني الفائت، بوقوع هجمات على مطار حميميم العسكري في اللاذقية وميناء طرطروس قائلة إنها “أحبطت محاولة هجومين إرهابيين باستخدام طائرات من دون طيار على قاعدة حميميم ونقطة دعم القوات البحرية الروسية في طرطوس دون وقوع أضرار مادية أو قتلى”.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

عبيدة النبواني

مراصد عسكرية: النظام نقل طائرات نحو مطارات دمشق وحماة والنيرب

[ad_1]

سمارت – سوريا

قالت مراصد عسكرية الثلاثاء، إن قوات النظام السوري نقلت عددا من الطائرات الحربية والمروحية والعسكريين بينهم ضباط ومستشارين إيرانيين وروس إلى مطار دمشق الدولي ومطاري حماة والنيرب العسكريين.

وقال ثلاث أشخاص يعملون في ثلاث مراصد في حماة وريف دمشق ودرعا، لـ “سمارت”، إن قوات النظام نقلت خمس طائرات حربية من مطار “السين” العسكري في ريف دمشق وست مروحيات روسية من مطار “التيفور” بحمص، إلى مطاري “دمشق الدولي” و”النيرب”، كما نقلت عسكريين روس من مطار “حميميم” إلى حماة، تسحبا لضربة عسكرية غربية. 

وأشار مرصد ريف دمشق، أن النظام أفرغ مطار “السين” بشكل كامل، معتبرا أنه حصل على خيارات لإستهداف أحد المطارات.

وتتوعد دول غربية استهدف قوات النظام السوري على خلفيةارتكابها مجزرةفي مدينة دوما شرق دمشق باستخدام غاز سام راح ضحيتها عشرات المدنيين ومئات المصابين.

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين

“جيش الإسلام” يتفق مع روسيا على إجلاء جرحى غوطة دمشق الشرقية

[ad_1]

سمارت – تركيا

أعلن “جيش الإسلام” الاثنين، توصله إلى اتفاق مع روسيا يقضي بخروج جرحى من الغوطة الشرقية للعاصمة السورية دمشق لتلقي العلاج على دفعات.

وقال “جيش الإسلام” في بيان وصلت إلى “سمارت” نسخة منه إن الاتفاق توصل إليه مع روسيا عبر الأمم المتحدة وفي إطار القرارين الأممين “2254” و”2401″ بسبب ظروف الحرب والحصار ومنع إدخال الأدوية واستهداف المشافي والنقاط الطبية منذ ست سنوات.

وتتواصل “سمارت” مع “جيش الإسلام” لمعرفة أعداد الجرحى، وإذا ما كانوا مدنيين أم عسكريين وأين سيتلقون العلاج، وهل سيعودون إلى الغوطة الشرقية؟

ولفت “جيش الإسلام” أن كل الشائعات التي تروج عن غير ذلك “تصب في الحرب النفسية”، مؤكدا على استمراره بالوقوف بوجه ما أسماه “العدوان الثلاثي الغاشم” في إشارة إلى قوات النظام وروسيا وإيران.

ويأتي ذلك بعد أن قالت قاعدة حميميم الروسية في وقت سابق اليوم، إن عسكرييها عقدوا لقاء مع “جيش الإسلام” بوساطة أممية للاتفاق على خروج “الدفعة الثانية من مسلحيه من الغوطة”، فيما لم يخرج “جيش الإسلام” أي دفعة من مقاتليه خارج المنطقة وإنما عناصرمن “جبهة النصرة” (هيئة تحرير الشام حاليا).

وتتعرض مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة منذ خمس سنواتلعملية عسكرية، منذ أواسط شهر شباط 2018 من قبل قوات النظام والميليشيات الموالية لها بإسناد جوي روسي ما تسبب بمقتل وجرح المئات جلّهم مدنيون إضافة إلى دمار البنية التحتية والمستشفيات، رغم قرار مجلس الأمن “2401”، يوم 24 شباط 2018، حول هدنة لمدة 30 يوما في سوريا مع حرية السماح للمنظمات الإنسانيةبإيصال المساعداتوإجلاء المرضى.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد علاء

مقتل 32 شخصا بتحطم طائرة نقل عسكرية روسية في قاعدة حميميم الجوية بسوريا

[ad_1]

​سمارت-فرنسا

​أعلنت وزارة الدفاع الروسية الثلاثاء عن مقتل 32 شخصا نتيجة تحطم طائرة نقل عسكرية روسية في قاعدة حميميم الجوية التابعة لقواتها في اللاذقية شمالي غربي سوريا.

​ونقلت وسائل إعلام روسية عن الدفاع الروسية إعلان تحطم طائرة نقل عسكرية طراز “أنطونوف-26” أثناء هبوطها في قاعدة حميميم، لافتة أن المعلومات الأولية تشير إلى تحطمها جراء عطل فني وليس إصابة.

وأكدت وزارة الدفاع الروسية في بيان بشباط الماضي إسقاط إحدى طائراتها المقاتلة من “طراز سو-25” في محافظة إدلب ومقتل قائدها، لافتة أن الطائرة أسقطت بصاروخ محمول على الكتف.

وأعلن “جيش العزة” التابع للجيش السوري الحر،يوم 26 أيلول 2017، أن مقاتليه أسقطوا طائرة مروحية روسيةكانت تحلق شمال حماة وسط البلاد، وسبق أن أسقطت مضادات الجيش الحر مروحيات روسيةفي إدلب وحماة خلال مواجهات العام الفائت.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

محمد الحاج

جيش العزة: روسيا جربت طائرات “سو-57” المتطورة بقصف مقراتنا شمالي حماة

[ad_1]

سمارت – حماة 

قال “جيش العزة” الاثنين، إن روسيا جربت طائرات “سو-57” المتطورة بقصف مقرات لهم في بلدة اللطامنة (24 كم شمال مدينة حماة) وسط سوريا.

وأوضح عضو المكتب الإعلامي لـ “جيش العزة” التابع للجيش السوري الحر، عبد الرزاق الحسن بتصريح لـ”سمارت”، أن الطائرة نفذت أولى تجاربها بقصف مقراتهم العسكرية والأحياء السكنية في اللطامنة لليوم الثالث على التوالي.

وأضاف أن طائرات “سو-57” شنت أربع غارات خلال الساعات الماضية أدت لإصابة ثلاثة مقاتلين بجروح طفيفة و “دمار أحياء بأكملها”، على حد وصفه.

يأتي ذلك بعد يومين من تداول وسائل إعلام روسية أنباء عن وصول طائرتين من الجيل الخامس المتطورة نوع “سو-57″ إلى قاعدة حميميم الجوية الروسية في اللاذقية غربي البلاد، بالتزامن مع نقل وسائل إعلام النظام السوري معلومات عن إعادة روسيا لـ”مجموعة متكاملة من المقاتلات” لقاعدة حميميم.

​وأعلن “جيش العزة” في كانون الأول الفائت عن استهداف معسكر للقوات الروسية شمال حماة، سبقها إعلانه أيضا عن إسقاط طائرة استطلاع روسية إضافة لإصابته مروحية روسية في أيلول 2017 ما أدىلسقوطها في مناطق خاضعة لسيطرة النظام.

وكانت طائرات الروسية استهدفت مقرات “جيش العزة”في بلدة اللطامنة نهاية 2015، ما أسفر عن إصابة ثمانية مقاتلين.

 

[ad_1]

[ad_2]

[sociallocker]

المصدر

[/sociallocker]

ميس نور الدين